شاهد القاذف المضاد للدروع RPG-32 القصة و المواصفات المذهلة

Nashab

لا تمت قبل أن تكون نداً
صقور التحالف
إنضم
22/2/19
المشاركات
3,958
التفاعلات
19,055
القصة المذهلة للقاذف المضاد للدروع RPG-32 - مقال يعود لعام 2013

1594824873146.png


ملاحظة مهمة || أود أن أشير في البداية إلى أن المعلومات الموجودة في المصادر هي معلومات قديمة و قد قمت بتحديثها بالمعلومات الجديدة التي تتوافر لدي و سأدرجها لاحقاً في الموضوع ، و أي شيء باللون البنفسجي هذا سيكون إضافة مني على الكلام أو رأي شخصي
أما بالنسبة لمواصفات القاذف ، فالمواصفات في المواضيع المنقولة عن المصادر الأجنبية القديمة التي تعود إلى 2013 هي قديمة و ليست نفسه حالياً ، و سأكتفي بذكرها من أجل النقل الحرفي من المصادر ، و المواصفات بعد التطوير عام 2013 سأفرد لها مشاركة أخرى

قام جلالة الملك عبد الله الثاني ابن الحسين ملك المملكة الأردنية الهاشمية ، و المدير العام لمؤسسة روستيك (Rostec (Rostekhnadzor الحكومية السيد سيرغي شيميزوف Sergey Chemezov بإفتتاح مصنع تجميع القاذف المضاد للدروع RPG-32 في الأردن في 30 مايو 2013 ، والمعروف في جميع أنحاء العالم باسم Hasim ((حالياً إسمه Nashshab)) ، حيث تعود ملكية مصنع التجميع إلى شركة جدارا للأنظمة و المعدات الدفاعية Jadara Equipment & Defense Systems ، أو كما تعرف سابقاً بالشركة الأردنية الروسية للأنظمة الإلكترونية (Jordan Russian Electronic Systems Company (JRESCO .

1594824998082.png


إستغرق الأمر 7 سنوات لبدء إنتاج القاذف RPG-32 منذ خروجه للعلن عام 2005 إلى عام 2013 ! خلال هذا الوقت ، تحول القاذف إلى أسطورة و اكتسبت شهرة واسعة ، هذا ليس مفاجئاً ، لأنه يعتبر الأقوى في العالم ((وقتها)) ! فهو يستطيع إختراق الدروع المتجانسة التي يصل سمكها إلى 1000 ملم ! ولذلك فمن المثير للإهتمام للغاية لمعرفة تاريخ القصة الحقيقية لهذا القاذف ، و لهذا السبب ، التقى مراسل موقع "НВО" مع أحد الصناعين الرئيسيين لقاذف القنابل المضاد للدروع السيد فلاديمير كورينكوف Vladimir Korenkov ، المدير العام السابق والمصمم العام لشركة بازلت FGUP Bazalt) ГНПП Базальт) .

1594825067482.png
1594825073516.png

السيد فلاديمير كورينكوف Vladimir Korenkov المصمم الرئيسي لقاذف RPG-32


فكرة الملك !

1594825122733.png

جلالة الملك عبدالله الثاني ملك المملكة الأردنية الهاشمية

في معرض الدفاعي IDEX في أبو ظبي في مارس 2005 ، اجتمعت 3 أطراف من أصحاب الشأن و هم :

1- الجانب الأردني ?? : بقيادة الملك عبدالله الثاني ملك المملكة الأردنية الهاشمية .
2- الجانب الروسي ?? : ممثلين رفيعين عن شركة روسوبورون اكسبورت Rosoboronexport .
3- الجانب الروسي ?? : الدائرة الاتحادية للتعاون العسكري التقني (FSMTC) .

أولاً ، تم عقد اجتماع مع ممثلي المملكة الأردنية الهاشمية ، الذين قالوا إنهم مهتمون أن يشاركوا في تطوير أي أسلحة حديثة .


1594825189446.png

جلالة الملك عبدالله الثاني خلال إفتتاح مصانع شركة جدارا للأنظمة و المعدات الدفاعية في عام 2013

يولي جلالة الملك عبد الله الثاني إهتماما كبيراً لتطوير المنتجات ذات التكنولوجيا المتطورة ، يركز مركز الملك عبد الله الثاني للتصميم والتطوير (KADDB) و هو مركز التصميم و التطوير و التصنيع العسكري الوطني الأردني ، على سبيل المثال على تطوير أجهزة رؤية عالية الجودة من مختلف البلدان ، علاوة على ذلك ، فإن الأردنيين مستخدمون مرخصون ، أي لديهم الحق في تطوير أو تعديل شيء ما بأنفسهم ، بما يخص موضوع الدبابات (الجانب المفضل للملك) حيث عمل المركز بشكل مشترك مع جنوب إفريقيا لتطوير دبابة الصقر ((برج الصقر Falcon)) بإستخدام برج قتالي غير مأهول ! ولكن في موضوع أسلحة المعركة والذخيرة فهذا شيء آخر تماماً !

في نفس اليوم ، اجتمعت جميع الأطراف المهتمة في قاعة المؤتمرات بجناح روسوبورون اكسبورت Rosoboronexport .
خلال ساعة ، تم تقديم المنتجات الروسية للملك عبدالله الثاني ، وتناقشوا عن الآفاق والتطورات المستقبلية .


مشاهدة المرفق 283901

جلالة الملك عبدالله الثاني خلال إجتماعه مع أحد مسؤولي شركة روسوبورون اكسبورت Rosoboronexport في Sofex 2018

يقول فلاديمير كورينكوف Vladimir Korenkov : (لقد أحب جلالة الملك عبد الله الثاني كل شيء ، بعد فترة من الوقت أعرب عن رغبته في طلب تطوير الأردن للمنتجات الروسية ، وسأل عما يمكن أن يقدمه الجانب الروسي ؟ و هنا خطرت لدينا فكرة ممتازة ، لأنه من غير المنطقي حمل قاذف مضاد للدروع ثقيل عندما تتواجد في المعركة أخطار 10٪ فقط التي تتطلب التعامل معها بمقذوف من عيار 105 ملم من أصل الأهداف في ساحة المعركة بشكل كلي ! أما الباقي و هو ما يشكل نسبة 90% من الأخطار يتم التعامل معه بشكل جيد من خلال قذائف ذات عيار أخف (القذيفة عيار 72 ملم لم تكن قد صنعت وقتها) . وعلى الفور توصلوا لفكرة تطوير القاذف المضاد للدروع RPG-32 أكثر (كان يسمى وقتها RPG-32 Baraks) ، إنه قاذف مضاد للدروع خفيفة جداً ، و في نفس الوقت يحمل أنظمة رؤية و تهديف خفيفة أيضاً ، و نظام الذخائر المستخدمة متنوعة الأعيرة ، بالإضافة إلى مناظير رؤية بصرية ممتازة ، وهو ما كان مستقبلاً لتطوير منصات تحكم آلية لاحقاً ، ولكن في نفس الوقت خطرت للأطراف فكرة أخرى و هي الترويج لهذا السلاح للأسواق الخارجية و ليس للسوق الأردنية فقط بل و خارجه أيضاً و في المقام الأول إلى بلدان الشرق الأوسط ، وذلك بإعادة إستخدام العلامة التجارية المشهورة لشركة بازلت Bazalt FGUP الروسية ، حيث أنه دائماً عند بيع الأسلحة الروسية ذات المواصفات الموازية للمنتجات الأجنبية يكون ذلك بنصف ثمن الأسلحة الأجنبية التي تكون أغلى من الروسية بنسبة الضعف ! حيث أن التغيير على العلامة التجارية ، يمكن أن يساعد في تقديم هذه المنتجات من بائع لآخر) .

1593764357293.png


تم صنع القاذف المضاد للدروع RPG-32 بنسخته الجديدة بشكل أساسي خلال عام واحد فقط ! وقد تيسر ذلك من خلال تراكم خبرة علمية وتقنية خطيرة التي كانت متاحةً في مكتب التصميم التابع لمؤسسة بازلت Bazalt FGUP ، وفريق قوي من المصممين و العلماء و المهندسين ، تمت مواجهة الصعوبات في الجزء (الورقي و الوثائقي) من المشروع و هو (العديد من المفاوضات و الموافقات وإعداد الوثائق لاتفاق حكومي دولي) ! كان لدى Basalt بالفعل تجارب فاشلة في إنشاء شركات و مصانع مماثلة في بلغاريا و الهند ، في المرحلة الأولية غرقوا حرفياً في الإجراءات البيروقراطية المعقدة الروسية .


1594825309987.png


قدم الأردن التمويل المبدئي لتطوير RPG-32 ولعب مهندسوه دوراً كبيراً في التصميم النهائي .

يقول السيد Vladimir Korenkov أنه كان متأكداً من أنه من دون رئيس الدائرة الاتحادية للتعاون العسكري التقني (FSMTC) السيد ميخائيل دميترييف Mikhail Dmitriev والمستشار السيد فلاديمير بوليتوف Vladimir Poletov ، لم يكون RPG-32 ليولد أصلاً .

كان التأخير و التعقيد للمشروع متوقع من البداية ، لكن لم يكن من الواضح كيف ستسير الامور ، يكفي القول أن العقد دخل حيز التنفيذ فعلياً بعد الإنتهاء من جميع أعمال التطوير للقاذف تقريباً ! تلقت شركة بازلت Bazalt الدفعة الأولى من الأموال بعد أن كان تطوير RPG-32 قد أصبح جاهزاً !

جميع أعمال التطوير مرت بمرسوم من الرئيس الروسي والوسيط الحكومي و هي شركة روسوبورون اكسبورت Rosoboronexport ، حيث شارك موظفوها بنشاط كبير في إعداد جميع الوثائق على الصعيد الدولي و بالتنسيق مع الإدارات و السلطات ، من الجدير بالذكر أن رئيس شركة روسوبورون اكسبورت Rosoboronexport الحكومية الروسية هو السيد ميخائيل بيشكوف Mikhail Bychkov .

1593764369445.png


تم تغيير نظام تمويل العمل عدة مرات ، مرة على حسابهم و بدفعات متتالية ، و أخرى على حساب قرض ، وكان الملك على إستعداد لدفع ثمن كل المشروع من أمواله الخاصة ! لكن في النهاية ، حصل الأردن على قرض حكومي من الحكومة الروسية ، و في الوقت نفسه ، تبلورت فكرة بناء مصانع للإنتاج على الأراضي الأردنية ، حيث كان من المفترض وجود مصانع كبيرة الحجم مع وجود التراخيص اللازمة لذلك في الأردن .


1594825363575.png


طرحت مناقصة داخلية لتصنيع المناظير و أدوات الرؤية حيث تقدمت شركة BelOMO البيلاروسية أفضل عرض و فازت بها فعلاً ، ولاحقاً قام موظفيها على وجه السرعة بتعديل خصائص نظام الرؤية المطلوبة ، لقد قاموا بعمل جيد و بتكلفة معقولة ، و حالياً ((يقصد في 2013)) يواصلون تحسين أنظمة الرؤية ، ويتعاونون بالفعل مع الأردن لتحقيق ذلك .

معدات التدريب

1594825385264.png

المشبه و المحاكي التدريبي Simulator للقاذف

في نفس الوقت الذي قُدم فيه نموذج القاذف RPG-32 الجديد ، تم تصنيع مجمع معدات تدريب عملية خاصة به ، حيث أنه في السابق كان التدريب يعتمد على الفهم و الملصقات و المخططات و ملصقات التعليمات على الغلاف و قطع القاذف وما إلى ذلك ، أما في تجربة شركة Bazalt FGUP ، فقد إبتكرت مفهوماً جديدا للتدريب على قاذف القنابل المضاد للدروع ، وأطلقت ذخائر خاملة تدريبية رخيصة للغاية ، حيث حصلت الشركة على ترخيص في ممارسة النشاط الاقتصادي الأجنبي و التجارة الخارجية في قطاع الخدمات و التدريب و المحاكاة و الأنظمة المجمعات و المنصات .

