حصري سرائيل: إيران تجري محادثات مع 50 دولة لبيع طائرات مسيّرة

The Lion of ATLAS

التحالف بيتنا 🥉
طاقم الإدارة
عضو مجلس الادارة
إنضم
5/10/20
المشاركات
22,171
التفاعلات
60,380
F81AECBF-96BB-40FD-B8D7-EFEBD69F7906.jpeg


قال وزير الدفاع الإسرائيلي يوآف غالانت، الجمعة، إن “إيران تجري محادثات مع ما لا يقل عن 50 دولة لبيع طائراتها المسيّرة وذخيرة حية دقيقة”.

وكتب غالانت في تغريدة على تويتر: “قلت في مؤتمر ميونيخ للأمن إن النظام الإيراني لم يعد موردًا محليًّا للوكلاء في الشرق الأوسط، إنه شركة متعددة الجنسيات، تنشر الأسلحة الفتاكة، بما في ذلك الطائرات بدون طيار والذخيرة الحية الدقيقة في أوربا وأمريكا الجنوبية وآسيا”.


وأضاف: “تجري إيران محادثات مع ما لا يقل عن 50 دولة (لم يسمها)”.

وكانت وسائل إعلام إسرائيلية بينها هيئة البث الرسمية، قد قالت نهاية العام الماضي، إن إيران باعت روسيا طائرات مسيّرة وصواريخ دقيقة تستخدمها موسكو في أوكرانيا.

واعتبر غالانت أن إيران “ستتمتع بمزيد من القوة بمجرد انتهاء الحظر الذي تفرضه الأمم المتحدة على برنامج الصواريخ الإيراني، الخريف المقبل”.

ودعا الوزير المجتمع الدولي إلى أن “يتحرك بشكل عاجل لوضع آلية بديلة للردع والعواقب، قبل أن تحصل إيران على تصريح مجاني لتهريب الأسلحة ومهاجمة الاستقرار العالمي”.

ووصل غالانت الخميس إلى ألمانيا في زيارة غير معلنة المدة، للمشاركة في مؤتمر ميونيخ للأمن الذي يعقد خلال الفترة من 17 إلى 19 فبراير/ شباط الجاري.

ويعد “مؤتمر ميونيخ للأمن” حدثا سنويا تستضيفه المدينة التي تحمل الاسم ذاته، لمناقشة قضايا الأمن عبر المحيط الأطلسي.

 
إيران دولة إرهابية منذ عهود فهم مثل فرقة الحشاشين بقيادة حسن الصباح لا دين لهم ولا مبدأ سوى الخراب والإرهاب، اينما حل الشيعة حل الدمار و ويل لمن ولى الشيعة وتلك آثارهم في العراق والشام ولبنان، اليمن وغدا في الجزائر
 
يحكي لي صديق كان يعمل في مجال التجارة البحرية la marine marchande أنه كان في رحلة توقف في ميناء ايراني وكيف تجاذب أطراف الحوار مع إيرانيين أنهم قوم متعصبون جدا لكل ماهو ايراني شيعي ويكرهون كل الكره كل ماهو سني حتى أن اسم محمد هو مكروه في إيران ويشهد في قوله لو التقى شيعيان برجل واحد سني إلا وفكرا في قتله، فويل لمن يولي الشيعة وهم قتلة خير خلق الله عمر بن الخطاب رضي الله عنه وعثمان بن عفان وعلي بن أبي طالب كرم الله وجهه وابناؤه الحسن والحسين رضي الله عنهم أجمعين.

من لا يقرأ التاريخ فهو جاهل ومن ينسى تاريخ الفرس المجوس و بداية التشيع فهو أحق أن يتحمل ويلات التبعية لأعداء الله والرسول
 
عودة
أعلى