روسيا مازالت تؤكد تدمير نظام باتريوت بالرغم من انكار الأوكران و الامريكان حدوث ذلك

عبدالله أسحاق

التحالف يجمعنا
طاقم الإدارة
مشرف
إنضم
17/9/22
المشاركات
6,876
التفاعلات
15,441
حذر بوتين من أن الدفاعات الجوية باتريوت لن تصمد طويلاً في أوكرانيا: صاروخ تفوق سرعة الصوت دمر للتو نصف الشبكة في غضون شهر من نشرها

1684384498915.png


في 16 مايو كجزء من سلسلة معقدة من الضربات على العاصمة الأوكرانية كييف ، استخدم سلاح الجو الروسي الصاروخ الباليستي Kh-47M2 Kinzhal الفرط صوتي لتحييد وحدة من نظام الدفاع الجوي الأمريكي باتريوت ، مما أدى إلى تدمير رادار ومركز تحكم و وبحسب ما ورد واحدة على الأقل من قاذفاتها. وفقًا لمصادر روسية ، كان الطاقم الأوكراني الذي يشغل باتريوت على علم بوقوع ضربة ، لكن لم يكن لديه سوى وقت تحذير محدود بسبب السرعة العالية جدًا لصاروخ Kinzhal - مما يحد من فرص نظام الصواريخ في تغيير موقعه أو إعادة تحميله. كان نظام باتريوت المستهدف واحدًا من نظامين تم تسليمهما ، حيث قدمت كل من ألمانيا والولايات المتحدة وحدة واحدة.

وبحسب ما ورد أطلقت الوحدة 32 صاروخ أرض - جو على Kinzhal عند الاقتراب ، والتي بلغت قرابة 3 ملايين دولار لكل منها مبلغ 96 مليون دولار لمحاولة تدمير صاروخ بتكلفة تقديرية تقل عن 2 مليون دولار. كانت التكلفة العالية جدًا والعدد المحدود من صواريخ باتريوت الاعتراضية حجة رئيسية لعدم إرسال الأنظمة إلى أوكرانيا ، حيث تم طرح فعاليتها أيضًا موضع تساؤل ليس فقط بسبب السجل القتالي المضطرب للنظام ، ولكن أيضًا بسبب القدرات المتقدمة لـ صواريخ روسية جديدة مثل Kinzhal و Iskander و Zicron.

هذه تعتبر شبه مستحيلة لاعتراضها خاصة في مراحلها النهائية. ومع ذلك ، كان يُنظر إلى تسليم صواريخ باتريوت على أنه ضروري بسبب الانهيار الوشيك للدفاعات الجوية الأوكرانية ، حيث تم إصدار تحذيرات بتواتر متزايد من قبل كل من المصادر الغربية والأوكرانية بأن ترسانة أنظمة صواريخ S-300 و BuK التي تحمي البلاد أصبحت حرجة.

1684384587967.png


يأتي تدمير أنظمة باتريوت بعد أقل من شهر من تسليم الأنظمة الأولى في أبريل ، ويأتي بعد تحذير من الرئيس الروسي فلاديمير بوتين في ديسمبر من أن تدمير الأنظمة كان أمرًا مؤكدًا في حال نشرها في أوكرانيا. وأكد ذلك مع واشنطن "التي تقول الآن إن بإمكانهم وضع صواريخ باتريوت [في أوكرانيا]. حسنًا ، دعهم يفعلوا ذلك. سنقوم بتكسير صواريخ باتريوت [مثل الجوز] أيضًا ، وسيتعين تثبيت شيء ما في مكانه ، ويجب تطوير أنظمة جديدة - هذه عملية معقدة وطويلة "- مما يشير إلى أن الناتو لم يكن لديه أجيال جديدة من الهواء بعيد المدى أنظمة الدفاع المتاحة لتحل محل صواريخ باتريوت بمجرد إثبات ضعفها. ينطلق خصومنا من فكرة أنه من المفترض أن يكون هذا سلاحًا دفاعيًا. حسنًا ، سنضع ذلك في الاعتبار.

