حصري ما الذي تعرفه عن منصات الألعاب السحابية

الموضوع في 'منتدى ألعاب الفيديو' بواسطة ابن الملوك, بتاريخ ‏10/9/2019.

  1. ابن الملوك

    ابن الملوك مراسلي المنتدى

    إنضم :
    ‏6/3/2019
    المشاركات:
    2,326
    الإعجابات:
    7,915
    [​IMG]

    صناعة الألعاب مرت بتطور ضخم في سنوات معدودة لا نبتعد كثيراً لننظر من جهاز PS1 و تقنية 3D في الألعاب وضعت الأسس والمعايير التي إلى الآن الألعاب تنفذها وستبقى تنفذها لدهر طويل.
    جهاز بلايستيشن 2 لم يحدث نقلة ضخمة ولكنه حسن تقنياً ونفذ المعايير للجهاز السابق بشكل أفضل.

    جهاز بلايستيشن 3 وXBOX 360 قاموا بإدخال طور تعدد اللاعبين في الأجهزة المنزلية والذي زاد التنافس والتلاحم بين اللاعبين تكاد لا تخلو أي لعبة تصدر الآن إلا ويتواجد بها طور تعدد اللاعبين بشكل ما.

    جهاز ps 4 و xbox one لم يحدثوا أية فروق جوهرية تذكر تحسينات على الخدمات وتقنية وتطبيق أفضل لطور تعدد اللاعبين.

    من الملاحظ من خلال تطور الأجهزة أن الجهاز الذي يحدث القيمة الجوهرية في صناعة الألعاب الجهاز الذي يليه لا يضيف قيمة جوهرية إنما يُحسن تلك التجربة التي أضافها الجهاز السابق، ونحن الآن على مشارف الجيل الحالي والإشاعات عن القادم لا تتوقف والمنافسة محتدمة.

    كل طرف يجهز ما بجعبته لإرضاء المستهلك في ظل تسابق الشركات الدخيلة على تقاسم كعكة صناعة الألعاب.

    في هذا المقال سأتحدث الخدمات السحابية واقتحام أكبر الشركات العالمية لسوق الألعاب وأين هو متوجه؟

    الالعاب السحابية ‎ ‏هي الصيحة القادمة في عالم الألعاب
    فما هي الالعاب السحابية

    [​IMG]

    لعبة السحابية ( Cloud gaming) و يسمى أيضا اللعب عند الطلب،
    هو نوع من الالعاب عبر الانترنت التي تتيح بثا مباشرًا وبناء على الطلب للألعاب على جهاز الحاسوب من خلال استخدام جهاز نحيف (thin client)

    حيث يتم تخزين اللعبة الفعلية على خادم المشغل أو شركة اللعبة ويتم بثها مباشرة إلى أجهزة الحاسوب التي تصل إلى الخادم من خلال الزبون.

    هذا يسمح بالوصول إلى الألعاب دون الحاجة إلى امكانيات فيديو عالية ،
    بالإضافة إلى جعل قدرة حاسوب المستخدم غير مهمة إلى حد كبير،
    لأن الخادم هو النظام الذي يستخدم في تشغيل العمليات المطلوبة .
    [​IMG]


    في الماضي حتى تتمكن من اللعب بألعاب الفيديو فأنت تحتاج إلى جهاز بمواصفات خاصة مثل قوة وحدة المعالجة المركزية وسرعتها و أيضا تحتاج إلى برمجيات محددة وغالبا لن يستطيع المستخدمون التفاعل مع أي لعبة جديدة بسبب المتطلبات الخاصة لكل لعبة وتكلفتها المادية.أما في الحاضر فساهم ظهور العديد من التقنيات الحديثة بالتأثير إيجابا على مجال صناعة وبرمجة الألعاب وكانت الحوسبة السحابية واحدة من هذه التقنيات ، حيث ساعد التقدم السريع في تقنيات الحوسبة السحابية في تحويل الألعاب السحابية من مجرد خيال إلى حقيقة بمساعدة تقنيات العرض الثلاثي الأبعاد، بالإضافة إلى التوسع والإنتشار السريع للأجهزة الذكية والأنترنت ، حيث ساهم الانترنت في صناعة الألعاب من حيث تسهيل توفرها للمستخدمين في أي مكان و أي زمان.

    و ساهم ظهور هذه التقنيات في خلق نماذج جديدة للترفية أصبح يتنافس فيها أصحاب الأعمال ، و كانت الألعاب السحابية واحدة من هذه النماذج التي نمت بشكل كبير ولاقت انتشار على مدى واسع.حيث نجحت الكثير من الشركات التي وفرت مواقع للألعاب السحابية في جذب عدد كبير من المستخدمين .

