تخطط فنلندا لاستخدام جنود الاحتياط لحراسة الحدود مع روسيا

الصقلي

التحالف يجمعنا
مراسلي المنتدى
إنضم
2/3/24
المشاركات
1,182
التفاعلات
2,390
output_image.jpeg

صورة لحرس حدود فنلندي

8540611bc77710715be6fc4484d62074-77633139.jpg


تم وضع الحواجز عند نقطة تفتيش فاليما الحدودية المغلقة بين فنلندا وروسيا في فيرولاهتي، فنلندا، 14 يناير 2024. صورة الصحيفة / لوري هينو / عبر رويترز


(رويترز) -بتاريخ May 15, 2024 .3:25 PM

قالت الحكومة الفنلندية يوم الأربعاء إن فنلندا تعتزم تغيير قواعد التجنيد الإلزامي للسماح لآلاف من جنود الاحتياط بالمساعدة في حراسة حدودها مع روسيا في حالة حدوث موجة مفاجئة من المهاجرين.

قالت الحكومة الفنلندية في مقترح قانون، إنه يمكن استدعاء الفنلنديين الذين أكملوا الخدمة العسكرية في قوات الحدود للقيام بدوريات على حدود الدولة الشمالية مع روسيا في ظروف استثنائية.
واتهمت فنلندا، التي إنضمت إلى حلف شمال الأطلسي (الناتو) في أبريل من العام الماضي، موسكو باستخدام الهجرة كسلاح ضد الدولة الشمالية، وهو ما ينفيه الكرملين


وأغلقت فنلندا حدودها التي يبلغ طولها 1340 كيلومترًا مع روسيا أواخر العام الماضي وسط تزايد عدد الوافدين من دول ثالثة مثل سوريا والصومال عبر روسيا.
وأظهرت بيانات حرس الحدود أن نحو 1300 طالب لجوء عبروا الحدود من روسيا إلى فنلندا العام الماضي مقارنة بأقل من 40 هذا العام بعد إغلاق معابر الركاب.
لكن الحكومة الفنلندية تخشى أن تتكرر الظاهرة التي تسميها "الهجوم الهجين من قبل روسيا" في أي لحظة، وتقوم بإعداد تشريع للتعامل مع هذا التهديد.

وقال وزير الدفاع أنتي هاكانين في بيان: "مع تغير الوضع الأمني، نحتاج إلى استكمال الأساليب الحالية بطرق جديدة للحفاظ على أمن الحدود".
لدى فنلندا جيش تجنيد إجباري، مما يعني أن الخدمة العسكرية إلزامية للرجال. وقالت الحكومة إن أكثر من 10 آلاف مجند تم تدريبهم على يد حرس الحدود، في حين أن ربعهم من حرس الحدود.
أما الباقون، أي ما يقرب من 7500 جندي، فقد تابعوا وظائف مدنية أخرى. وبموجب التشريعات الحالية، يظلون بمثابة جنود احتياطيين يمكن استدعاؤهم بشكل عاجل للخدمة في حالة وجود تهديد عسكري لأمن الحدود ولكن ليس لمواجهة الهجرة

وسيتم طرح الاقتراح للتصويت في البرلمان حيث تتمتع الحكومة اليمينية بالأغلبية.

كما قامت الحكومة الفنلندية بصياغة ما يسمى بقانون الصد الذي من شأنه أن يسمح لحرس الحدود بإبعاد طالبي اللجوء على الحدود الفنلندية الروسية دون تلقي طلبات اللجوء الخاصة بهم.

المصدر :
 
عودة
أعلى