وأضاف بوتين أنه يمكن دائمًا العثور على ترياق ". وقد طمأنت الولايات المتحدة روسيا بشكل خاص في ديسمبر بأن أنظمة باتريوت لن يتم تشغيلها بواسطة أفراد أمريكيين ، وهو ما فسرته بعض المصادر على أنه ضوء أخضر فعال للشروع في الضربات. مع أفراد أوكرانيين من المتوقع أن يستغرق الأمر حتى عام 2024 لتعلم تشغيل صواريخ باتريوت ، ويُعتقد أنه تم تشغيلها بواسطة متعاقدين من الدول الأعضاء في الناتو على دراية بالأنظمة.

1684384708068.png


دخل صاروخ Kizhal المستخدم لتحييد بطارية باتريوت الخدمة في الجيش الروسي في أواخر عام 2017 ، وتم استخدامه لأول مرة في الحرب الروسية الأوكرانية في 18 مارس 2022 لضرب مستودع كبير تحت الأرض في غرب أوكرانيا يحتوي على أسلحة تم تسليمها مؤخرًا عبر بولندا.
كان الصاروخ سلاحًا مفضلاً لضرب أهداف ذات أولوية عالية بعيدًا عن الخطوط الأوكرانية بسبب مزيجها من المدى البعيد جدًا والأداء العالي ، حيث تم تصميم صواريخ إسكندر التي تم إطلاقها من السطح مع بعض القدرات المماثلة بمدى 500 كيلومتر فقط بسبب معاهدة القوات النووية متوسطة المدى التي كانت كل من موسكو وواشنطن طرفين فيها حتى عام 2019.

تم نشرها على نطاق واسع منذ عام 2017 في أسراب تم إنشاؤها حديثًا من المقاتلات الهجومية MiG-31K و MiG-31I ، والتي تمركزت باستمرار في مناطق التوتر الشديد مع الناتو بما في ذلك سوريا وبيلاروسيا وكالينينغراد والقطب الشمالي. ظهرت MiG-31 كأحد النجوم في الحرب الروسية الأوكرانية ، ليس فقط بسبب مساهماتها في مهام الضربة ، ولكن أيضًا بسبب أداء متغيرات اعتراض MiG-31BM / BSM التي أفاد عدد من المصادر الغربية بأنها شعرت بقوة موجودة في الجو مما تسبب في خسائر فادحة للطيران الأوكراني. تظل الاحتمالية أن بطارية باتريوت الوحيدة المتبقية ستكون هدفًا ذا أولوية إما لمقاتلات MiG-31K / I الهجومية أو للأصول الروسية الأخرى.

نقلا عن المراقب العسكرى صحيفة موالية للشرق
 
حالة نظام باتريوت الأمريكى في أوكرانيا بعد هجوم كينزال الروسي

قال مسؤول دفاعي أمريكي لوكالة فرانس برس الأربعاء ، إنه على الرغم من تضرر نظام صواريخ باتريوت المضاد للطائرات خلال الهجوم الصاروخي على أوكرانيا ، إلا أنه لا يزال يعمل.

وقال أيضا إن نظام باتريوت لا يزال يعمل. لا يزال الضرر الناجم عن قذيفة مجهولة الهوية سقطت بالقرب منها قيد التقييم.

في الوقت نفسه ، قال المتحدث باسم القوات الجوية الأوكرانية يوري إحنات في تصريح لوكالة فرانس برس إن نظام الدفاع الجوي "في الخدمة". واضاف "لا بأس".

على هذه الخلفية ، قررت وزارة الدفاع الروسية ، مساء الأربعاء ، الإبلاغ عن "تدمير كامل" لخمسة قاذفات من منظومة الدفاع الجوي الأمريكية باتريوت.