    طريقة اشتغال الألعاب السحابية
    تستخدم تطبيقات الألعاب السحابية شبكةالخادم والعميل , حيث تتألف من نوعين مختلفين من الأجهزة:

    [​IMG]

    الأول: جهاز خادم( server) وهو عبارة عن مجموعة من أجهزة الكمبيوتر المتصلة بالشبكة والتي تمتلك قدرات هائلة على تخزين ومعالجة كميات كبيرة من البيانات حيث تبقى هذه الخوادم متصلة بالشبكة على مدار 24 ساعة.

    [​IMG]

    الثاني: جهاز عميل ( client) ويكون غالبا جهاز الكمبيوتر الشخصي أو أحد الأجهزة الذكية التي تستفيد من خدمات الخوادم او السيرفرات عبر الشبكة.

    [​IMG]
    يستخدم بروتوكول TCP لإنشاء قناة اتصال بين جهازي الخادم والعميل
    باستخدام (UDP communication ) مما یسمح بسرعة إرسال واستقبال الأوامر بين الخادم والعميل ,
    حيث يعمل بروتوكول( UDP ) بعد جمع الأوامر من جهاز العميل على تجزئتها إلى وحدات صغيرة مما يسمح بنقلها عبر الشبكة بسرعة وبدون تشويش ثم إرسالها إلى جهاز الخادم، حيث يعمل الخادم على تجميع هذه الوحدات وتحليلها و معالجتها وإعطاء الاستجابة المناسبة لها ومن ثم تبدأ هذه الاستجابة بالتدفق عبر الشبكة إلى العميل حيث يقوم بروتوكول TCP باستقبال هذه التدفقات و ترجمتها لجهاز العميل ،هذه العملية سريعة جدا وتتم في أجزاء من الثانية.

    المميزات
    قدمت تطبيقات الألعاب السحابية العديد من المميزات للمستخدمين و لمطوري الألعاب ، حيث أسهمت في:

    1. حل مشاكل عدم التوافق بين البرمجيات والأجهزة.

    2. دعم العديد من المنصات المختلفة وبذلك سمحت لأكبر عدد من المستخدمين باللعب باستخدام الأجهزة المختلفة.

    3. إعفاء المستخدمين من عمليات الترقيات والصيانة الدورية لأجهزتهم.

    4. تقليل تكاليف الإنتاج و زيادة العوائد المادية.

    العیوب
    يوجد الكثير من الأسباب التي قد تشكل عائقا أمام نمو وانتشار تطبيقات الألعاب السحابية وسنذكر بعضها في هذا المقال:

    1. تتطلب الألعاب السحابية إتصال انترنت سريع وثابت.

    2. يجب أن يكون وقت الاستجابة قصير حتى يتم التفاعل بين المستخدم واللعبة بشكل أفضل.

    3. يجب أن يكون عرض النطاق بالنسبة للشبكة كبير نسبيا حتى يسمح بتدفق اللعبة.

    4. عندما تكون اللعبة تحت التطوير هذا يعني ان الخدمة ستكون غير متاحة لوقت من الزمن مما قد يسبب استياء المستخدمين.

    5. قد تكون تطبيقات الألعاب السحابية سببا في انتشار البرمجيات الخبيثة.

    منصة ألعاب السحابية " stadia "

    [​IMG]

    بعد مضي أيام قليلة من احتفاله بعيد ميلاده الثلاثين،
    أعلن عملاق محركات البحث "جوجل" ، دخوله عالم ألعاب الفيديو وبقوة.

    وكما تربعت "جوجل" على مدى ثلاث عقود في قصرها العاجي في الشبكة العنكبوتية، ها هي تعلن نيتها غزو ساحة "ألعاب الفيديو" بمنصة ذكية وخصائص ثورية، إذ أعلن الرئيس التنفيذي لشركة "جوجل" سوندار بيتشاي، في مؤتمر مطوري الألعاب (GDC) في سان فرانسيسكو، عن إطلاق خدمة "ستاد" للألعاب السحابية.

    الخدمة التي تطمح "جوجل" من خلالها لتغيير أسلوب اللعب بشكل جذري، حيث سيتمكن اللاعب من الوصول إلى اللعبة من مختلف الأجهزة، إذ ستعمل منصة "ستاد" على بث الألعاب من السحابة إلى متصفح "كروم" و "كروم كاست"، وأجهزة "بيكسل"، وسيتم إطلاقها خلال هذا العام في الولايات المتحدة وكندا والمملكة المتحدة وأوروبا.

