انقلاب عسكري في الغابون

last-one

طاقم الإدارة
رئيس مجلس الإدارة
إنضم
11/12/18
المشاركات
24,351
التفاعلات
57,831
XIbpyfP.jpg


أعلن عدد من الضباط الكبار بالجيش الغابوني استيلاءهم على السلطة خلال ظهورهم على التلفزيون الرسمي، في الساعات الأولى من صباح اليوم الأربعاء، حيث أعلنوا إلغاء الانتخابات وحل المؤسسات وإغلاق الحدود حتى إشعار آخر، وسط سماع إطلاق نار من أسلحة أوتوماتيكية في ليبرفيل العاصمة.

المجموعة المؤلفة من نحو 12 عسكرياً غابونياً، قال أحدهم إنه يتحدث باسم "لجنة المرحلة الانتقالية وإعادة المؤسسات"، مؤكدين أنهم يمثلون جميع قوات الأمن والدفاع في البلاد.





وأعلن العسكريون الذين أكدوا أنهم يتحدثون باسم "لجنة المرحلة الانتقالية وإعادة المؤسسات"، أنهم "بسبب حوكمة غير مسؤولة تتمثل بتدهور متواصل للحمة الاجتماعية ما قد يدفع بالبلاد إلى الفوضى (..) قررنا الدفاع عن السلام من خلال إنهاء النظام القائم".

وقال الضباط إنهم يمثلون جميع قوات الأمن والدفاع في الغابون، مضيفين أن الانتخابات العامة الأخيرة تفتقر للمصداقية وإن نتائجها باطلة.

كما أعلنوا إغلاق حدود البلاد حتى إشعار آخر وحل مؤسسات الدولة.

وأفادت وكالة "فرانس برس" بسماع إطلاق نار في العاصمة ليبرفيل.

وقال رئيس مركز الانتخابات في الغابون إن بونغو حصل على 64.27 بالمئة من الأصوات.

ويرأس بونغو (64 عاما) البلاد منذ 14 عاما، وانتُخب رئيسا للمرة الأولى عام 2009 بعد وفاة والده عمر بونغو أونديمبا الذي حكم البلاد أكثر من 41 عاما.

في أكتوبر 2018، أصيب بونغو بجلطة دماغية بقي بعدها لمدة عشرة أشهر من دون ظهور علني، وعلى الرغم من استمرار معاناته من صعوبات في الحركة، قام في الأشهر الأخيرة بجولات في كل أنحاء البلاد وبزيارات رسمية إلى الخارج.
 
المغرب كان قدم شحنة من الاسمدة للغابون لتعزيز العلاقات , لكن الان تم الاعلان عن الانقلاب ربما القادمين الذين انقلبو لن يكونوا في صف المغرب
لا اعتقد ،المغرب لديه نفوذ قوي في الغابون ،هي مسألة داخلية لن تؤثر على مصالح المغرب مع هذه الدولة الصديقة و ممكن المغرب يتدخل لايجاد مخرج باقناع علي بونغو بالتنحي و تجنيب بلده السقوط في الفوضى .
 
لا اعتقد ،المغرب لديه نفوذ قوي في الغابون ،هي مسألة داخلية لن تؤثر على مصالح المغرب مع هذه الدولة الصديقة و ممكن المغرب يتدخل لايجاد مخرج باقناع علي بونغو بالتنحي و تجنيب بلده السقوط في الفوضى .
طالما بونغو كان صديق فالمغرب فالمنقلبين ليس لهم نفس التوجه اخي الكريم , اولا و اخرا الغابون اصلا مهددة بالخراب و الانقلاب
 
علي بونغو لم يعد بصحة جيدة و غالبا احدى شقيقاته هي من تتحكم في شؤون هذه الدولة الأفريقية


بونغو موالي لفرنسا اغلب قادة دول افريقيا في وسطه و جنوبه و غربه موالين لفرنسا , فمن رأي يستاهل الانقلاب لقتل الهيمنة الفرنسية ربما تأتي الهيمنة الروسية
 
طالما بونغو كان صديق فالمغرب فالمنقلبين ليس لهم نفس التوجه اخي الكريم , اولا و اخرا الغابون اصلا مهددة بالخراب و الانقلاب
منطقك غير صحيح ،ما علاقة المغرب بشأن داخلي ،نعم علي بونغو صديق المغرب و لكن خروجه من السلطة و مجئ المعارضة لن يؤثر على مصالح المغرب في شئ لان هذه الدولة مستفيدة من هذه العلاقة أكثر بكثير من استفادة المغرب ،هناك عطف ملكي على الغابون و شعبها كل ما في الامر ،صديقة او غير صديقة لن يؤثر على المغرب في شئ ،سنوفر كثير من المنح الدراسية و الإعانات التي نوجهها لهذه الدولة الافريقية .
 