وسبق أن تحدثت وسائل إعلام عن أضرار لحقت بمنظومة الدفاع الجوي باتريوت خلال الهجوم الروسي مساء الثلاثاء. بدأت أوكرانيا والولايات المتحدة في مناقشة أفضل السبل لإصلاح النظام.

وفقًا لمصادر CNN ، فقد تضرر مكونان من بطارية باتريوت في هجوم روسي يوم الثلاثاء ، لكن النظام "لم يكن متوقفًا عن الاتصال بالإنترنت" ، وفقًا لمسؤول أمريكي مطلع على الأمر.

أدى القصف الروسي - الذي يتكون من صواريخ كينزال التي تفوق سرعتها سرعة الصوت ، وصواريخ كروز كاليبر وذخائر أخرى - إلى إتلاف مولد بطارية باتريوت وجزء من إلكترونيات النظام.

كان الضرر ضئيلًا ، وفقًا لثلاثة مسؤولين أميركيين آخرين ، ووصفه أحدهم بأنه "طفيف". قال مسؤول إن النظام ظل يعمل طوال الهجوم ولا يزال متصلاً بالإنترنت.

وقال أحد المسؤولين إن الولايات المتحدة أرسلت مفتشين لفحص النظام يوم الثلاثاء ، بعد أن أبلغهم الأوكرانيون أن النظام قد تضرر على ما يبدو.

لا يزال المسؤولون الأمريكيون يقيّمون بالضبط كيف تضررت مكونات باتريوت لأنه لا يبدو أن أيًا من المكونات قد أصيب بضربة مباشرة من صاروخ Kinzhal الروسي أو ذخيرة أخرى.
فقد هاجم الاتحاد الروسي بالفعل نظام الدفاع الجوي الأمريكي بصواريخ Kinzhal الأسرع من الصوت ، ولا سيما في 4 مايو ، ولكن دون جدوى. وبدلاً من ذلك ، اعترض الجيش الأوكراني ، كما أكد البنتاغون ، الصاروخ باستخدام نظام باتريوت.

نقلا عن الصحافة الحربية صحيفة موالية للغرب
 
حد يعرف المنظومتين كانو منتشرين في اي مكان
اكاد اجزم انه لا يعرف احد ما حدث
بالفعل و أذا كان أدعاءات الروس صحيحة فلماذا لم يوضحوا هذا بصور أقمارهم الصتاعية
 
مازال الروس مصرون
محطة رادار باتريوت وخمس بطاريات صواريخ دمرت في ضربة روسية تفوق سرعة الصوت على كييف


بعد هجوم كبير على العاصمة الأوكرانية كييف في 16 مايو ، والذي تضمن استخدام فئات صواريخ متعددة بما في ذلك نشر صواريخ Kinzhal الباليستية ضد أنظمة الدفاع الجوي الأوكرانية باتريوت ، استمرت المعلومات الجديدة المتعلقة بالضرب في الظهور. مع تأكيد مصادر غربية أن نظام باتريوت قد توقف عن العمل ، ذكرت وزارة الدفاع الروسية في 18 مايو: "وفقًا لمعلومات تم التحقق منها ، نتيجة لضربة صاروخية من طراز Kinzhal الفرط صوتي في مدينة كييف ، تم إرسال رادار متعدد الوظائف بالإضافة إلى خمس قاذفات لمنظومة صواريخ باتريوت المضادة للطائرات التي تصنعها الولايات المتحدة ، حيث تم تدميرها بالكامل في 16 مايو 2023. "

تم التأكيد في السابق فقط على تدمير محطة الرادار التي توفر القيادة والسيطرة لكل وحدة باتريوت. وقد استلمت أوكرانيا وحدتين من صواريخ باتريوت اعتبارًا من منتصف أبريل ، تم تسليم الأولى قبل أقل من شهر من الضربة الأخيرة. الولايات المتحدة مرارًا وتكرارًا ثبت أنها مترددة في توفير الأصول أو السماح لحلفائها الأوروبيين بالقيام بذلك ، ليس فقط لأن هذا من شأنه أن يستنفد الترسانات المحدودة نسبيًا المتاحة للجيش الأمريكي وحلفائه ، ولكن أيضًا بسبب تكلفتها الباهظة والضرر الكبير الذي يلحق بالسمعة نتيجة تدميرها. في المعركة يمكن توقع فشل النظام على نطاق واسع في ضوء سجله القتالي المتواضع للغاية ضد صواريخ أبسط بكثير من تلك الموجودة في ترسانة روسيا.