    وقال فيليب هاريسون، وهو مسؤول سابق بسوني ومايكروسوفت: "توفر منصة ستاد إمكانية الوصول الفوري للعب، دون الحاجة إلى تنزيل أو تثبيت أي ألعاب، وعند الإطلاق، ستكون الألعاب قابلة للوصول عبر أجهزة الكمبيوتر المحمولة وأجهزة الكمبيوتر المكتبية وأجهزة التلفزيون والأجهزة اللوحية والهواتف".

    بهذه الميزة الجديدة من "جوجل" سيتمكن اللاعبون من الانتقال باللعبة بسلاسة من هاتف إلى جهاز لوحي ثم إلى جهاز تلفزيون.
    [​IMG]
    لهذا الغرض أنشأت "جوجل" وحدة تحكم اللعبة الجديدة خاصتها، ويمكن وصفها بأنها تقاطع لوحدات تحكم "إكس بوكس" و"بلاي ستيشن 4"، وهي تعمل عبر شبكة "واي فاي" ومن ثم الاتصال بالسحابة وهي الذاكرة الموجودة على شبكة الإنترنت.

    لتشغيل كل هذا التدفق السحابي، تعمل "جوجل" على الاستفادة من البنية التحتية العالمية لمراكز البيانات للتأكد من أن الخوادم قريبة من اللاعبين في جميع أنحاء العالم.
    [​IMG]
    وهذا جزء أساسي من "ستاد"، حيث إن السرعة العالية لشبكة الإنترنت ضرورة لبث الألعاب بشكل فعال عبر الشبكة،

    حيث ستدعم "جوجل" ألعابها بميزات عدة اهمها مايلي :
    • ستصل الجودة حتى 4k و 60 إطار والمعلومات مجهولة عن أي مدى ستصل له خدمة Xcloud
    • دعم الشركات الطرف الثالث لا يزالون متأخرين بها كثيراً
    • خدمة البث معتمده اعتماد كلي على اتصالك أي حدوث خلل في تأخير الاستجابة ستفسد التجربة ولا يوجد الخيار لتحميل الألعاب
    • الخدمة تعمل على أي جهاز بقدرته فتح متصفح Chrome ولن تحتاج إلى جهاز مختص
    • سيؤدي التزامن مع Youtube إلى خلق السهولة والمرونة في مشاهدة الفيديو ومن ثم الانتقال مباشرة إلى اللعب
    • وحدة التحكم موصلة wi-fi من الناحية النظرية قد تقلل من تأخير الاستجابة
    • خدمة البث ستكون من سيرفرات قوقل ولن تحتاج إلى تحميل أي شيء
    وتتعاون "جوجل" مع "AMD" لإنشاء وحدة معالجة رسومات مخصصة لمراكز البيانات، التابعة لها بذاكرة وصول عشوائي تصل إلى 16 غيغا هيرتز، ممَّا يمنح اللعبة سرعة ودقة عاليتين.

    وعلى الرغم من أن "جوجل" كشفت النقاب عن منصتها ، لكن لم تذكر أي تفاصيل حول الموعد الدقيق الذي ستكون فيه الخدمة متاحة في نوفمبر هذا عام 2019، ولم تكشف عن الأسعار أو حتى عدد الألعاب التي ستطلقها الخدمة .


    منصة آبل " آبل آركايد"
    [​IMG]


    قدمت شركة آبل خدمة مخصصة بالكامل لألعاب الفيديو تحمل اسم "آبل آركايد"، لتدخل بذلك غمار خدمات ألعاب الفيديو، التي بدأت مع إطلاق غوغل خدمة الألعاب السحابية "ستاديا" في وقت سابق هذا الشهر، وإعلان مايكروسوفت عن خدمتها "إكس كلاود".

    [​IMG]

    وفي هذا التقرير الذي نشرته مجلة "جي كيو" الأميركية في نسختها الفرنسية، عرض الكاتب جيريمي باتريل خمس معلومات عن هذه الخدمة الجديدة.

    1- خدمة شاملة سبعة أيام في الأسبوع
    خلافا لمنصة غوغل "ستاديا" أو مايكروسوفت "إكس كلاود"؛ فإن آبل أركايد ليست خدمة لبث ألعاب الفيديو، بل هي خدمة اشتراك في ألعاب الفيديو، ويدفع المستخدم اشتراكا للولوج إلى قائمة كاملة من الألعاب التي يمكنه لعبها متى شاء، وتمكّنه هذه الخدمة أيضا من اختبار كل لعبة، التي ستكون قابلة للعب دون الحاجة إلى أن يكون المستخدم متصلا بالإنترنت.

    وأكدت آبل أن "الاشتراك يسهّل على المستخدم الولوج إلى كل لعبة على حدة مع جميع الميزات والمحتوى والتحديثات المستقبلية، دون الحاجة إلى أي عملية شراء إضافية". ويكفي النقر على صفحة "آركايد" المتوفرة على متجر التطبيقات "آب ستور" من أجل الولوج إلى الألعاب. وبحسب آبل، فإن هذه الخدمة ستستقبل تحديثات جديدة بصفة منتظمة.