المخابرات الأمريكية كانت على علم بالانقلاب ،السفارة الأمريكية في ليبروفيل حذرت الرعاية الأمريكيين من تدهور الاوضاع الأمنية بعد اعلان نتائج الانتخابات

Screenshot_2023-08-30-08-48-37-081_com.twitter.android-edit.jpg
 
منطقك غير صحيح ،ما علاقة المغرب بشأن داخلي ،نعم علي بونغو صديق المغرب و لكن خروجه من السلطة و مجئ المعارضة لن يؤثر على مصالح المغرب في شئ لان هذه الدولة مستفيدة من هذه العلاقة أكثر بكثير من استفادة المغرب ،هناك عطف ملكي على الغابون و شعبها كل ما في الامر ،صديقة او غير صديقة لن يؤثر على المغرب في شئ ،سنوفر كثير من المنح الدراسية و الإعانات التي نوجهها لهذه الدولة الافريقية .
لا يوجد اسمه الشأن الداخلي اخي الكريم , الشؤون الخارجية هي التي غالبا تؤثر على الشؤون الداخلية مثلا فرنسا سبب من اسباب خراب الغابون , عندك المرتزقات و المحيط الغير امن يؤثر على الدولة , ان كان يحلمون الغابونيين من نهاية الهيمنة الفرنسية فلينتظروا الهيمنة الصينية او الروسية .
و انا ضدد اعطاء الاعانات و المنح الدراسية للافارقة و ضدد تواجدهم هنا في المغرب اغلبهم مخربين , الاعانات و المنح فلنمنحها للشاب المغرب
 
لا يوجد اسمه الشأن الداخلي اخي الكريم , الشؤون الخارجية هي التي غالبا تؤثر على الشؤون الداخلية مثلا فرنسا سبب من اسباب خراب الغابون , عندك المرتزقات و المحيط الغير امن يؤثر على الدولة , ان كان يحلمون الغابونيين من نهاية الهيمنة الفرنسية فلينتظروا الهيمنة الصينية او الروسية .
و انا ضدد اعطاء الاعانات و المنح الدراسية للافارقة و ضدد تواجدهم هنا في المغرب اغلبهم مخربين , الاعانات و المنح فلنمنحها للشاب المغرب
ذلك ما قلته افتراض خسارة المغرب من هذا الانقلاب هي صفر مكعب ،اي نظام غابوني قادم سيكون تحت عين الأجهزة المغربية و المغرب لن يترك مكانه في الغابون لا لروسيا او لصين او اي طرف اخر .
 
عزا خبراء في الشأن الأفريقي تكرار ظاهرة الانقلابات في القارة الأفريقية إلى:
  • ضعف اقتصادات القارة.
  • البيئة الأمنية المضطربة.
  • عدم احترام المواثيق الديمقراطية.
  • لجوء العديد من الحكام المدنيين لتمديد فترات حكمهم.
أين وقعت أكثر الانقلابات في إفريقيا؟
  • تعد بوركينا فاسو من البلدان التي شهدت أكبر سلسلة من الانقلابات العسكرية بلغ في مجملها 10 محاولات كان آخرها في يناير.
  • شهدت أوغندا منذ استقلالها عن بريطانيا عام 1962 أكثر من 6 انقلابات عسكرية.
  • خبر السودان منذ استقلاله عن بريطانيا عام 1956 نحو 20 محاولة نجحت منها 5 محاولات.
  • وفي الجانب الآخر شهدت منطقة جنوب إفريقيا عددا أقل من انقلابات شرق وغرب القارة السمراء، وعزا محللون ذلك إلى المؤسسات القوية في تلك الدول والتزامها بالحكم الديمقراطي، إذ شهدت دولة ليسوتو حتى الآن انقلابين اثنين، وزيمبابوي انقلاباً واحداً نفذه الجيش على روبرت موغابي في نوفمبر 2017.
 

عائلة الرئيس الغابوني: مصير علي بونغو غير معلوم بعد الانقلاب العسكري​

عائلة الرئيس الغابوني: مصير علي بونغو غير معلوم بعد الانقلاب العسكري


قالت عائلة رئيس الغابون علي بونغو، الأربعاء، إن مصير بونغو غير معلوم بعد الانقلاب العسكري في ليبرفيل، والذي وضع حدا لحكم عائلة بونغو المستمر منذ خمسين عاما.
وفجر اليوم، أعلن عسكريون “إنهاء النظام القائم” في الغابون بعيد إعلان النتائج الرسمية للانتخابات الرئاسية السبت التي كرست فوز الرئيس علي بونغو بولاية ثالثة.
وفور إعلان فوز بونغو رسميا بحصوله على 64,27 % من الأصوات ليل الثلاثاء الأربعاء، ظهرت مجموعة تضم نحو 12 عسكريا عبر شاشة محطة “غابون 24” من القصر الرئاسي.

 
من يظن أن الانقلابات العسكرية هي طريق نحو غد أفضل فهو مخطىء …
فحتى لو منحت السلطة للمدنيين فهم فقط كراكيز في يد العسكر يسهل التخلص منهم في رمشة عين …
 
من حق الشعوب الإفريقية أن تتحرر وتتمتع بحقوقها وخيرات بلدها فلا يعقل أن يحتكر عشر بالمائة تسعين بالمائة من ترواث البلاد ولا يعقل أن يحرم المواطن من بيت يأويه وعمل يكفيه وخدمات طبية وتربوية وأمن وقضاء عادل وتوزيع عادل للترواث وعقاب للمفسدين والمرتشين والمتسلطين أما غير ذالك فالشعوب ستثور مهما صمتت
 
عودة
أعلى