نقلا عن المراقب العسكرى 18/5/2023
 
الأضرار البسيطه للمولد دليل على ان روسيا لم تتمكن من تحديد مكان البتريوت و مكوناته بدقه أرجح أنها معلومات استخباراتيه فقط..
ثم القصف باغراق صاروخي خليط من كاليبر و كنغال و صواريخ اخرى و رغم ذلك فشلوا في تدميره بل تم اسقاط بعض الصواريخ منها فرط صوتيه !!
لا سور لا فيديو واضح لا صور اقمار صناعية و لا أي شيء، اكدب و استمر في الكذب هو منهجهم.
 
الروس هم من قالو انهم دمرو الف هيمارس والف بيرقادار في بداية الحرب ههههههه
بالفعل أخى......
البروباجندا الروسية تجعلنا نشك فى أى اخبار لهم
 
الأضرار البسيطه للمولد دليل على ان روسيا لم تتمكن من تحديد مكان البتريوت و مكوناته بدقه أرجح أنها معلومات استخباراتيه فقط..
ثم القصف باغراق صاروخي خليط من كاليبر و كنغال و صواريخ اخرى و رغم ذلك فشلوا في تدميره بل تم اسقاط بعض الصواريخ منها فرط صوتيه !!
لا سور لا فيديو واضح لا صور اقمار صناعية و لا أي شيء، اكدب و استمر في الكذب هو منهجهم.
صدقت أخى ..
كما أوضحت انت , لا نستطيع إلى الان الحكم على هذا الخبر , لا الأمريكان أو الروس بينوا عن طريق الصور أو الفيديوهات مقدار الاصابة فى هذا النظام
 
بالفعل أخى......
البروباجندا الروسية تجعلنا نشك فى أى اخبار لهم
الروس دولة كبيرة عام ونصف تقاتل دويلة اصغر منها 15 مرة
واضعف منها اقتصاديا , الروس معهم الصين وجمهوريات القوقاز وايران وبعض العربان و كدلك بيلاروسيا

واوكرانيا فقط بالبيرقدار وبعض صواريخ الهيمارس فقط 70 كلم وجرجرت الروس لمدة عام ونيف ...
واوكرانيا لاتمتلك F16 او اباتشي او صواريخ ATACMS او اي شيء مجرد تسليح جوي بدائي جدا
 
الروس دولة كبيرة عام ونصف تقاتل دويلة اصغر منها 15 مرة
واضعف منها اقتصاديا , الروس معهم الصين وجمهوريات القوقاز وايران وبعض العربان و كدلك بيلاروسيا

واوكرانيا فقط بالبيرقدار وبعض صواريخ الهيمارس فقط 70 كلم وجرجرت الروس لمدة عام ونيف ...
واوكرانيا لاتمتلك F16 او اباتشي او صواريخ ATACMS او اي شيء مجرد تسليح جوي بدائي جدا
روسيا تحارب ضد الناتو وليس ضد أوكرانيا
 
روسيا تحارب ضد الناتو وليس ضد أوكرانيا
هل تعلم امكانيات اسلحة الناتو اللتي لا تشارك اصلا فالميدان, ماتمتلكه اوكرانيا هو فتات الناتو
 
في القيادة والمساعدة لوضع خطط اما التسليح فهوا تسلسح بسيط
100%, الاوكران كرهو المغرب بسبب نوعية التسليح مقارنة بما لديهم, وهم في حرب طاحنة
 