استغلت شركة بازلت Bazalt FGUP هذه الفرصة لإنشاء منتج جديد ، و نتيجة لذلك ، بحلول عام 2009 ، تجاوزت طلبيات تصدير مؤسسة بازلت Bazalt FGUP الخاصة بالتدريبات الطلبات على المنتجات العسكرية نفسها ! الشيء نفسه حصل مع الطلبات الداخلية الدفاعية للدولة الروسية ، حيث أن النتائج و المكتسبات التي أفرزها هذا النوع من التدريب العملي والأسلحة القتالية أثار إنتباه المسؤولين بشكل لافت ! بالأخص ردة الفعل و الأثر الذي يعطيها القاذف و آثاره على الرامي ، فإذا نتج عن رمية الذخيرة القتالية صوت الإطلاق قرابة 160 ديسيبل مسببة صدمة طفيفة (و هو ضمن المستويات المقبولة) للرامي ، أما بالنسبة للرمي بالذخيرة التدريبية فإنها تعطي واقعاً قريباً من الذخيرة القتالية حيث يصل صوت إنفجارها إلى 135-140 ديسبيل لكن بدون أن ينتج عنها صدمة (مستوى ممتاز للتدريب و الرميات المتتالية بالتدريب) أو ألم في الأذن حيث يتحمله الرامي دون ألم تقريباً ويسمح له بمواصلة التدريب على إطلاق النار بشكل طبيعي و عادي ، لا يوجد تراكم لإصابات السمع ويتم تطوير مهارات و تكتيكات الرماية و التدريب بشكل مستمر ، حيث يحظى هذا المنتج (RPG-32) بتقدير و إهتمام كبير من قبل الخبراء الأجانب العسكريين ، لا يقتصر الأمر فقط على RPG-32 ، فقد تم تطوير معدات التدريب لكامل خط القواذف المضادة للدروع الروسية بالكامل ، مثل : RPG-20 و RPG-26 و RPG-22 و ذخيرة RShG-1 الخاصة بقاذف RPG-27 ، و غيرها ...


1594825409645.png


تم تصنيع مجموعة كبيرة من معدات التدريب ، بما في ذلك قواذف RPG-32 ، حوالي 10 آلاف قذيفة تدريبية ، كانت هناك شحنات إلى الأردن ، إلى القوات الخاصة الملكية الأردنية للتدريب ، لكن توقف إنتاج معدات التدريب في شركة بازلت Bazalt FGUP ، وهذا السوق الآن (2010/2009) ضائع تقريباً ، وكان السبب في إعادة النظر في خطط الإنتاج والتصميم من قبل إدارة شركة بازلت Bazalt الجديدة حيث تمت إقالة المدير العام للشركة فلاديمير كورينكوف Vladimir Korenkov ((هناك فيديو في المشاركات القادمة يوضع فيه كورينكوف لماذا تمت إقالته و دور أمريكا و إسرائيل في ذلك!)) في نهاية أبريل 2009 من منصبه ، و كونه بقي كمصمم عام في الشركة ، مع العلم أنه تم إعادة هيكلة المشروع وتقليل ميزانية و أعمال التصميم للمشروع ، فهو نفسه (أي فلاديمير كورينكوف) لم يكن يريد ذلك !


شهادة شخصية من فلاديمير كورينكوف Vladimir Korenkov المدير السابق لشركة Bazalt الروسية بالفيديو و مترجم من 11 سنة عن إنجاحه لتجربة الشراكة الأردنية الروسية ، و دور امريكا و إسرائيل في إقصائه عن إدارة شركة بازلت Bazalt الروسية !!



بعد إقالة فلاديمير كورينكوف Vladimir Korenkov من إدارة شركة بازلت Bazalt FGUP و سلوك الإدارة الجديدة نهجاً جديداً في التصنيع ، تم إستلام أمر من وزارة الدفاع بضرورة إنشاء مصنع خاص للقذائف التدريبية الخاملة ، حيث عملوا وفقاً لأسلوب مختلف و هو : لقد أخذوا منتجات من الترسانة السابقة المخزنة لدى وزارة الدفاع الروسية ، و اعادوا تفكيكها و تجهيزها ، حيث وفر ذلك بنسبة 80٪ من سعر المنتج الجديد ، و تم إستغلال السعر الموفر مرة أخرى في الجيش الروسي (شراء معدات) ، حيث أخذوا نفس الذخيرة ، فقط من دون الصاعق و المادة المتفجرة ، و النتيجة كانت الفشل ! و خسر الجيش الروسي الذخائر القتالية المأخوذة من مخزونه ودفع ثمنها مرة أخرى للحصول على الذخائر التدريبية الخاملة أخرى ! حيث أنه كان يمكن لشركة بازلت Bazalt FGUP بإدارتها الأولى بإدارة السيد فلاديمير كورينكوف Vladimir Korenkov بنفس قيمة المال الذي خسره الجيش الروسي ، توفير 5 أضعاف تكاليف التدريب دون خسارة الجيش الروسي لذخائره المخزنة في المستودعات و الترسانات !

المشروع لم يكتمل !!

1594825587429.png


كان من المفترض أن يبدأ مصنع التجميع في الأردن العمل في الربع الثالث من عام 2009 ، لكن في الربع الأول من عام 2009 عندما غادر السيد فلاديمير كورينكوف Vladimir Korenkov إدارة شركة بازلت Bazalt FGUP توقفت جميع الأنشطة في هذا الشأن ! لكن الإتفاقية الروسية-الأردنية إستمرت في العمل في تطوير القاذف ، وكان من المفترض أن يتم البدء في بناء المصنع في الأردن منذ مدة ! في مارس 2010 وصل الملك عبد الله الثاني ملك المملكة الأردنية الهاشمية ، يرافقه رئيس الحكومة سمير الرفاعي و وزير الخارجية ناصر جودة ، إلى موسكو لحل قضايا التعاون العسكري التقني ، بعد مفاوضات مع الرئيس الروسي ديميتري مدفيدف Dmitry Medvedev ورئيس الوزراء فلاديمير بوتين Vladimir Putin ، حيث تم توقيع إتفاقيات تصدير جديدة في أبريل 2010 ! بما في ذلك إنشاء مصنع في الأردن لإنتاج و تجميع لقاذف قنابل المضاد للدروع RPG-32 Hashim بشروط جديدة !!

و بالفعل في صيف ذلك العام ، في المعرض الدولي MVSV-2010 الذي عقد في مدينة زوكوفسكي Zhukovskiy كجزء من المنتدى الدولي/1 (تقنيات في الهندسة الميكانيكية) أظهر الجانب الأردني التصميم المستقبلي للمصنع .

في فبراير من العام الذي يليه و في معرض الدفاع IDEX-2011 الدولي في أبو ظبي ، صرح ألكسندر ريباس Alexander Rybas المدير العام لشركة بازلت Bazalt FGUP الحكومية للإنتاج العلمي للصحافة أن بناء المصنع الجديد في الأردن لإنتاج القواذف المضادة للدروع RPG-32 Hashim متعدد العيارات سيبدأ في المستقبل قريباً .


1594751430212.png


في منتصف ديسمبر 2011 ، أعلن ألكسندر ريباس Alexander Rybas مرة أخرى أن المصنع الجديد في الأردن لإنتاج قاذفات القنابل المضادة للدروع RPG-32 Hashim سيم إفتتاحه في مايو 2012 .

أدلت إدارة شركة بازلت Bazalt FGUP ببيان آخر في يناير 2012 : (لقد انتهى بناء المصنع الجديد في الأردن ، ومن ثم سنقوم بتثبيت المعدات هناك ، وتدريب الموظفين ، وسيعمل المصنع في العام المقبل 2013 ، كان هناك بعض التأخير في 2009-2010 بسبب حقيقة أن قضايا الملكية الفكرية لم يتم حلها بشكل صحيح ، ولكن تم توقيع جميع الوثائق اللازمة هذا العام (2013) مع الجانب الأردني) .


1594825680849.png


((هنا بالضبط في عامي 2009 و 2010 و مع إقالة مدير الشركة المخضرم فلاديمير كورينكوف Vladimir Korenkov ، قام الروس بلعبتهم القذرة ، حيث أعطوا رخصة تصنيع محلية المنتج الجديد المطور RPG-32 Hashim لكل من المكسيك و البرازيل Avibras و الأرجنتين FMFLB ، و تم بيع 1500 قاذف إلى لبنان في 2010 بدون موافقة الأردن و بدون أن يكون للأردن أرباح هذا البيع كونه شريك للروس فيه و سببوا له خسائر كبيرة و ضربوا سوق القاذف في الأردن للأسف !! لهذا أعاد الأردن التفاوض مع الروس عام 2013 على أن تكون جدارا هي الصانع و المسوق و المروج الحصري للقاذف فقط !! ببساطة الروس من يدخل معهم في مشاريع نقل تقنية و شراكات عسكرية يخسر لأنهم راح يضربوك !!))

في مارس 2013 معرض الدفاع IDEX-2013 في الإمارات ، قال المدير العام الجديد لشركة بازلت Bazalt FGUP السيد فلاديمير بورخاشيف Vladimir Porkhachev :: (لقد كَلَّفَنَا العميل (أي الأردن) بإنشاء المصنع بطلب من الأردن و تم أخذ الموافقات القانونية لذلك) . وقد بدأ الجانب الروسي بإرسال القطع و الأأجزاء لتجميع القواذف المضادة للدروع RPG-32 Hashim و ذخائرها في الأردن ، وأوضح أيضا : (أنه في النصف الأول من العام 2013 سنرسل القطع و الأجزاء الخاصة بـ 10 آلاف قاذف للأردن ، وسنرسل القطع الخاصة بـ 10 آلاف قاذف المتبقية في النصف الثاني من نفس العام ، حيث أنه من المقرر في غضون ذلك العام 2013 يجب على المصنع الأردني الإنتهاء من تجميع 20 ألف من أحدث قاذفات قنابل المضادة للدروع RPG-32 Hashim) .


RPG-32 كما هو !! ((حسب إدعاء الموقع))

1594825727285.png


أخطأ فلاديمير بورخاشيف Vladimir Porkhachev أو أنه لم يكن يعرف أنه لم يكن يسمى وقتها القاذف RPG-32 بإسم Hashim ((نسخة 2008)) ! لأنه غير لاحقاً إلى إسم Nashshab ((نسخة 2013)) ، بالمناسبة حصل القاذف الجديد RPG-32 على اسمه Hashim من الجد الأكبر للنبي محمد صلى الله عليه وسلم سيد مدينة مكة و هو هاشم بن عبد مناف ، الذي تنسب له العائلة الهاشمية في المملكة الأردنية الهاشمية حالياً ، حيث أن الملك عبدالله الثاني هو من أطلق هذا الإسم على هذا القاذف بنفسه ، عند ترجمة الإسم الجديد للقاذف Nashshab يظهر لنا أنه يعني : (التحطيم/التمزيق/السحق/التقطيع/الفرم) ! بالمناسبة إن إطلاق هذه الأسماء هو موجود بروح التقاليد الشرقية ، حيث تُعطى الأسلحة دائماً اسماً مخيفاً !

تبلغ الطاقة الإنتاجية التقديرية للمصنع 60 ألف قاذف في السنة ، والذي يقع على بعد 20 كم من العاصمة الأردنية - عمان ، إذا كان هناك طلبات أخرى من مشترين آخرين حتى الآن (2013) ، سيتم توفير 80٪ من المكونات من روسيا ((وقتها في 2013)) في المستقبل ، من المتوقع أن يزيد مستوى توطين صناعة القاذف في الأردن حتى يصل إلى الإنتاج الكامل محلياً .