    [​IMG]
    2- إتاحة أكثر من مئة لعبة
    أول خدمة تقدمها آركايد لألعاب الفيديو، بعد الاشتراك طبعا، الولوج إلى قائمة تضم نحو مئة لعبة فيديو "على مستوى عال". ويموّل جزء كبير من هذه الألعاب من قبل شركة آبل، وهي موقعة من قبل فنانين عالميين مشهورين في عالم ألعاب الفيديو، مثل مصمم سلسلة "فاينل فانتسي" هيرونوبو ساكاغوتشي، وكين وونغ الذي عمل كثيرا على لعبة "مانيومينت فالي"، بالإضافة إلى ويل رايت الذي صمم لعبة "ذا سيمز" ولعبة "سيم سيتي".
    [​IMG]


    الاشتراك في الخدمة يعني أن بإمكان المستخدم لعب أي لعبة في "آبل آركايد" على أي جهاز لشركة آبل (آبل)
    ونقل الكاتب عن آبل قولها إن "هذه الخدمة الجديدة ستعرض ألعابا من عدة شركات عالمية مختصة في ألعاب الفيديو، من أبرزها "أنابورنا إنتراكتيف"، و"بوزا ستوديوز"، و"كرتون نتورك"، و"كلي إنترتينمنت"، و"كونامي"، و"ليغو غروب"، و"سيغا".

    وإذا لم يناسب المستخدم أي نوع من الألعاب التي تسوقها هذه الشركات، سيجد نحو ثلاثمئة ألف لعبة أخرى متوفرة في متجر التطبيقات الخاص بآبل.

    3- ألعاب متعددة الأجهزة
    ستكون كل ألعاب الفيديو المتاحة على آبل آركايد متاحة للعب على كل منتجات شركة آبل، مثل آبل تي في، وآيباد، وحواسيب ماك، وآيفون. ويمكن أيضا تشغيل جزء من اللعبة عبر جهاز مثل آبل تي في، ثم مواصلة اللعب على جهاز آخر مثل آيباد أو آيفون.

    سمح الاشتراك الواحد للعديد من الأشخاص باللعب من المكان ذاته، وهذا ما تؤمنه خدمة آبل أركايد تماما كالمشاركة العائلية عبر آبل ميوزك. وليس ذلك فحسب، بل يمكن أيضا اللعب عبر لوحة غيم باد، وهي خدمة في طور الإعداد.

    4- سلاسة دون انقطاع
    مثل مشاهدة الأفلام أو المسلسلات على خدمة نتفليكس، فإنه لن يعكر أي شيء سلاسة سير لعبتك على خدمة آبل آركايد. بعبارة أخرى، لن تقاطعك أي إعلانات، وبمجرد انطلاق اللعبة، لن يعكر صفوك شيء، غير أصدقائك أو وقت عملك.

    5- السعر والإطلاق في طور الإعداد
    لم تعلن آبل بعد سعر الاشتراك في آبل آركايد. ورغم إعلان الشركة توفيرها هذه الخدمة خلال خريف 2019 في نحو 150 دولة، فإنها لم تحدد تاريخ إطلاقها بالضبط. ولا تزال هذه الخدمة الجديدة المخصصة لألعاب الفيديو تحتفظ بالكثير من الأ
    لغاز.

    XCloud من ميكروسوفت
    [​IMG]
    كما اعلنت شركة ميكروسوفت عن منصتها XCloud السحابية ستكون قادرة على تشغيل 3500 لعبة معا بشكل مباشر، ودون أن يحتاج المستخدم لتثبيت هذه الألعاب على جهازه.

    وأكدت التقارير أن هذه الألعاب ستعمل دون أن يكون هناك حاجة لإدخال أي تعديلات عليها من قبل المطورين.

    واستطاعت مايكروسوفت أن توفر هذا الأمر من خلال منصة Azure للتخزين السحابي التابعة لمايكروسوفت، والتي ستكون قادرة على تشغيل الألعاب من خلال سيرفرات موجودة في 13 منطقة عالمية.
    [​IMG]
     
    last-one ،SOLO و المنشار معجبون بهذا.
  1. هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط (الكوكيز ). من خلال الاستمرار في استخدام هذا الموقع، فإنك توافق على استخدامنا لملفات تعريف الارتباط.
    إستبعاد الملاحظة
  1. هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط (الكوكيز ). من خلال الاستمرار في استخدام هذا الموقع، فإنك توافق على استخدامنا لملفات تعريف الارتباط.
    إستبعاد الملاحظة