في القيادة والمساعدة لوضع خطط اما التسليح فهوا تسلسح بسيط
هل تعلم امكانيات اسلحة الناتو اللتي لا تشارك اصلا فالميدان, ماتمتلكه اوكرانيا هو فتات الناتو
السلاح هو أقصى حد ممكن حتى لا يدخل الناتو في مواجهة مباشرة مع الروس
بالإضافة إلى ذلك ، فإن الأسلحة الممنوحة للأوكرانيين تندرج ضمن استراتيجية استنزاف الروس
وهي ليست كمية صغيرة ، على سبيل المثال ، مقذوفات مدفعية عيار 155 ملم كادت أن تنتهي من المخزونات في احتياطيات مستودعات الناتو
عشرات الآلاف من ساعات طيران طائرات ISR على الحدود الأوكرانية
 
الروس دولة كبيرة عام ونصف تقاتل دويلة اصغر منها 15 مرة
واضعف منها اقتصاديا , الروس معهم الصين وجمهوريات القوقاز وايران وبعض العربان و كدلك بيلاروسيا

واوكرانيا فقط بالبيرقدار وبعض صواريخ الهيمارس فقط 70 كلم وجرجرت الروس لمدة عام ونيف ...
واوكرانيا لاتمتلك F16 او اباتشي او صواريخ ATACMS او اي شيء مجرد تسليح جوي بدائي جدا
أخى الكريم......
كما أوضحت أنت , روسيا تحارب و معها بعض جمهوريات القوقاز (الشيشان الصوفية) و أيران و بيلاروسبا و هذا واضح منذ بداية الحرب.
السؤال هنا : رغم ضخامة الجيش الروسى و حلفاءه و أمكانياته و احتلاله خمس أراضى أوكرانيا فى بداية الحرب ثم بعد ذلك وافق على السلام مع أوكراني بل قدم عرض سلام لأوكرانيا يتضمن القرم أيضا و حل كل المشاكل العالقة بين البلدين فلماذا رفضت أوكرانيا هذا العرض الغير مسبوق و أصرت هى و الغرب على أستمرار القتال؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
 
أخى الكريم......
كما أوضحت أنت , روسيا تحارب و معها بعض جمهوريات القوقاز (الشيشان الصوفية) و أيران و بيلاروسبا و هذا واضح منذ بداية الحرب.
السؤال هنا : رغم ضخامة الجيش الروسى و حلفاءه و أمكانياته و احتلاله خمس أراضى أوكرانيا فى بداية الحرب ثم بعد ذلك وافق على السلام مع أوكراني بل قدم عرض سلام لأوكرانيا يتضمن القرم أيضا و حل كل المشاكل العالقة بين البلدين فلماذا رفضت أوكرانيا هذا العرض الغير مسبوق و أصرت هى و الغرب على أستمرار القتال؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
رفض الروس التنازل على المناطق التي سيطرت عليها و خاصة الشرق بل ارادت من الأوكران الاعتراف بالجمهوريات الوهمية !! القرم لن تتنازل عليه روسيا إلا بحرب طاحنة
 
التعديل الأخير:
بالفعل أخى.......
حدث ذلك من جهة الروس , و هذا ما كان يعول عليه الغرب (الولايات المتحدة و بريطانيا) اللتان اتخذتا ذلك ذريعة لأبعاد الأوكران عن المفاوضات التى كانت قائمة فى تركيا دون ان يحاولوا دعمها أو دفع الروس لتقديم عروض أفضل , هكذا تسير المفاوضات دائما.
و لكن الغرب كان همه هو أدخال الروس فى مستنقع جديد مثل مستنقع أفغانستان لكى على أضعف تقدير يضعف روسيا و يحد من نشاطتها أو يؤدى بها إلى تقسيم جديد كما حدث مع الأتحاد السوفيتى .
و هذا ما دفعه لأبعاد أوكرانيا عن المفاوضات و دعمها عسكريا فقط بأسلحة تسمح بأطالة أمد الحرب دون نصر لأى من الطرفين.
 
عودة
أعلى