في شركة بازلت Bazalt FGUP يزعمون أنهم اضطروا إلى تحسين RPG-32 ، بما في ذلك مظهره ، ومع ذلك ، لا يتم إعطاء تفاصيل حول هذه التحسينات ! لو قارنا بين عينات القاذف بين عامي 2006 ((نسخة Baraks 2005)) و 2013 ((نسخة Hashim 2008)) ، حيث يظهر أن Nashshab ((ما زالوا يتكلمون عن نسخة Hashim 2008 لكن في 2013)) يشبه إلى حد بعيد Hashim ((نسخة 2008)) ! ((القاذف طورته جدارا لاحقاً في نهاية 2013)) .

بقي هيكل و شكل القاذف RPG-32 كما هو و لم تم تطبيق أي تحسينات على شكله الخارجي و تمويهه ، أيضا ما زالت يحتفظ بغطاءه ذو اللون الأبيض أيضا ! ((تم تغييرها لاحقاً)) وهذه كلها عناصر مهمة و إذا حكمنا من خلالها ، فإن القاذف لم يحصل عليه أي تحسينات كما تدعي شركة بازلت Bazalt FGUP !


1594825846441.png


لذا فإن RPG-32 Nashshab عبارة عن قاذف قنابل يدوي متعدد الإستخدامات و قابل لإعادة الإستخدام ، و إعتماداً على نوع الهدف الذي سيتم إستهدافه ، يمكن تزويده بقذائف من مختلف العيارات إما 72.5 ملم أو 105 ملم ، و يشتمل القاذف على نظام الرؤية البصرية حيث أن طوله 36 سم و وزنه 3 كجم و هو قابل للإخفاء داخل القاذف أيضاً و يحتاج مصدراً للتغذية الكهربائية (بطاريات) ، و يصل مدى القاذف إلى 700 متر ، و هو ((أي القاذف)) فأنه يعمل بنظام الصعق كهربائي لمحرك القذيفة ، لكنه لا يحتاج أي بطارية أو إعادة الشحن أو نظام الشحن المكثف (بدون مبدأ المواسع-المكثف Capacitor) حيث يتم إنشاء نبضة كهربائي بواسطة مولد خاص بالقاذف ، مما يزيد من موثوقيته أكثر عن غيره ، تم تصميم القذيفة ذات العيار 72 ملم و تزن 3 كجم و هي لضرب الأهداف المدرعة الخفيفة ، والملاجئ ، وما إلى ذلك ، حيث تستطيع أن تخترق درع بسمك 500 ملم ! أما القذيفة ذات العيار 105 ملم و تزن 7 كغم و هي مخصصة لضرب الأهداف المدرعة الثقيلة حيث تستطيع أن تخرق الدروع المتجانسة بسمك حوالي 1000 ملم !

و توجد القذائف في خراطيش خاصة محكمة الإغلاق و مضادة للصدمات (كما سبق و ذكرنا يتم صعق القذيفة و تفعيلها بطريقة كهربائية بحتة و ليس ميكانيكية كما جرت العادة مثل RPG-7) ، و يمكن للقاذف أن يعمل بكفاءة عالية إلى حد رماية 200 قذيفة بدون فقدان خصائصه القتالية و التأثير عليها ، القاذف RPG-32 هو سهل الإستخدام للغاية ، و أي متدرب مبتدأ سيتقن ذلك بسهولة شديدة و يضمن الضربة الثانية بالهدف بنجاح ، يكفي فقط أن يقوم بالإغلاق على الهدف في مدى المنظار البصري و إطلاق النار .

1594825868885.png


لم يقم الجيش الروسي بإعتماد القاذف المضاد للدروع RPG-32 رسمياً لدى قواته و لن يتم ذلك أبداً ! لأنه في روسيا يتم الآن ((2013)) تطوير قاذفات مضادة للدروع RPG جديدة تماماً ، والذي (على الأرجح) سيكون قادراً على تدمير المركبات المدرعة ذات التدريع الطبقي ، حيث فازت مؤسسة MSTU Bauman (الوحدة الإنشائية للجامعة - المركز العلمي لإنتاج المعدات الخاصة) بمناقصة وزارة الدفاع الروسية ، حيث يقودها السيد فلاديمير كورينكوف Vladimir Korenkov ، حيث وجد الدعم والتفهم فيها أكثر من شركة بازلت Bazalt FGUP ، المشرف على الوحدة الهيكلية الجديدة هو دكتور في العلوم التقنية هو الأستاذ فيكتور سيلفانوف Victor Selivanov ، حيث أنهم يعملون بعجلة لتطوير الأفكار التي ستقودهم لتطوير قدرة الإخراق و المدى في القاذف الجديد الذي يعملون عليه ، إنهم يسابقون الزمن لتحقيق أفكار خارقة و إبداعية ، وهم في عجلة من أمرهم لتسليح روسيا بأسلحة متطورة في ساحة المعركة ، سنكتشف ما فعلوه خلال عام أو عامين من الآن ((2013)) .

مصدر باللغة الإنجليزية ::


مصدر باللغة الروسية ::


 
التعديل الأخير:

Nashab

لا تمت قبل أن تكون نداً
صقور التحالف
إنضم
22/2/19
المشاركات
3,958
التفاعلات
19,055
في تراب الصحراء ، الدخان المنبعث من الانفجارات - تقرير موقع Lenta لعام 2013

قصة و حدث إفتتاح مصانع الشركة يرويها الصحفي الروسي Vasily Sychev فاسيلي سيشيف مراسل لموقع Lenta الروسي الذي عاين كل شيء في إفتتاح مصانع شركة Jadara عام 2013

في 30 مايو 2013 ، أطلق الأردن مصانع Jadara لإنتاج قاذف Nashab التي طورتها شركة Bazalt الروسية بتفويض خاص من الجانب الأردني. لم يتضمن إفتتاح مصنع الإنتاج قطع الشريط الأحمر والخطب الرسمية و إستعراض المصنع فحسب ؛ بل أيضًا إختبار القاذف الجديدة. وشارك ملك الأردن جلالة الملك عبد الله الثاني فيها. لاحظ مراسل Lenta.ru تجميع عملية تجميع القاذف وكيف أطلق الملك النار على الأهداف !

1594752255230.png


في الطريق إلى عمان ، عاصمة الأردن ، ناقش الصحفيون الروس بشكل أساسي مسار الرحلة الذي كان يمر عبر أراضي سوريا. في نهاية أبريل 2013 تم إطلاق الصواريخ في المجال الجوي السوري و كان هناك طائرة ركاب روسية كادت أن تصاب بصواريخ مضادة للطائرات ، وتمكنت ، وفقًا للأرقام الرسمية ، من تجنب الموت بسبب مناورة التهرب الناجحة. بعد ذلك تم إغلاق المجال الجوي السوري لطائرات الركاب. طارت الطائرة التي كان على متنها مراسل Lenta.ru إلى الأردن ، لتقطع طريقها عبر مصر وهبطت بأمان في مطار عمان.

في صباح اليوم التالي ، تم استقبال الصحفيين في الفندق بسيارات الأجرة -سيارات تويوتا القديمة والمتهالكة- ((يقصدون تيوتا كورولا)) ونقلوا من المدينة إلى شركة جدارا للأنظمة و المعدات الدفاعية Jadara Equipment & Defense Systems. كان من المفترض أن يُقام هناك حفل الافتتاح الرسمي لمصانع إنتاج القاذف RPG-32 Nashahab (نشاب = السهم). يقع مصنع الإنتاج على بعد 20 كيلومتراً من عمان باتجاه الحدود السورية. تومض المنازل المكعبة قيد الإنشاء والسيارات الأجنبية القديمة والجمال ذات السنام الواحد خارج نافذة السيارة ، وفي البلاد ، و كانت الصحراء والأعاصير الترابية على مد النظر !


1594826278855.png


لبعض الوقت كان علي الانتظار للحصول على إذن لدخول أراضي الشركة . مرت طائرة هليكوبتر هجومية مسلحة AH-64D Apache منخفضة في السماء مع صوت قعقعة ، وبعد بضع دقائق مروحيتان متعددتا الأغراض UH-60L Black Hawk كانوا هؤلاء الحرس الملكي. كان شرطي يتجول دورياً لمراقبة الصحفيين حتى يضمن عدم إنتهاك حظر التصوير و من ثم إكمال طريقهم إلى مكان المصنع . عندما رأى الشرطي هاتفاً أو كاميرا في يد شخص ما ، صرخ بصوت عالٍ :: (لا صور ، لا صور ! يرجى حذفها يا سيدي) !

بعد ذلك بقليل ، توقف الشرطي الصارم فجأة عن الجلبة وأعلن أنه من الممكن دخول أراضي الشركة (جدارا) . مررت بنقطة التفتيش بسرعة ، على الرغم من أن 4 عسكريين فحصوا بعناية كل زائر . ثم بالحافلات ، تم إحضار الضيوف إلى ساحة التدريب تحت الخيمة ، اجتمع بالفعل جميع قادة وزارة الدفاع الأردنية ، و الملك عبد الله الثاني بن الحسين ورئيس شركة Rostec السيد Sergey Chemezov سيرجي شيميزوف .


1594826287206.png


بدأت اختبارات قاذف Nashab ، التي طورتها الشركة الروسية Bazalt بتكليف من الجانب الأردني. تم دفع تكلفة إنشاء نظام الأسلحة بقرض أعطته روسيا للأردن على وجه التحديد لهذا المشروع. ذهبت الأموال ليس فقط لتطوير RPG-32 ، ولكن أيضًا لإنشاء المصانع لتجميع قاذفات القنابل اليدوية للشركة نفسها (المباني ، أنظمة التكييف والأمن ، معدات الإنتاج) حيث قام الجانب الأردني بالبناء بشكل مستقل . أقيم حاجز صغير في ساحة التدريب و الإختبار ، خلفه صندوق يحتوي على قذائف لقاذف القنابل وكان هناك مدرب واحد و شخصان مختبران . على مسافة 350-400 متر من الحاجز ، هناك عربتان على الجانب وتنظر نحو موقع إطلاق النار (أهداف للرماية) .

أثناء التحضير للإختبارات ، أوضحوا للصحافيين أن إطلاق النار محظور. لسبب ما لم يقل أحد ما هو ، ولكن أصبح معروفاً أن جلالة الملك عبد الله الثاني قرر شخصياً إطلاق النار من قاذفة قنابل Nashshab (في نهاية الإفتتاح) . بدأت الإختبارات ، كان هناك صمت .. أعطى المدرب عبر مكبر الصوت الأوامر و التعليمات ، ثم أعطى إشارة وابتعد عن موقع إطلاق النار. دوي انفجار قوي للغاية ، ومض وميض ، وبعد ثانية سقطت في إحدى العربات المستهدفة. ارتفعت عدة قطع من الحديد ممزقة من العربة في الهواء. استقر الغبار ببطء.


1594826297010.png


كانت تلك القذيفة الأولى ، ثم قذيفة أخرى ، عجلات الشاحنة متوقفة كانت كل ضربة مصحوبة بتصفيق حار ، ثم خرج الملك من تحت المظلة ، ورافقه حراس ، و توجه توجه إلى موقع إطلاق النار لكي يقوم بإطلاق النار بنفسه و يجربه شخصياً. حمل الملك القاذف المذخر على كتفه و نزل على ركبتيه و وجهه نحو الهدف. أعطى المدرب تعليمات قصيرة وأعطى الإشارة. تجمد جميع أفراد الجيش و المسؤولين و الوزراء الأردنيين (وبدا أنهم توقفوا عن التنفس) كانوا يراقبون الملك بشكل مكثف. مرت بضع ثوان ، كان هناك تصفيق حار و كثيف. كان بإمكاننا أن نتابع بأعيننا كيف ذهبت القذيفة باتجاه الهدف. اومض اللهب في العربة ، تحطم شيء ، رنين خلف الهدف. وصفق أفراد الجيش و المسؤولين أثناء وقوفهم.

