ابن تاشفين

مهتم بالشؤون العسكرية
كتاب المنتدى
إنضم
15/1/19
المشاركات
24,309
مستوى التفاعل
74,956
58695044.jpg


أعلنت شركة شاندونغ إلكتريك، التابعة للحكومة الصينية، بدء اشتغال محطتي نور 2 و3 للطاقة الشمسية في ورززات، اللتين بلغت الأشغال فيهما مراحلها الأخيرة بعدما امتدت على مدار ثلاث سنوات وشاركَ فيها العديد من المهندسين الصينيين.

وقالت الشركة، وفق ما نقلته وكالة الأنباء الصينية في قصاصة، إنها قامت ببناء مشروعي نور 2 ونور 3 في ورززات بسلسلة جبال الأطلس المغربية بعد أكثر من ألف يوم من العمل الشاق، انتهى بتشغيل المشروعين التجاريين، مضيفة أن "المحطتين الكهربائيتين تمكنتا من تحميل كامل ومستقر لمئات الملايين من الكيلوواط خلال ساعة من الزمن".

وقال ليانغ شين فنغ، كبير مهندسي مشروع نور 2، في تصريح للوكالة الصينية الرسمية، إن "نور 2 لها قدرة إنتاج تفوق 200 ميغاواط باستعمال تكنولوجيا الخلايا الضوئية (فوتوفولتاييك)، وهي بالتالي أكبر سعة مركبة في العالم، في حين إن قدرة إنتاج نور 3 تبلغ 150 ميغاوات، وهي الأكبر في العالم بين الأبراج المركزية".

وصرح وانغ قوانغ تشون، المدير العام لمشروعي نور2 ونور 3، لوكالة أنباء "شينخوا"، بأن شركته تولي أهمية كبيرة للوفاء بمسؤوليتها الاجتماعية في المغرب، موردا أن المشروعين قدما أكثر من 13 ألف فرصة عمل للسكان المحليين على مدى ثلاث سنوات.

وقال تشو هيجون، نائب رئيس الشركة في منطقة الشرق الأوسط، في مقابلة أجرتها معه مؤخراً وكالة "شينخوا"، إنَّ "المحطتين حققتا تحميلا كاملا ومستقراً لمئات الملايين من كيلوواط في الساعة من الكهرباء المولدة تم ضخها بالشبكة المغربية".

وأضاف: "بفضل الجهود الدؤوبة، تغلبنا على العديد من المشكلات واكتسبنا خبرة قيمة حول كيفية دمج المرافق الرئيسية مثل الحقل الشمسي والبرج المركزي وكتلة الطاقة وخزان الملح المصهور".

وتخطط الشركات الصينية العاملة في قطاع الطاقة الشمسية التي يتوفر الصينيون بشأنها على خبرة كبيرة، التابع معظمها للقطاع العام، لإطلاق مشاريع في مجال توليد الطاقة عبر حقول الألواح الشمسية، فضلا عن ضخ الطاقة الشمسية.

وقالت خديجة أغوجام، مديرة الموارد البشرية في مشروع نور 2 ونور 3، في تصريح للوكالة الصينية: "على عكس الشركات العالمية الأخرى، فإن الصينين على استعداد دائم لتوظيف العمال المحليين وتقديم الخبرة لهم، وقضاء بعض الوقت من أجل تدريبهم ليصبحوا عمالا مهرة".

وأضافت المسؤولة المغربية، في التصريح ذاته، أن "العديد من المغاربة حصلوا على خبرة عملية وخصائص مهنية أفضل في مشروعي نور 2 ونور 3"، وزادت أن "الشركات الصينية تحترم الموظفين المحليين وتشجعهم على اكتساب المزيد من المهارات، وآمل أن يأتي المزيد والمزيد من الشركات الصينية إلى المغرب لمساعدتنا على تطوير الاقتصاد".

وانطلق تشغيل المحطة الأولى نور 1 بقدرة إنتاج 160 ميغاواط وطاقة تخزين 3 ميغاواط في بداية 2016.

وخلال الأيام القليلة المقبلة، سيخطو المشروع خطوة كبيرة مع انطلاق المحطة نور 2 بقدرة إنتاجية تناهز 200 ميغاواط وطاقة تخزين تناهز 7 ميغاواط، إضافة إلى المحطة نور 4 التي اكتملت بدورها، والتي ستوفر قدرة إنتاج 72 ميغاواط باستعمال تكنولوجيا الخلايا الضوئية (فوتوفولتاييك)، خلافا للمحطتين نور 1 و2 اللتين تعتمدان تكنولوجيا الطاقة الشمسية المركزة باستعمال المرايا المقعرة.
 
أعلى