بايدن تعليقا على الضربة في سوريا: "لا نسعى إلى صراع" مع إيران

يوسف بن تاشفين

التحالف يجمعنا🏅🎖
كتاب المنتدى
إنضم
15/1/19
المشاركات
65,177
التفاعلات
184,180
بايدن أكد أن بلاده مستعدّة للعمل بقوة لحماية شعبها



أعلن الرئيس الأميركي، جو بايدن، الجمعة، في أوتاوا الكندية أن "الولايات المتّحدة لا تسعى إلى صراع مع إيران"، وذلك غداة تنفيذ الجيش الأميركي ضربات جوية في سوريا أسفرت عن مقتل مقاتلين موالين لإيران.

وخلال مؤتمر صحفي مشترك مع رئيس الوزراء الكندي، جاستن ترودو، قال بايدن: "لا تخطئن الظن، الولايات المتحدة لا تسعى إلى صراع مع إيران، لكنها مستعدّة للعمل بقوة لحماية شعبها".

وقُتل 14 مقاتلا مواليا لإيران في غارات جوية أميركية استهدفتهم في شرق سوريا، ليل الخميس الجمعة، ردا على هجوم بطائرة مسيّرة استهدف قاعدة عسكرية أميركية في المنطقة وأسفر عن مقتل متعاقد أميركي.
 

سماع دوي انفجارات.. "قصف صاروخي" يستهدف قاعدة للغاز في دير الزور​


المرصد السوري أكد سماع دوي انفجارات في دير الزور (أرشيفية)

ذكر المرصد السوري لحقوق الإنسان، الجمعة، أن حقل "كونيكو" للغاز في ريف دير الزور تعرض لقصف صاروخي مصدره مناطق سيطرة قوات النظام والمليشيات الإيرانية المتمركزة في المدينة.

وأشار المرصد إلى أن "طيران التحالف الدولي قام باستهداف مواقع تابعة للميليشيات الإيرانية في حي العمال وهرابش في مدينة دير الزور، حيث سمع دوي انفجارات عنيفة في المدينة".

ولم يؤكد التحالف الدولي صحة التقارير،و
أتى هذا بعد الضربة الجوية التي نفذها الجيش الأميركي، ليل الخميس الجمعة، ضد ميليشيات تابعة لإيران، كانت استهدفت القوات الأميركية.

وقتل إثر الضربة الأميركية 14 عنصرا مسلحا تابعا لإيران و الخميس، استهدف هجوم بطائرة مسيّرة، وفق ما أعلنت وزارة الدفاع الأميركية، "منشأة صيانة في قاعدة لقوات التحالف قرب الحسكة في شمال شرق سوريا"، ما أدّى إلى مقتل "متعاقد أميركي، وإصابة خمسة عسكريين أميركيين ومقاول أميركي آخَر".

رايدر قال في الصدد "واثقون من أن المسيرة التي هاجمت قواتنا هي إيرانية".

وأضاف "المجموعات المدعومة من الحرس الثوري الإيراني هي التي قامت بالهجوم"
 
عودة
أعلى