كان الملك راضياً عن نجاحه ، عاد الملك تحت مظلة ، ابتسم للحاضرين ، وصافح سيرجي شيميزوف. وعلق على الملك عبدالله على عمل القاذف قائلاً :: (واضح ودقيق) ، وبعد ذلك دخل بسيارة مرسيدس ذات لون أسود وانطلق. تم إقتياد الصحفيين لإستعراض قاعات الإنتاج في الشركة . في غرفة كبيرة نظيفة (ليست بها بقعة من الغبار ، تعكس بشكل خاص الأرضيات) عند المدخل ، كان هناك حامل مع تفاصيل القذائف للقاذف RPG-32 ، و القاذف نفسه. على رف طويل (تم تجميع الكثير من القذائف) بالفعل في حاويات الإطلاق. على الحائط كان مكتوباً عبارة منسوبة للملك عبدالله الثاني :: (ليكن تفكيرك كبيراً .. إبدأ صغيراً .. إعمل الآن) !


1594826305655.png


بعد ذلك ، هناك الكثير من العربات موضوعة عليها أنصاف القذائف التي تحتاج للتجميع ، وآلات المعايرة وتصحيح الأخطاء والجداول. هناك عمال على الطاولات ، يقومون بشد الأجزاء التي يقومون بتجميعها مما يشير إلى القذائف (في عام 2008 أعل وكالة الإستخبارات المركزية الأمريكية CIA أن RPG-32 يمثل تهديدًا للقوات المسلحة الأمريكية و للأمن القومي الأمريكي). معظم أجزاء القاذف يتم تجميعها (كما أوضح شيميزوف 80% من المكونات تصنع و تأتي من روسيا موضحاً حول القاذف و المناظير). في المستقبل ستزداد نسبة توطين الإنتاج في الأردن بشكل كبير. حيث تبلغ الطاقة الإنتاجية للمشروع 60 ألف قاذف سنوياً.

وقعت روسيا والأردن عقدًا لتطوير RPG-32 في عام 2006 ، وفي عام 2008 قدمت شركة Bazalt ، وهي جزء من مؤسسة Rostec نموذجاً أولياً لقاذف القنابل الجديد. يسمح السلاح بإطلاق ذخيرتين من عيارين مختلفين و هما 72 ملم و 105 ملم. يتم اختيار القذائف بناءً على نوع الأهداف التي تم ضربها. يتم وضع جميع القذائف في حاويات محكمة الإغلاق. يصل مدى الإطلاق إلى 700 متر ، واختراق الدروع ( 1000 ملم في الدروع المتجانسة RHA بدون وجود الدروع التفاعلية ERA ، و 650 ملم في الدرع المتجانسة RHA مع وجود الدروع التفاعلية ERA). يمكن تجهيز القذائف ليس فقط برأس ترادفي ، ولكن أيضاً برأس حراري شديد الإنفجار و التشظي. قاذف القنابل قابل لإعادة الاستخدام حيث أنه صالح لإطلاق 200 قذيفة.

القاذف الخاص بـ RPG-32 Nashshab طوله 36 سم و وزنه 3 كيلوغرام مرتبط بكبسولة/انبوب حاوية (ينتج الأردن هذه الكبسولات بمفرده و تزن حوالي 3 كيلوغرام). يبلغ وزن قاذف القنابل المجهز بالكامل حوالي 10 كيلوغرام. تم تجهيز RPG-32 بمنظار موازن يسمح لك بمراقبة الهدف بكلتا العينين. يوجد الآن في الأردن معيار للسلاح يجب ألا يتجاوز الوزن الذي يحمله الجندي الواحد 28 كيلوغرام من السلاح و قذائفه ، هذا يعني أنه يمكن للجندي الواحد أن يحمل معه القاذف نفسه و المنظار و 7 قذائف من عيار 72 ملم أو 3 قذائف من عيار 105 ملم. يمكن إطلاق النار من قاذف RPG-32 بنمط الوقوف أو الركوع أو الإنبطاح/الإستلقاء.


1594826318010.png


في نهاية غرفة الإنتاج كانت مليئة بالفعل بصناديق مغلقة و مختومة لقاذف القنابل RPG-32 Nashshab. من المخطط أن يتم توريد قاذف القنابل الأردنية الصنع ليس للقوات المسلحة الأردنية فقط ، ولكن أيضا للتصدير. لا يزال المشترون المحتملون غير معروفين ، ولكن ، كما أشار مدير الشركة الأردنية بسام عيسى ، تم اختبار RPG-32 بالفعل في المملكة العربية السعودية. وأضاف شيميزوف في وقت لاحق أن الأردن يتمتع بوضع معين في المنطقة وسيكون من الأسهل على روسيا لتصدير منتجاتها أن يتفق الأردن مع جيرانه على توريد القاذف . في الوقت نفسه ، ستستفيد روسيا ، لأنها ستحصل على 80% من عائدات بيع Nashshab (وفقاً لحصتها في الإنتاج).

الولايات المتحدة وإسرائيل ، خوفا من انتشار قاذفات القنابل في المنطقة ، وفقا لرئيس Rostec :: (يمكن أن تنام بسلام ، نحن لا نبيع أسلحة لأي أحد ، هناك إتفاقيات داخل الأمم المتحدة، بالطبع لا يتم بيع أي شيء إلى دول خاضعة للعقوبات ، يتم تنفيذ المبيعات فقط من قبل الممثلين الرسميين للدولة ، بالنسبة لكل مشترٍ نطلب شهادة مستخدم نهائي تنص على أنه ليس لديه الحق في نقل الأسلحة إلى أطراف ثالثة بدون أخذ الإذن من المصنع ويتحمل المسؤولية الصارمة و الكاملة ، بما في ذلك المسؤولية الجنائية عنها ، يجب أن نحصل على إذن من حكومة روسيا لتبيع كل برغي).

في طريق العودة إلى الفندق كان لطيفا. في اليوم التالي سافرنا إلى موسكو وحلقنوا حول سوريا عبر مصر. عاد الصحفيون ، و عاد ممثلو شركة Bazalt و مؤسسة Rostec ، و تركنا الأردن الساخن والمغبر ورائنا . لكن Rostec خططت لعدة عقود و مشاريع أخرى في الأردن. قال شيميزوف:: (الأردن ليست دولة غنية) ، وبالتالي لا يتوقع مشاريع كبيرة. ولكن لا يزال من المخطط افتتاح مصانع لإنتاج بنادق كلاشنيكوف الهجومية في عمان ، وهي أسلحة مطلوبة بشدة في المنطقة. لذا سيعود الروس هنا مرارًا وتكرارًا.


 

Nashab

لا تمت قبل أن تكون نداً
صقور التحالف
إنضم
22/2/19
المشاركات
3,958
التفاعلات
19,055
الجيل الجديد من قاذفات القنابل - مقابلة خاصة مع فلاديمير كورينكوف عام 2012

1594826452075.png


- فلاديمير كورينكوف ، ما هي الميزة الرئيسية لـ RPG-32 مقارنة بقاذفات القنابل التقليدية ؟

= إرتأينا لها عدة مزايا ، الميزة الرئيسية هي عيار القاذف المتعدد . إن قاذف القنابل اليدوي RPG-32 عبارة عن سبطانة القاذف قصيرة منظار يركب عليها بشكل موازي و زناد إطلاق النار ، وزنه حوالي 3 كجم. يتم إدخال خراطيش من عيار 72 ملم أو 105 ملم في هذا القاذف ، حيث توجد قذائف صاروخية. لا يتجاوز الوزن الإجمالي لقاذفة القنابل المجهزة بأقوى قنبلة يدوية من عيار 105 ملم 10 كجم . وهذا نوع من الخراطيش محكمة و مضادة للصدمات.

1594826470998.png


- ما الذي يجعل تعدد العيارات الميزة الرئيسية للقاذف ؟

= يمكن أن تظهر مجموعة متنوعة من الأهداف في ساحة المعركة مثل المركبات المدرعة بخفة إلى الدبابات الثقيلة التي لديها حماية ديناميكية للدروع. في بعض الأحيان ، هناك حاجة لضمان الوصول إلى مبنى خفيف ، يلجأ إليه المدفعي أو القناص ، وفي بعض الأحيان يكون من الضروري تدمير نقطة إطلاق الخرسانة المسلحة القوية والمحمية جيدًا. كل هذه الأهداف ، بالطبع يمكن تدميرها بأقوى قنابل يدوية من عيار 105 ملم. ومع ذلك لماذا تطلق النار على ذخيرة باهظة الثمن ؟ وأكرر أنها قوية جداً و يمكنها تدمير أي عربة مدرعة بتدريع خفيف أو المدرعات او الدبابات المحمية بالدروع الثقيلة ؟ هذا هو نفس القول المأثور : (إطلاق النار على العصافير) بشكل فعال وكفء ولكن غير معقول للغاية ، هذا هو السبب في أن RPG-32 لديه قنابل عيار 72 مم لضرب أهداف ضعيفة الحماية. فهي أخف وزناً ، ويمكنك أخذها معك إلى المخرج العسكري أكثر ، وهذا أمر مهم ، لأننا نتفق على أن هناك دائماً أهداف أكثر ضعفاً في ساحة المعركة من الدبابات ، والتي مع ذلك تشكل تهديداً خطيراً أكثر من الدبابات الثقيلة. ومع ذلك ، فإن الرؤوس الحربية لهذه العيارات قوية للغاية.
القذيفة ترادفية من عيار 105 ملم تخترق درع متجانس RHA بسمك حوالي 1000 ملم ، اما القذيفة المتشظية من عيار 72 ملم تخترق درع متجانس RHA بسمك حوالي 500 ملم
يصنع الرأس الحربي الحراري للقذيفة 105 ملم فتحة في حاجز خرساني مقوى بسماكة 500 مم. ويضمن رأس حربي مماثل 72 ملم لتدمير جميع أنواع الأهداف المدرعة الخفيفة.
تمكنا من تحقيق الاستفادة المثلى من القوة القتالية في قاذفة قنابل واحدة. يمكن للمقاتل أن يأخذ معه المزيد من الذخيرة من عيارات مختلفة ، بناءً على الظروف المحتملة للمعركة. إذا كان عليك صد هجوم دبابة ، فسيتم إعطاء الأولوية لعيار 105 ملم. إذا كانت العمليات العسكرية قادمة في المدينة ، فربما يكون من الحكمة أخذ المزيد من الذخيرة عيار 72 ملم.


1594826484991.png


- الفوائد واضحة حقا. لماذا لا يتقن الشركات و المطورين للقواذف المضادة للدروع الرائدة في العالم من الولايات المتحدة الأمريكية أو أوروبا الغربية إنتاج قاذفات القنابل متعددة العيارات ؟

= ربما لأنه من أجل تحقيق هذه المزايا ، من الضروري حل المشكلات الهيكلية والتكنولوجية المعقدة للغاية التي قد لا يتمكن منافسونا من القيام بها. يختلف وزن الصواريخ ذات الرأس الحربي عيار 72 مم و 105 مم مرتين تقريبًا. تبعا لذلك ، تختلف المقذوفات من القنابل اليدوية. كقاعدة ، يتقن مطلق النار المحارب عيارًا معينًا ويحقق دقة ضربه من قاذفة قنابل يدوية من العيار الثابت. وصنع قنابل يدوية من عيارات مختلفة وأوزان مختلفة ، ولكن امتلاكها تقريباً لنفس الدقة أمر صعب للغاية. لقد نجحنا على مدى 200 متر ، لا تختلف دقة المقذوفات من قنابلنا 72 ملم و 105 ملم عمليا. في نطاقات أكبر يتم إدخال التعديلات ، لهذا يتم توفير مفتاح خاص في المنظار.
بشكل عام ، جهاز رؤية RPG-32 في حد ذاته هو ذروة فن التصميم. حتى المبتدئ يتعلم على الفور تقريباً العمل معه ، ومن القذيفة الثانية يضمن له إصابة الهدف بدقة.
في المستقبل القريب سنقوم بتطوير المنظار ، سيكون كافيا للمنظار العثور على الهدف في العدسة البصر وإطلاق النار ، ويضمن للقذيفة إصابة الهدف.
وتجدر الإشارة أيضاً إلى عدم وجود وحدات تزويد الطاقة في RPG-32 ، على الرغم من أن نظام القاذف إطلاق القنابل هو كهربائي ، لقد قمنا بتطوير مولدات خاصة تمنح الطاقة اللازمة لتوفير الشحنة الصاعقة لإطلاق القذيفة. هناك بطارية في أحد أنواع المناظير ، لكن هذا المنظار يمكن أن يعمل بدونها.
ميزة أخرى مهمة لـ RPG-32 هي أنه متوازن تماماً ومريح جداً للاستخدام. تتناسب قاذفة القنابل بشكل مثالي مع كتف مطلق النار ولا تقيد تحركاته على الإطلاق.


