روسيا ترسل طائرات Su-30SM2 لمحاربة الطائرات الأمريكية في أوكرانيا

عبدالله أسحاق

التحالف يجمعنا
طاقم الإدارة
مشرف
إنضم
17/9/22
المشاركات
6,873
التفاعلات
15,431
1716660243598.png


يمكن لطائرات Su-30SM2 أن تنجح في صد أي خطر قد تشكله طائرات F-16 فوق سماء أوكرانيا.


نشرت وسائل الإعلام الروسية لقطات لما يعتقد أنها النسخة الروسية الأحدث من مقاتلاتها من طراز سوخوي سو-30 "فلانكر".

وفقًا لتقارير وسائل الإعلام المحلية، شوهدت الطائرات مجهزة بإلكترونيات طيران جديدة، وأجهزة أخرى، وصواريخ جديدة تمامًا، ربما تفوق سرعتها سرعة الصوت.

وكشف معظم المحللين عن الطائرات الحربية الجديدة كإجراء مضاد للتهديد الذي تشكله طائرات F-16 "Fighting Falcon" الأمريكية التي وعدت بها أوكرانيا.

ووفقا لتقرير مجلة نيوزويك، فإن اللقطات الجديدة تظهرهم مسلحين بصواريخ R-37 بعيدة المدى التي تفوق سرعتها سرعة الصوت.

وقالت توب وور في تقرير لها: "أظهر طيارونا العسكريون أنهم مستعدون تمامًا لوصول طائرات الناتو وسيقابلونها بشكل صحيح".

وأشار المدونون العسكريون الأوكرانيون أيضًا يوم الأربعاء (22 مايو) إلى أن الطائرات كانت مجهزة بصواريخ جو-جو R-77 النشطة ذات التوجيه الراداري.

ويعتقد أن مدى هذه الصواريخ يصل إلى حوالي 186 ميلاً (300 كيلومتر). ومع ذلك، هناك بعض الالتباس حول العلامة الفعلية لطائرات Su-30 المصورة.

وزارة الدفاع الروسية، التي يبدو أنها مصدر اللقطات، تذكر صراحة أن الفيديو يصور طائرات Su-30SM الأقدم، وليس أحدث طائرات Su-30SM2.

وشوهدت المقاتلات وهي تشتبك مع طائرات بدون طيار تابعة للبحرية الأوكرانية في البحر الأسود، ولم يتم تحديد أنظمة الأسلحة المثبتة على الطائرات.

Su-30SM2 لمواجهة طائرات F-16 في أوكرانيا

طائرات Su-30SM2 هي نسخ معدلة من طائرات Su-30 الروسية المخضرمة. ووصفت وسائل الإعلام الرسمية الروسية الطائرات بأنها مزودة بإلكترونيات طيران "متطورة"، بما في ذلك الرادارات، لتعزيز قدرة الطائرة على اكتشاف وتحديد الأهداف على نطاقات أطول.

تمتلك المقاتلات أيضًا أحدث محركات AL-41F-1S الروسية لتحسين الأداء. وتشير التقارير المدعومة من الكرملين إلى أنها قادرة على توجيه ضربات ضد أهداف جوية وبرية وبحرية بأسلحة ذكية جديدة من مسافة عدة مئات من الكيلومترات.



لكنهم لم يقدموا المزيد من التفاصيل حول أنظمة أسلحة محددة.

وفي نوفمبر 2022، ذكرت وكالة أنباء تاس الحكومية أن وزارة الدفاع في موسكو تلقت "دفعة جديدة" من مقاتلات Su-30SM2. وبحسب ما ورد، أعيد تشكيلها لإطلاق "ترسانة أكبر" من صواريخ جو-جو وجو-أرض بعيدة المدى.

وذكرت وسائل الإعلام الحكومية الروسية أيضًا في أبريل 2023 أن أسطول البلطيق، المتمركز في منطقة كالينينغراد الغربية، قد أكمل التدريبات، بما في ذلك المقاتلات متعددة المهام Su-30SM وSu-30SM2 التي تمت ترقيتها.

ذكرت أحدث نسخة من التوازن العسكري، وهو الإحصاء السنوي للقوات المسلحة في العالم الذي يجمعه المعهد الدولي للدراسات الاستراتيجية، وهو مركز أبحاث مقره المملكة المتحدة، أن موسكو تمتلك أربع طائرات من طراز Su-30SM2 ذات قدرة قتالية.

لكن طائرات F-16 لم يتم تسليمها بعد

تكهنت العديد من قنوات Telegram العسكرية الموالية لأوكرانيا بأن الاختبارات المبلغ عنها ووصول طائرات F-16 المرتقبة إلى أوكرانيا لم يكن من قبيل الصدفة. وتعهد الداعمون الغربيون لأوكرانيا بتقديم طائرات مقاتلة من صنع شركة لوكهيد مارتن في عام 2023، لكن الجدول الزمني لوصولها وموعد تشغيلها في كييف لم يكن واضحا وقابلا للتغيير.

وبمجرد أن تنشر أوكرانيا الطائرات، سيتمكن طياروها من إجراء العمليات من مسافات أكبر، مما يسهل تحييد الدفاعات الأرضية الروسية وإبقاء طائرات موسكو على مسافة. سيتم استخدام طائرات F-16 لتعقيد الهجمات الروسية على أوكرانيا، مما يعرض الأصول الروسية للخطر ومواجهة أي تفوق جوي قد يكون لروسيا.

وفي يوم الأربعاء، أعلن إيليا يفلاش، المتحدث باسم القوات الجوية الأوكرانية، أن أول متخصصين أوكرانيين من طراز F-16 عادوا إلى أوكرانيا من التدريب الدولي، حسبما أشارت مجلة نيوزويك.

وأضاف أن طائرة غربية الصنع «ستكون قادرة على أداء وظائف معينة مع أسطول طائراتنا القديم».
 
عودة
أعلى