1594826498125.png


- شركة Bazalt هي واحدة من الشركات الرائدة في العالم لإنشاء قاذفات القنابل والقنابل الجوية وأنواع مختلفة من الذخيرة. لماذا قررتم إنشاء مشروع مشترك مع الأردن لتطوير وتصنيع قاذفة قنابل جديدة ؟

= يجدر بي التأكيد على الفور على أن إنشاء مشاريع مشتركة في قطاع الدفاع هو من اختصاص الدائرة الاتحادية للتعاون العسكري التقني (FSMTC) و Rosoboronexport ، ومع ذلك ، كانت هذه الفكرة موجودة لدى المسؤولين لفترة طويلة. دول الشرق الأوسط هي أحد المستهلكين الرئيسيين لقاذفات القنابل اليدوية المضادة للدبابات في سوق الأسلحة العالمية ، لذلك من أجل أن تكون أقرب إلى المستهلكين ، لأخذ مصالحهم بعين الإعتبار بالفعل في مرحلة التصميم وإنشاء أسلحة تتكيف تماماً مع الظروف المناخية المحلية ، تم إتخاذ قرار لإنشاء مشروع مشترك في Bazalt ، وقد دعم المسؤولون الروس ذلك بقوة.
زار خبراؤنا العديد من دول المنطقة. يبدو لنا أن صناعة الدفاع تتطور بشكل ديناميكي في الأردن اليوم. لقد زرت شخصياً مراراً مؤسسات هذا البلد مراراً ورأيت مدى الاهتمام الذي توليه قيادة المملكة الهاشمية لتطوير أكثر الصناعات ذات التقنية العالية ، وتقديم أفضل ما هو موجود في العالم اليوم. يتم إيلاء الكثير من الاهتمام لتحسين ثقافة الإنتاج. لقد أحببنا ذلك ، وقررنا أن العمل في وضع الإنتاج المشترك سيحقق النتيجة المرجوة وسيفيد بلداننا. وهكذا حدث فعلياً.
في الشرق الأوسط ، في المستقبل القريب ، يجب أن تبدأ المؤسسة العمل ، والتي ستنتج أفضل قاذفات قنابل يدوية في العالم على معدات ذات تقنية عالية. سيتم تصنيع منتجات النهائية في الأردن ، وسيتم إنتاج مكونات RPG-32 في كل من الأردن وروسيا.
ويتضح حقيقة أن منتجاتنا تلبي مستوى أفضل المتطلبات العالمية من خلال حقيقة أن شركة Bazalt ومركز الملك عبدالله الثاني للتصميم و التطوير KADDB حصلوا على شهادة (ضمان الجودة والسلامة) في عام 2008 من أجل التطوير المشترك لقاذف القنابل RPG-32 Hashim . ولأول مرة في تاريخ روسيا ، تقرر أن تعتمد الجيوش الأردنية والروسية قاذفات قنابل RPG-32 وفقاً لمعيار و مواصفات واحدة. في السابق كانت أسلحة التصدير مختلفة إلى حد ما عن تلك المنتجة للقوات المسلحة الروسية، الآن بالضبط نفس قاذفات القنابل اليدوية التي سيشتريها الجيش الروسي ستذهب نفسها إلى الأسواق الخارجية.
وقد أبدت جميع البلدان تقريبا في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا بالفعل إهتماماً بتطوير و إنتاج مشترك بيننا . لذا فإن جيوش هذه المنطقة من العالم لديها الفرصة لتكون الأولى في العالم التي تتلقى الجيل الجديد من قاذفات القنابل اليدوية.


1594826516055.png


- هل سيتم تسليم أي معدات تدريب إلى تلك البلدان التي قررت شراء RPG-32 ؟

= نعم ، لأول مرة يتم إيلاء إهتمام كبير للتدريب الأولي لقاذفات القنابل اليدوية. الأردن على وجه الخصوص اشترى بالفعل قاذفات قنابل التدريب PUI-32. تتيح لك أدوات التدريب الفني الحديثة إعداد قاذفات قنابل يدوية مؤهلة مع الاستخدام المتكامل لغرف التدريب الخاصة غرف المحاكاة Simulator و مزود الأهداف الحقيقية أو أجهزة المحاكاة الخاصة بهم. هذا يوفر الموارد المادية ويزيد بشكل كبير من سلامة وفعالية التدريب القتالي. وتجدر الإشارة إلى أن تطوير فصول خاصة للتدريب على التعامل مع RPG-32 في روسيا يتم التعامل معها من قبل أقدم شركة دفاع TulaTochMash ، وهذا يضمن أن تكون دروسنا على أعلى مستوى من التدريب.

ولد فلاديمير كورينكوف في عام 1953 ، وفي عام 1976 تخرج مع مرتبة الشرف من جامعة موسكو التقنية الحكومية ، مهندس ميكانيكي ، مرشح للعلوم التقنية منذ عام 1984 ، حائز على جائزة لينين كومسومول (1984) ، جائزة حكومة الاتحاد الروسي في مجال العلوم والتكنولوجيا (2005) ، في عام 2003 ، حصل على لقب "مهندس ميكانيكي فخري" ، في عام 2004 حصل على شارة "للتميز في الخدمة". من ديسمبر 2000 حتى الوقت الحاضر (2010) المدير العام للمؤسسة الاتحادية الحكومية الوحدوية "مؤسسة الدولة العلمية والإنتاجية" Bazalt .
فلاديمير كورينكوف هو متخصص رائد في المجمع العسكري الصناعي للبلاد في مجال تصميم المنتجات والذخائر الخاصة ، مؤلف أكثر من 150 مطبوعة علمية ، بما في ذلك 89 مقالاً ، 32 تقريرًا علميًا ، 22 شهادة حقوق طبع ونشر ، 17 براءة اختراع. يرتبط النشاط العلمي لأفلاديمير كورينكوف بدراسة عمليات الاحتراق والانفجار ، و تأثر البشر و المواد بالتفجيرات ، واستخدام الأساليب العددية لميكانيكا الاستمرارية لحساب عمل الذخيرة ، وتطوير الطرق العلمية والمنهجية لتنفيذ نتائج البحث.
كان فلاديمير كورينكوف من أول من أدخل تقنيات حديثة للنمذجة الرياضية لعمليات تشغيل المنتج في ممارسة تصميم وتطوير الذخيرة ، مما ساعد على رفع مستوى الخصائص التكتيكية والتقنية للعينات المصممة ، وخفض تكلفة وتوقيت تصنيعها ، وكذلك تحسين جودة وموثوقية الاختبار التجريبي.

تهدف أنشطة فلاديمير كورينكوف كقائد ومصمم وعالم إلى تعزيز الأمن القومي للاتحاد الروسي.


تأسست شركة Bazalt للبحث والإنتاج المملوكة للدولة في عام 1938. وهي رائدة عالمية في تطوير أسلحة قنابل الطيران وقاذفات قنابل البحر المحمولة و القذائف المضادة للدبابات والمضادة للتخريب وقذائف الهاون من جميع الأنواع والعيارات. خلال تاريخ Bazalt خلقت أكثر من 800 عينة من الذخائر المختلفة ، وكثير منها في الخدمة مع الجيش الروسي حالياً ، الذخيرة التي تم تطويرها في Bazalt في الخدمة مع جيوش أكثر من 80 دولة حول العالم .

 

Nashab

لا تمت قبل أن تكون نداً
صقور التحالف
إنضم
22/2/19
المشاركات
3,958
التفاعلات
19,055
قاذف RPG-32 يمكنه إخترق درع أي دبابة ! مقال يعود لعام 2014

1594826677615.png


أول قاذفة قنابل يدوية متعددة الوظائف متعددة العيار في العالم RPG-32 Hashim ، الفخر الحقيقي لصانعي الأسلحة الروس. تخيل نفسك ، قذيفة أطلقت من (Hashim) تخترق درعاً بطول 1 متر ! حتى الآن لا يوجد بلد في العالم لديه عربات مدرعة يمكنها تحمل مثل هذه الضربة ، في الواقع لا يوجد أحد باستثناء روسيا والأردن لديهم صاروخ RPG-32.

أعطت بداية عصر المركبات المدرعة خلال الحرب العالمية الثانية لمخترعي الأسلحة متجهًا جديدًا للتطوير - قاذفات قنابل يدوية صغيرة مضادة للدبابات يمكن أن تتلف عمالقة الصلب. بالطبع ، تظهر Bazooka الأمريكية أو الألمانية Faustpatron على الفور أمام أعيننا ، ولكن بحلول الستينيات من القرن الماضي ، ابتكر المصممون السوفييت قاذفة قنابل يدوية ، والتي أصبحت السمة المميزة للفئة بأكملها. RPG-7 هي مدمرة سهلة ومتعددة الاستخدامات لكل شيء بدءًا من الطائرات والمروحيات على ارتفاع منخفض إلى الدبابات ومشاة العدو. أصبح هذا النموذج نوعًا من "الكلاشينكوف" لفئة قاذفات القنابل اليدوية - القوة والبساطة ، مع استخدام مذهل على المدى الطويل ، لأن RPG-7 لا يزال في الخدمة مع عشرات البلدان ، ومنذ عام 1968 لم يمر صراع عسكري واحد دون مشاركته.

ولكن لما يقرب من نصف قرن منذ ظهور RPG-7 ، تعلم صانعوا المركبات المدرعة والضحايا المحتملين الآخرين الدفاع عن مركباتهم ضد تهديد RPG-7. كانت هناك حماية ديناميكية للدبابات (الدروع التفاعلية ERA) التي قاومت بنجاح كبير ضد العديد من قاذفات القنابل القديمة ، لذلك كان من الضروري إنشاء رائد جديد في عائلة RPG. كان القاذف RPG-32 Hashim ، الذي قدم لأول مرة للجمهور في معرض للأسلحة في باريس عام 2008. بالمناسبة ، تم إقتباس إسمه الغريب لجد النبي محمد والملك الأردني عبد الله الثاني. قام الأردن ، بصفته العميل والراعي لنسخة التصدير من RPG-32 ، ببناء مصنع سينتج حوالي 60 ألف RPG-32 Hashim سنوياً.


البساطة والكفاءة

في أحد تقارير العسكرية في وزارة الدفاع الأمريكية (البنتاغون) ، قيل :: (أن قواذف RPG-30 و RPG-32 تشكل خطراً و تهديداً حقيقياً للأمن القومي الأمريكي ، إلى جانب الأسلحة النووية وصواريخ كروز). دخل RPG-32 Hashim في هذه الشركة الفخرية عن جدارة تمامًا ، ولا يمكن لأي دبابة تابعة لحلف الناتو أن تصمد أمام تأثير مقذوفه الترادفي حتى في حالة وجود الدروع التفاعلية ERA ، في حالة إستخدام RPG ضد الملاجئ و الضربات الجانبية للدبابات ، فإن فرص النجاة وإنقاذ الدبابة هي 0% !

يتجلى تميز RPG-32 ليس فقط في إختراق الدروع الرائع ، ولكن أيضًا في تعدد الإستخدامات . يتكون Hashim نفسه من قاذفة قابلة لإعادة الاستخدام وزنه 3 كيلوغرام مع منظار مركب بشكل متوازي مع القاذف وخراطيش (قذائف) متعددة العيارات. وهي قابلة للإزالة لإمكانية إطلاق قذائف عيار 105 ملم و 72.5 ملم. هناك نوعان رئيسيان من القذائف للاختيار ، من بينها القذيفة الترادفية الخارقة للدروع ، و القذيفة الحرارية شديدة الإنفجار المتشظية ، ويتم اختيار الذخيرة ببساطة عن طريق تركيب حاوية مناسبة بقنبلة صاروخية على قاذفة. من الفريد أيضًا أن جميع أنواع القذائف لها نفس مسار الطيران ولا تتطلب تغيير الرؤية - كل ثانية مهمة في الحرب.

تقنية خداع أنظمة الحماية النشطة للدبابات APS ذات أهمية خاصة أيضاً ، نظام الحماية النشط للدبابات او المدرعات هو نظام يتكون من رادار و قذائف مضادة مرتبط بنظام لرصد القذائف و الصواريخ التي تستهدف الدبابة أو المدرعة.
من الناحية العملية يبدو الأمر على هذا النحو :: يقوم نظام الحماية النشط APS المثبت في الدبابة برصد القذيفة التي تقترب من الدبابة ، حيث يقوم النظام بإطلاق قذيفة مضادة خاصة تنفجر بجوار قذيفة العدو ، أو تدمرها أو تتسبب في إتلافها بشدة ، لذلك في RPG-32 تم تركيب نظام لإطلاق النار الترادفي ، والذي و لجزء من الثانية قبل إطلاق المقذوف الرئيسي ، يطلق مقذوفاً آخر (خداعي) لنظام الحماية النشط ، حيث يتم تشغيل نظام الحماية النشط للدبابة ، و القذيفة التالية (الحقيقي) تقوم بضرب الدبابة بحيث لم يعد لدى نظام الحماية النشط الوقت الكافي للرد على المقذوف الحقيقي !

أول قاذف قنابل يدوي متعدد العيارات في العالم RPG-32 Hashim هو سلاح من الجيل الجديد ، والذي لا يوجد لديه منافسين في الوقت الحالي. سهولة الاستخدام ، وقوة نيران مذهلة ، وخفة و بساطة في التصميم ما هي إلا إيجابيات للأسلحة الجديدة للجيش الروسي.

تم تطوير RPG-32 Hashim من قبل الجمعية العلمية والإنتاجية Bazalt . عند تلقيم القاذف من الممكن اختيار عيار 105 ملم أو 72.5 ملم ، اعتمادًا على القذائف و الهدف المستهدف . يستخدم قاذفة القنابل مقذوفات صاروخية . علاوة على ذلك إعترف الخبراء بالقذيفة الترادفية بأنها أقوى من جميع الأنظمة من نفس العيار في العالم.

يبلغ طول قاذفة القنابل اليدوية جاهزة للإطلاق 1200 ملم بقذيفة عيار 105 ملم ، و 900 ملم بقذيفة عيار 72 ملم. في هذه الحالة ، الوزن في موقع قتالي في الحالة الأولى هو 10 كيلوغرام و 6 كيلوغرام في الحالة الثانية.

مدى التصويب القاتل 200 متر ، يصل مدى التصويب الأقصى إلى 700 متر. تم ذكر الإختراق الفريد للدروع في وقت سابق ، ولكن بالتحدث بأرقام الدقيقة ، فإن قذائف RPG-32 ستخترق 650 ملم في أي حال وجود أي دروع تفاعلية ERA في الدبابات ، بالإضافة إلى الدروع المتجانسة RHA.


 

Nashab

لا تمت قبل أن تكون نداً
صقور التحالف
إنضم
22/2/19
المشاركات
3,958
التفاعلات
19,055
قاذف (هاشم) المضاد للدبابات يهدد الأمن القومي الأمريكي - خبر يعود لعام 2009

1594826777123.png


موسكو ، روسيا (CNN) - يشكل القاذف (هاشم) أحد أهم مهددات الأمن القومي للولايات المتحدة ، بالطبع إلى جانب الصواريخ الباليستية ، ذلك أنه يستطيع تدمير كافة أنواع الدبابات الحالية والمستقبلية .

وقادف (هاشم) هو نسخة روسية - أردنية محدثة من القاذفات المضادة للدبابات RBG ، تنتجه مؤسسة (بازالت) الروسية ، ويعرف أيضاً باسم (RPG-32) .

كذلك، فإن قاذف (هاشم) ، الذي لا يزيد وزنه على 3 كيلوغرامات ، هو ثمرة تعاون بين مهندسين روس و أردنيين ، ويمكنه تدمير أي دبابة أو منشأة محصنة على بعد يصل إلى 700 متر ، بواسطة قذيفة من عيار 72 ملم أو 105 ملم .

و يفترض أن يجيد كل جندي إستخدام قاذف القنابل المضادة للدبابات ، إلا أن تدريب المقاتلين على قواذف (RPG) يعد أمراً باهظ التكلفة في حال إستخدام الذخيرة الحية ، علماً بأن إستخدام ما يحاكي الذخيرة الحية لا يجدي نفعاً في المناورات العسكرية .

و أشاد الجنرال فلاديمير ليشيشين ، وهو أحد قادة القوات المسلحة الروسية الذين زاروا معرضاً لمنتجات (بازالت) ، أقيم مؤخراً في أحد معسكرات القوات الروسية قرب موسكو ، بقدرات قاذف (هاشم) ، واصفاً إياه بأنه ممتاز ، بحسب وكالة أنباء نوفوستي الروسية .

و أشار الجنرال الروسي إلى أن القاذف (هاشم) المضاد للدبابات ، قادر على تدمير المدرعات والمنشآت المحصنة التي يمكن أن تتواجد فيها القوات المعادية ، على نحو سواء .

و كان الأمير فيصل بن الحسين ، شقيق العاهل الأردني ، قد قال خلال زيارته لمعرض IDEX-2009 للصناعات الدفاعية في أبوظبي ؛ إن الأردن نجح في بناء قاعدة صناعية دفاعية متطورة بالتعاون مع روسيا و دول أخرى .

و ذكر أن هناك تطوراً نوعياً في الصناعات الدفاعية الأردنية في الوقت الحاضر ، و أنها باتت تلبي إحتياجات القوات المسلحة الأردنية ، إنطلاقاً من تحقيق مبدأ الاعتماد على الذات .


 

Nashab

لا تمت قبل أن تكون نداً
صقور التحالف
إنضم
22/2/19
المشاركات
3,958
التفاعلات
19,055
شهادة شخصية من فلاديمير كورينكوف Vladimir Korenkov المدير السابق لشركة Bazalt الروسية بالفيديو و مترجم من 11 سنة عن إنجاحه لتجربة الشراكة الأردنية الروسية ، و دور امريكا و إسرائيل في إقصائه عن إدارة شركة بازلت Bazalt الروسية !!

 

Nashab

لا تمت قبل أن تكون نداً
صقور التحالف
إنضم
22/2/19
المشاركات
3,958
التفاعلات
19,055
مواصفات القاذف المضاد للدروع RPG-32 Nashshab بجميع تفاصيله

1594827016652.png


أولا :: القاذف القتالي المضاد للدروع RPG-32 Hashim

تم تطوير القاذف المضاد للدروع RPG-32 بواسطة شركة Basalt الروسية بطلب من الأردن بمشاركة المهندسين الروس و الأردنيين بموجب عقد في عام 2005 وتم تمويله من قبل الأردن ، حيث بدأ العمل في عام 2006 لتطويره على أساس القواذف RPG-26 و RPG-27 (يملكها الأردن) ، وقد تم تقديم أول نموذج في عام 2006 في معرض SOFEX في الأردن ، و عرض للعلن أول مرة في معرض Eurosatory عام 2008 في باريس .

تقول الشائعات أن صاحب الجلالة الملك عبدالله الثاني إختار بنفسه شخصياً متطلبات القاذف الجديدة وما أنتج بعدها كان راضياً عنه تماماً .

من المفترض أن القاذف الجديد سيكون مماثلاً للقاذف القديم RPG-7 من ناحية المهام ، لكن بمدى و قدرة إختراق أكبر تأثيراً منه و بتعدد الأعيرة المستعملة .

لذلك ، على سبيل المثال ، صمدت الدبابات الأمريكية والبريطانية في العراق حتى 15 ضربة RPG-7 و تركت ساحة المعركة من تلقاء نفسها ، بينما إستطاع الانفصاليون في الشيشان بـ 7-8 ضربات في الدبابات الروسية حتى نجحوا بتدميرها .

تم تصميم القاذف RPG-32 للتعامل مع مجموعة متنوعة من الأهداف ، منها : دبابات القتال الرئيسية الحديثة MBT و العربات المدرعةالخفيفة APC و المدرعات المشاة الثقيلة IFV و المخابئ و مشاة العدو .

يتكون قاذف RPG-32 من قاذفة قابلة لإعادة الإستخدام (القاذفة و هي الجزء الثابت) حيث يتم تركيب الذخيرة عليها من الخلف حيث توضع الذخيرة داخل حاوية القاذف المخصصة لها (خراطيش فايبر غلاس متعددة العيارات يمكن التخلص منها لاحقاً) ، بالإضافة إلى قدرة القاذف العمل ليلاً حيث يمكن تركيب مناظير رؤية ليلية و محددات مدى ليزرية تعمل بالأشعة تحت الحمراء ليلاً .

وقد تم تجهيز القذيفة من عيار 105 ملم برؤوس حربية ترادفية Tandem وهي مصممة لسحق دبابات القتال الرئيسية MBT المزودة بحماية الدروع التفاعلية ERA ، هناك سمة مميزة في RPG-32 وهي أن المقذوفات فيه هي تقريباً نفسها المستخدمة في باقي قواذف RPG ، مما يقلل بشكل كبير من وقت تدريب الجنود عليها ، و إن RPG-32 يستخدم قذائف ترادفية و حرارية ، تم تصميم القذائف الحرارية لضرب القوات البشرية المعادية و التحصينات و المركبات المدرعة الخفيفة ، أما القذيفة الترادفية المضادة للدروع فإنه تم تصميمها لضرب المدرعات و الدبابات المدرعة تدريعا ثقيلاً (دروع متجانسة RHA و الدروع المتفجرة التفاعلية ERA) .

بالنسبة لقاذف RPG-32 ، يتم تطوير قذائف شديدة الانفجار و التدمير ، بالإضافة إلى قذيفة مبتكرة مضادة للدبابات مع معدات إستهداف ذاتية ، قادرة على ضرب المركبات المدرعة للعدو حتى مع سوء التصويب ، مما سيسهل إلى حد كبير من إستخدام القاذف المضاد للدروع RPG-32 من قبل أفراد مدربين تدريباً غير كافي .

إذا تحدثنا عن القنابل الحرارية المضادة للأفراد ، فبالإضافة إلى الإنفجار الناتج عنها ، يكون لها أيضاً تأثير قاتل متزايد من الشظايا .

يستخدم القاذف RPG-32 قذائف ذات محرك نفاث يعمل بالوقود الصلب ، حيث بعد خروجها الحاوية الخاصة بها تنفتح الشفرات المثبتة في ذيل القذيفة و التي تعمل على تثبيت القنبلة أثناء الطيران و الحفاظ على خط سيرها و توازنها خلال الطيران حيث تدور القذيفة أثناء الطيران أيضًا ، بالنسبة لـ RPG-32 ، يتم تطوير قذائف شديدة الانفجار والتدمير أو ما يسمى بالذخيرة الذكية الموجهة ، والتي تعمل على مبدأ (أطلق و إنسى) .

في الاتحاد السوفيتي ، ثم في روسيا ، المركز الرئيسي لتطوير وإنتاج القواذف المضادة للدروع من شركة بازلت FGUP Bazalt ، حيث تم صناعة RPG-7 الشهير وعدد من الأسلحة المضادة للدبابات الأخرى ، كان من بين أحدث تطورات Bazalt القاذف المضاد للدروع RPG-32 ، والمعروفة أيضًا باسم هاشم ، لقد تطور القاذف المضاد للدروع هذا بالفعل بأساطير ويعتبر الأقوى في العالم ، إنه قادر على اختراق 1 متر من الدروع المتجانسة RHA .

يحتوي القاذف المضاد للدروع RPG-32 على نظام خاص يقوم بخداع أنظمة الحماية النشطة الخاصة بالدبابات و المدرعات الثقيلة ، حيث يقوم بإطلاق ذهيرة كاذبة ، والتي يقوم نظام الحماية النشط بصدها بنجاح (القذيفة الفخ) ، بينما يضرب الجزء الأغلب من القذيفة هدفه و يقوم بتدميره بنجاح !

في الختام ، يمكننا أن نقول أن الروس أثبتوا أكثر من مرة كفاءة معداتهم ، حيث يعد RPG-32 حالياً أقوى قاذف مضاد للدروع في العالم و يمكنه التعامل مع أي دبابة حالياً . هذا سلاح من جيل جديد وقرن جديد ، ولا يوجد له نظير في العالم !


مواصفات النظام العامة :

◄ مدى مميز ضمن القواذف المحمولة على الكتف قصيرة المدى .
◄ يمكن الرماية منه بجميع الوضعيات (الوقوف - الركوع - الإنبطاح) .
◄ يستخدم نوعين من المناظير الرؤية البصرية النهارية .
◄ يستخدم عدة أنواع من المناظير البصرية الليلية .
◄ يتميز بفاعليته العالية ولا يتأثر بالتشويش .
◄ يمكن رمايته من الأماكن شبه المغلقة .
◄ يحتوي على آلية التدمير الذاتي .
◄ متعدد الإستخدامات و الأعيرة .
◄ عيار الحاوية = 105 ملم .
◄ الوزن (ملقم) :
- مع المنظار GS-2R المطور = 12.4 كغم .
- مع المنظار 1P81 القياسي = 11.5 كغم.
◄ الطول (ملقم بالكبسولة) = 1200 كغم .
◄ معدل الرماية = 3 قذائف/دقيقة (على الأقل)
◄ يعمل المنظار ضمن درجات الحرارة المحيطة = من -4ْ0 الى +5ْ0 .
◄ زمن تحويل النظام من وضعية الحفظ إلى وضعية الرماية = 45 ثانية (أقصى وقت)
◄ السرعة الإبتدائية = 140 متر/ثانية .
◄ المدى الأقصى = 700 متر .
◄ المدى المؤثر = 450 متر .
◄ درجة حرارة الإستخدام = من -40 إلى +50 .
◄ قوة رد الفعل = 1 كيلو غرام ثقلي .
◄ الطاقم = 1 أو 2 .
◄ القذائف التي يستطيع حملها الفرد الواحد = 3 قذائف PG-32V أو 7 قذائف TBG-32V .

يتكون نظام القاذف المضاد للدروع RPG-32 Nashshsab من عدة أجزاء و هي :


1594827057623.png


(1) القاذف (6G40) ، مواصفاته :

1594827082944.png


◄ العيار = 105 ملم
◄ الوزن = 3 كغم
◄ الطول = 380 ملم
◄ العمر التشغيلي = 200 قذيفة
◄ معدل الرماية = 3 قذائف/دقيقة (على الأقل)
◄ يعمل المنظار ضمن درجات الحرارة المحيطة = من -4ْ0 الى +5ْ0 .
◄ زمن تحويل النظام من وضعية الحفظ إلى وضعية الرماية = 45 ثانية (أقصى وقت)
--------------------------------------------------------------------------------------------------------------

(2) المناظير البصرية النهارية العاملة على القاذف :

[A] المنظار البصري النهاري المزود بمقدرة مدى ليزرية من نوع (GS-2R) -الأحدث و الأفضل و هو أردني الصنع :

1594827108611.png


◄ و هو عبارة عن جهاز مع عدسة المكبرة ، يوفر إمكانية المشاهدة و المراقبة البصرية للهدف ، ويتكون المنظار من الهيكل مع ذراع تثبيت/إمساك الوحدة البصرية الإلكترونية ووحدة قياس المسافة الموجودة داخل هيكل المنظار .

◄ تتكون الوحدة البصرية الإلكترونية من منظومة المنشور مع العدسات و الشبكة الإلكترونية و المنشور ويتم تحقيق عملية قياس مسافة الهدف من خلال الضغط على كبسة الليزر ، عندها يقوم الحاسوب الباليستي (Ballistic Computer) بحساب القيمة المقاسة أو القيمة المدخلة للمسافة يدوياً مع الأخذ بعين الإعتبار كل من تصحيحات الحرارة (أوتوماتيكياً أو يدوياً) لمختلف أنواع القذائف وبعدها أوتوماتيكياً يقوم الحاسب الآلي بتحريك علامة التسديد بمقدار زاوية التسديد الضرورية .

◄ تم تحسين المنظار البصري GS-2R من المنظار القياسي 1P81. وهو مجهز بالوحدات الفرعية التالية :

- موجدة مدى ليزرية LRF .
- متحسس حراري لقياس درجة حرارة البيئة المحيطة - اوتوماتيكي .
- حاسوب بالستي (مقذوفي) .
- لوحة التحكم بالمنظار .
- وحدة مصدر التغذية الكهربائية .


◄ المنظار المحدث مزود بشاشة رياضية تتميز بالثبات .
◄ المنظار مزود بقاعدة تركيب مختلف أنواع المناظير الليلية .
◄ الحساب الأوتوماتيكي لزاوية التسديد .
◄ الحركة الأوتوماتيكية لعلامة التسديد بناءً على نتائج حساب زاوية التسديد بواسطة الحاسوب .


◄ الوزن = لا يزيد عن 2.4 كغم (بدون البطاريات) .
◄ الأبعاد = 196×175×122 ملم .
◄ التكبير المرئي = x3 .
◄ زاوية مجال الرؤيا = 1ْ7 على الأقل .
◄ زاوية التصويب = 1ْ2 على الأقل .
◄ مدى مجال الرؤيا البصرية = 50م - 700م .
◄ مجال قياس المسافة بإستخدام محددة المدى الليزرية = من 50م - 1000م .
◄ مجال درجة حرارة الإستخدام = من-4ْ0 الى +5ْ0 .
◄ مصدر التغذية = 4 بطاريات جافة نوع AA .

◄ المعلومات التي تظهر على شاشة المنظار :
- المسافة المقاسة للهدف .
- درجة حرارة الجو المحيط .
- نوع القذيفة .
- مستوى الجهد الكهربائي للبطاريات .
.....................................................................................................................................................................................

المنظار البصري النهاري من نوع (1P81) القياسي و هو بيلاروسي الصنع :

1594827128398.png


◄ المنظار عبارة عن جهاز بصري نهاري الكتروني مزود بـ كمبيوتر باليستي لحساب الظروف المحيطة .

◄ و يتكون المنظار من الهيكل :
- ذراع التثبيت/الإمساك .
- الوحدة البصرية الموجودة داخل المنظار .
- بكرة تشغيل المنظار و ضبط شدة الإضاءة .
- بكرة الضبط الأفقي .
- بكرة إدخال المدى (يدوي) .
- بكرة نوع الصاروخ (يدوي) .
- بكرة إدخال درجة الحرارة (يدوي) .

◄ في حالة المسير أو حالة حفظ المنظار ، يتم وضع المنظار داخل سبطانة القاذف ويتم تثبيته بواسطة ملاقط التثبيت الموجودة على الهيكل الخارجي للقاذف مما يمنع المنظار من الحركة أو السقوط .

◄ على شاشة المنظار يوجد كل من أقواس الرمي للأهدف المدرعة و الأهداف البشرية ، و علامة التسديد مع إشارات إدخال تصحيحات الرياح الجانبية وتحديد تسبيقة رماية الأهداف المتحركة ، كما يوجد على الشاشة مبين المدى الرقمية .

◄ التكبير المرئي = 2×
◄ زاوية مجال الرؤيا = 1ْ7 على الأقل .
◄ زاوية التصويب = 2ْ7 على الأقل .
◄ مدى مجال الرؤيا البصرية = 50م - 700م .
◄ مجال درجة حرارة الإستخدام = من-4ْ0 الى +5ْ0 .
◄ الوزن = 1.55 كغم .
◄ مصدر التغذية الكهربائية = بطاريتين جافة نوع AA .
◄ إدخال تلقائي لدرجة الحرارة الحالية .
.....................................................................................................................................................................................
[C] المنظار البصري الميكانيكي من نوع BACHUP :

1594827143840.png


◄ منظار إحتياطي
◄ الوزن = 0.2 كغم .
◄ الطول = 150 ملم .
--------------------------------------------------------------------------------------------------------------
(3) المناظير البصرية الليلية العاملة على القاذف :

[A] المنظار الليلي من نوع NV/A-1 :

1594827169379.png


◄ المنظار عبارة عن تلسكوب بصري مع أنبوبة التكثيف الصوري من الجيل 3G .
◄ يتم تركيب وتثبيت المنظار الليلي على العدسة الشيئية الأمامية للمنظار البصري النهاري (GS-2R)

◄ التكبير المرئي للمنظار = 1× على الأقل .
◄ زاوية مجال الرؤيا = 1ْ7 على الأقل .
◄ مصدر التغذية الكهربائية - بطارية واحدة جافة نوع AA .
◄ الأبعاد = 155×53×86 ملم .
◄ مسافة كشف الأهداف = 600 م .
◄ مسافة تمييز الأهداف = 400 م.
◄ الوزن = 0.56 كغم .
◄ الظروف الطبيعية كما يلي : ليلة مضيئة (ليلة مضاءة بالنجوم) ، بدون غيوم ووضوح رؤيا = 5 كم .
◄ يعمل المنظار ضمن درجات الحرارة المحيطة = من -4ْ0 الى +5ْ0 .
◄ تكثيف أنبوب الصور x3 مع معالجة تلقائية
.....................................................................................................................................................................................
المنظار الليلي من نوع NV/A-2 :

1594827183662.png


◄ التكبير المرئي للمنظار = 1× على الأقل .
◄ زاوية مجال الرؤيا = 1ْ7 على الأقل .
◄ مصدر التغذية الكهربائية - بطارية واحدة جافة نوع AA .
◄ مسافة كشف الأهداف = 400 م .
◄ مسافة تمييز الأهداف = 300 م.
◄ الوزن = 0.58 كغم .
◄ يعمل المنظار ضمن درجات الحرارة المحيطة = من -4ْ0 الى +5ْ0 .
◄ تكثيف أنبوب الصور x3 مع معالجة تلقائية
--------------------------------------------------------------------------------------------------------------
(4) المنظار الحراري من نوع TC/A-1 :

1594827197742.png


◄ التكبير المرئي للمنظار = 1× على الأقل .
◄ زاوية مجال الرؤيا = 1ْ7 على الأقل .
◄ مصدر التغذية الكهربائية - بطاريتين من نوع (RCR-123) .
◄ الوزن = 0.50 كغم .
◄ يعمل المنظار ضمن درجات الحرارة المحيطة = من -4ْ0 الى +5ْ0 .
◄ تكثيف أنبوب الصور x3 مع معالجة تلقائية
--------------------------------------------------------------------------------------------------------------
(5) يعمل القاذف بعيارين رئيسيين ، حيث أنه الحاوية الخاصة بالقذائف هي من عيار 105 ملم بشكل ثابت ، أما الذخائر و هما :

[A] القذيفة (المضادة للدروع/ترادفية ذات الحشوة الجوفاء) AT-Tandem من نوع ATG-32/V أو PG-32V :

1594827230658.png


◄ عيار القذيفة = 105 ملم (نفس عيار الكبسولة 105 ملم) .
◄ طول القذيفة = 1200 ملم (مع و داخل الكبسولة) 1000 ملم (لوحدها خارج الكبسولة) .
◄ وزن القذيفة = 7 كغم (10 كغم مع و في الحاوية) .
◄ سرعة الإطلاق = 140 متر/ثانية .
◄ المدى المؤثر أكثر من = 500 متر .
◄ المدى الأقصى يصل إلى = 700 متر .
◄ درجة حرارة الإستخدام = من -4ْ0 إلى +5ْ0 .
◄ قدرة الإختراق في :
- الدروع المتجانسة (RHA) بوجود الدروع التفاعلية المتفجرة (ERA) = بين 750 - 650 ملم
- الدروع المتجانسة (RHA) بدون الدروع التفاعلية المتفجرة (ERA) = أكثر من 1000 ملم
حسب وجود دروع تفاعلية (ERA) أو منظومة حماية نشطة (APS) أو لا .
- الإسمنت الخرساني المسلح = 1500 ملم .
- الطوب = 2000 ملم .
◄ الأهداف التي خصصت لضربها = الدروع الثقيلة ، التحصينات ، المباني .
◄ مزودة بخاصة التدمير الذاتي .

.....................................................................................................................................................................................

القذيفة (المضادة للأفراد و المدرعات الخفيفة/متشظية شديدة الإنفجار/حرارية) Fragmentation-HE من نوع TBG-32/V :

1594827254230.png


◄ عيار القذيفة = 72 ملم (أصغر من عيار الكبسولة 105 ملم) .
◄ طول القذيفة = 900 ملم (1200 ملم مع الحاوية) .
◄ طول القذيفة = 1200 ملم (مع و داخل الكبسولة) 900 ملم (لوحدها خارج الكبسولة) .
◄ وزن القذيفة = 3 كغم (6 كغم في الحاوية) .
◄ سرعة الإطلاق = 140 متر/ثانية .
◄ المدى المؤثر (المنطقة المستهدفة) أكثر من = 700 متر .
◄ المدى الأقصى (أقصى نقطة) = 700 متر .
◄ درجة حرارة الإستخدام = من -4ْ0 إلى +5ْ0 .
◄ قدرة الإختراق في :
- الدروع المتجانسة (RHA) بدون الدروع التفاعلية المتفجرة (ERA) = تقريباً 500 ملم
- الإسمنت الخرساني المسلح = ؟؟ ملم .
- الطوب = ؟؟ ملم .
◄ الأهداف التي خصصت لضربها = الأفراد ، المخابئ ، التحصينات ، المباني ، المدرعات الخفيفة .
◄ مزودة بخاصة التدمير الذاتي .

--------------------------------------------------------------------------------------------------------------

ثانيا :: النظام التدريبي الميداني PUI-32 :

1594827322280.png


مواصفات النظام العامة :

◄ القطر = 105ملم .
◄ الطول = 1000ملم .
◄ الوزن = 7 كغم .

يتكون النظام التدريبي الميداني PUI-32 من عدة أجزاء و هي :

(1) إسطوانة الاطلاق التدريبية UPI-32 :

1594827390742.png


◄ القطر الداخلي لاسطوانة الاطلاق = 42 ملم .
◄ القطر الخارجي لاسطوانة الاطلاق = 105ملم .
◄ الوزن = 6.4 كغم .
◄ طول اسطوانة الاطلاق = 1010ملم .
◄ العمر التشغيلي = 200 قذيفة .
◄ درجة حرارة الجو المحيط = من -3ْ0 الى +5ْ0 .

--------------------------------------------------------------------------------------------------------------

(2) القذائف التدريبية IRG-32V :

1594827398355.png


◄ قطر القذيفة التدريببية = 42 ملم .
◄ وزن القذيفة التدريببية = 0.77 كغم .
◄ أقصى مدى للرمية = 700 متر .
◄ درجة حرارة الجو المحيط = من -3ْ0 الى +5ْ0 .

--------------------------------------------------------------------------------------------------------------

ثالثا :: المشبه التدريبي JR-SIM-32 :

تم تصميم نظام المحاكاة لزيادة مهارات المشغل في ظروف قاعة التدريب ، عن طريق محاكاة تضاريس التشغيل على أنواع مختلفة من الأهداف.

1594827405768.png


1594827410375.png
1594827415315.png


يستخدم المشبه Simulator للتدريب على إستخدام القاذف المضاد للدروع RPG-32 Nashshab داخل القاعات الصفية الغلقة لتحاكي ظروف الرماية الحقيقية في الميدان ، حيث يتكون المشبه من عدة أجزاء و هي :

◄ جهاز عرض على الشاشة Projector
◄ جهاز الحاسوب Computer
◄ مرسل الليزر مع مجس كهروضغطي Piezo
◄ كاميرا إستقبال مع قاعدة و فلتر مرئي
◄ برنامج التشغيل Software
◄ محول Bluetooth
◄ وحدة التصحيح البصري
◄ مفتاح إلكتروني
◄ كبسة إطلاق خارجية

--------------------------------------------------------------------------------------------------------------

رابعا :: أنظمة مجمعات الصواريخ الرباعية Nashshab QUAD :

قامت شركة جدارا بتطوير منصة إطلاق تتكون من 4 قاذفات و نظام رؤية تلفزيوني نهاري (TV) مع محددة مدى ليزرية (LRF) وكاميرا تصوير حراري ووحدة عرض. و يمكنها إطلاق عدة قذائف بالتتابع. يمكن استخدام المحطة كمحطة أرضية وكذلك على أنواع مختلفة من المركبات.

1594827455187.png


(1) نظام Nashshab QUAD-1 الرباعي :

1594827461047.png


◄ نظام العمل = نهاري/ليلي .
◄ حالة النظام = ثابت غير متحرك .
◄ تصحیح سرعة الریح والاھداف المتحركة = أوتوماتيكي .
◄ تصحیح الارتفاع = أوتوماتيكي .
◄ أقصى مسافة بین وحدة التحكم و وحدة الاطلاق = 300 متر .
◄ وزن النظام بدون بطاريات و وحدة التحكم و المنصب = 94 كغم .
◄ الوزن كاملاً = 110 كغم .
◄ مصدر التغذیة الكھربائیة = مجمع بطارية 12 Volte/DC .
◄ زاویة دوران النظام = 3ْ60 .
- أفقیاً = من -8ْ5 إلى +8ْ5 .
- عامودیاً = من -5ْ إلى +3ْ0 .
◄ مدى مجال الرؤيا البصرية = 50م - 700م .
◄ مجال قياس المسافة بإستخدام محددة المدى الليزرية = من 50م - 1000م .

--------------------------------------------------------------------------------------------------------------

(2) نظام Nashshab QUAD-1 الرباعي :

1594827467777.png


◄ نظام العمل = نهاري/ليلي .
◄ حالة النظام = محمول على مركبة/ثابت غير متحرك .
◄ تصحیح سرعة الریح والاھداف المتحركة = أوتوماتيكي .
◄ تصحیح الارتفاع = أوتوماتيكي .
◄ أقصى مسافة بین وحدة التحكم و وحدة الاطلاق = 300 متر .
◄ وزن النظام بدون بطاريات و وحدة التحكم و المنصب = 81 كغم .
◄ الوزن كاملاً = 90 كغم .
◄ مصدر التغذیة الكھربائیة = بطارية المركبة 24 Volte/DC .
◄ زاویة دوران النظام = 3ْ60 .
- أفقیاً = 3ْ60 .
- عامودیاً = من -5ْ إلى +3ْ0 .

أهم مصدر بالدرجة الأولى صفحة 107 و 108 ::

أهم مصدر بالدرجة الثانية ::


قد يكون هناك تضارب بين كتاب KADDB في المصدر الأول ، و بين موقع شركة Jadara ، لكن كتاب KADDB هو الأكثر دقة و موضوعية ، و باقي المصادر قديمة و معلوماتها قديمة عن النسخة Hashim التي أنتجت في 2008

 
التعديل الأخير:

Nashab

لا تمت قبل أن تكون نداً
صقور التحالف
إنضم
22/2/19
المشاركات
3,958
التفاعلات
19,055
تم بحمد الله ، الموضوع جاهز ، و أعيد التأكيد على نسخ القاذف الثلاثة و الصور أكبر دليل على الإختلافات بينهم و التطويرات في كل طراز :

- قاذف RPG-32 Baraks نسخة سنة 2005/2004 صناعة شركة Bazalt الروسية

1594827618644.png


- قاذف RPG-32 Hashim نسخة سنة 2008 تطوير مشترك بين روسيا Bazalt و الأردن KADDB

1594827612467.png


- قاذف RPG-32 Nashshab نسخة سنة 2013 تطوير شركة جدارا الأردنية

1594827605211.png
 

الملاك القاتل

التحالف يجمعنا
صقور التحالف
إنضم
29/6/19
المشاركات
1,963
التفاعلات
10,246
ما شاء الله عليك أستاذ نشاب موضوع كافي و وافي لا يقل عن المواضيع التي سبقته .

القاذفة تأتي بقدرات عالية هي :

المدى 700 م

القدرة على الاختراق : 750 ملم في الدروع RHA و 1500 ملم في الخرسانة

إمكانية إعادة تلقين حتى 200 مرة قبل الإستبدال

و هذه المواصفات أكثر من ممتازة لا ننسى أنها صناعة محلية أردنية

 

[email protected]

التحالف بيتنا
عضو قيم
إنضم
17/2/19
المشاركات
288
التفاعلات
1,268
موضوع شيق ومميز شكرا اخ نشاب علي مشاركته
القاذف منصة رائعة للاردن يجب توطين صناعة المكونات خصوصا بعد مماطلة الروس و بيعه بعيد عن الاردن

اتسائل هل يمكن للاردن تطوير القاذف مع طرف اخر بعيد عن الروس ؟
 

المنشار

لا غالب إلا الله
عضو مميز
إنضم
11/12/18
المشاركات
15,201
التفاعلات
59,335
استقبل وزير الدفاع التونسي في مكتبه سعادة ماهر الطراونة سفير المملكة الأردنية الهاشمية في تونس لمناقشة تعزيز التعاون العسكري ولا سيما في مجال الصناعة العسكرية المشتركة بين البلدين الشقيقين

EcqOP5ZWkAAk-gF.jpeg.jpg
EcqOPq4WsAI7pC1.jpeg.jpg



هل ستتمكن تونس من الحصول على نشاب الاردني ؟؟
 

ابن تاشفين

التحالف يجمعنا🏅🎖
كتاب المنتدى
إنضم
15/1/19
المشاركات
39,212
التفاعلات
119,067
شئ جميل ان تصنع وتبدأ من اللاشئ ،ادا تم تصنيع RPG-32 بهده المواصفات فحتما سيكون هناك تطوير على المدى القريب best continuation.
مرحلة الصفر 0 تم إجتيازها بنجاح وهدا ما يحسب للأردن الشقيق.
خير أن تصنع من أن تشتري وانت صاغر اليدين .
 

ابن تاشفين

التحالف يجمعنا🏅🎖
كتاب المنتدى
إنضم
15/1/19
المشاركات
39,212
التفاعلات
119,067
3l-Image-47.jpg

أداء نظام سلاح RPG-32

يوفر سلاح RPG-32 مدى إطلاق فعال بين 200 م و 700 م وهو محصن ضد الإجراءات المضادة الإلكترونية ويمكنه التدمير الذاتي ضد الأهداف.
 

الملاك القاتل

التحالف يجمعنا
صقور التحالف
إنضم
29/6/19
المشاركات
1,963
التفاعلات
10,246
هل يمكن تطوير قادفة الصواريخ RPG-32
ما مدى مقارنتها مع نظام kornet ؟؟
نعم يمكن تطويره مستقبلاً مع تطور التكنولوجيا

لا يقارن مع الكورنت يختلف كلياً عنه
 
أعلى