{ إِيَّاكَ }{ وَإِيَّاكَ } / إعداد: د. أحمد مُحمَّد زين المنّاوي

  • بادئ الموضوع Nabil
  • تاريخ البدء

Nabil

التحالف يجمعنا
مستشار المنتدى
إنضم
4/5/19
المشاركات
10,959
التفاعلات
20,040
{ إِيَّاكَ } { وَإِيَّاكَ }

إعداد: الدكتور أحمد مُحمَّد زين المنّاوي​



النظام الرقمي الذي نسج منه هذا القرآن لم يضعه اللَّه عزّ وجلّ عبثًا في كتابه.. بل لنتدبَّره ونتفكَّر فيه، كما نتفكَّر في معاني كلماته وآياته، كما نتفكَّر في خلق السماوات والأرض وما بينهما، وكما نتفكَّر في أنفسنا وفي عجائب صنع الله. فالقرآن كتاب الله المسطور، والكون كتابه المنظور، والتفكر فيهما من أعظم العبادات.. وعبادة التفكر هي عبادة الأنبياء ودرب الأتقياء ونور وبرهان للاهتداء.. سُئِلت أمّ الدّرداء: ما كان أفضل عبادة أبي الدّرداء؟ قالت: التفكّر والاعتبار.
وللأرقام لغتها تمامًا كما للحروف والكلمات، نستمع إليها من خلال هذا المشهد:
هذه هي سورة الفاتحة السبع المثاني:

{ بِسْمِ اللَّهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ (1) الْحَمْدُ لِلَّهِ رَبِّ الْعَالَمِينَ (2) الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ (3) مَالِكِ يَوْمِ الدِّينِ (4) إِيَّاكَ نَعْبُدُ وَإِيَّاكَ نَسْتَعِينُ (5) اِهْدِنَا الصِّرَاطَ الْمُسْتَقِيمَ (6) صِرَاطَ الَّذِينَ أَنْعَمْتَ عَلَيْهِمْ غَيْرِ الْمَغْضُوبِ عَلَيْهِمْ وَلَا الضَّالِّينَ (7)

7 آيات و29 كلمة و143 حرفًا.
فتأمّل.. الفاتحة هي السبع المثاني، والعدد 14 يساوي 7 × 2
الكلمة رقم 14 من بداية سورة الفاتحة هي كلمة { إِيَّاكَ }.
الكلمة رقم 14 من نهاية سورة الفاتحة هي كلمة { وَإِيَّاكَ }.
أحرف كلمة { إِيَّاكَ } تكرّرت في سورة الفاتحة 43 مرّة!
43 عدد أوّليّ ترتيبه في قائمة الأعداد الأوّليّة رقم 14
مع الانتباه إلى أن كلمة { إِيَّاكَ } لم ترد في القرآن كله إلا في سورة الفاتحة فقط!
أحرف كلمة { إِيَّاكَ } تكرّرت في سورة الفاتحة 43 مرّة!

انتقل بك إلى السورة رقم 43 من بداية المصحف وهي سورة الزخرف
أحرف كلمة { إِيَّاكَ } تكرّرت في سورة الزخرف 946 مرّة، وهذا العدد = 43 × 22 !

تأمّل.. السورة رقم 43 من نهاية المصحف هي سورة الجن.
أحرف كلمة { إِيَّاكَ } تكرّرت في سورة الجن 301 مرّة، وهذا العدد = 43 × 7
تأمّل النمط 43 × 7 وكيف تتجلّى من خلاله (السبع المثاني)!
43 عدد أوّليّ، ترتيبه في قائمة الأعداد الأوّليّة رقم 14 أي 7 × 2
أحرف كلمة { إِيَّاكَ } تكرّرت في سورتي الزخرف والجن:
946 + 301 = 1247 مرّة، وهذا العدد = 43 × 29
ولا تنسَ أن 29 هو عدد كلمات سورة الفاتحة!

تأمّل.. أحرف كلمة { إِيَّاكَ } تكرّرت في سورة البقرة 7143 مرّة!
تأمّل هذا العدد جيِّدًا، فماذا ترى من خلاله؟!
انظر إليه باعتباره عددين هكذا: 43 71
71 هو ترتيب سورة نوح في المصحف!
43 هو تكرار اسم { نُوح } في القرآن الكريم!
أرأيت عظمة النسيج الرقمي القرآني، وكيف أنه يتجاوز قدرات العقل البشري!

توقّف قليلًا..
تكرّر حرف الألف في سورة البقرة.. 4715 مرّة.
انظر إليه باعتباره عددين هكذا: 15 47
47 عدد أوّليّ، ترتيبه في قائمة الأعداد الأوّليّة رقم 15
تأمّل تنوّع الطرق الرياضية التي تحكم نظم النسيج الرقمي القرآني!

تأمل ... السورة التالية لسورة الفاتحة مباشرة هي سورة البقرة، وترتيبها في المصحف رقم 2 وسورة يوسف ترتيبها رقم 12 في المصحف.
مجموع ترتيب سورتي البقرة ويوسف = 14
أحرف كلمة { إِيَّاكَ } تكرّرت في سورة البقرة 7143 مرّة.
أحرف كلمة { إِيَّاكَ } تكرّرت في سورة يوسف 2143 مرّة.
تأمّل كيف يتجلّى العدد 43 من خلال تكرار أحرف كلمة { إِيَّاكَ } في السورتين!
الفرق ما بين مجموع تكرار أحرف كلمة { إِيَّاكَ } في السورتين = 5000
تأمّل هذا العدد جيِّدًا، وتوقّف عنده كثيرًا! فماذا ترى من خلاله؟!
لماذا تجلّى هذا العدد المميّز هنا؟! وما هي علاقة هذا العدد بكلمة { إِيَّاكَ }؟!
هذا العدد يخفي خلفه سرًّا عظيمًا! سر وجودي ووجودك في هذه الدنيا!
هذا العدد ليس له علاقة بكلمة { إِيَّاكَ } ولكن بكلمة أخرى!
ترى ما هي هذه الكلمة! هذه الكلمة هي أهم كلمة في كتاب اللَّه بعد اسم { اللَّه }!
بل هذه الكلمة التي أعنيها هي ملخص القرآن كله!
نعم.. القرآن كله يتلخص في كلمة واحدة فقط!
هل عرفت هذه الكلمة؟ إنها الكلمة التي خلقت أنت وأنا من أجلها؟
إنها كلمة { نَعْبُدُ }! فتأمّل كيف جاءت هذه الكلمة المحورية في حضن { إِيَّاكَ }:

{ إِيَّاكَ نَعْبُدُ وَإِيَّاكَ نَسْتَعِيْنُ (5)}

كلمة { إِيَّاكَ } الأولي ترتيبها رقم 14 من بداية السورة.
وكلمة { إِيَّاكَ } الثانية ترتيبها رقم 14 من نهاية السورة.
وجاءت بين الكلمتين { نَعْبُدُ } التي هي محور الفاتحة والقرآن كلّه!
خلق الله الخلق وأرسل الرسل وأنزل الكتب من أجل هذه الكلمة { نَعْبُدُ }!
ولذلك جاءت هذه الكلمة المميّزة { نَعْبُدُ } في قلب الفاتحة تمامًا..
القرآن كله يتلخص في سورة الفاتحة.. وسورة الفاتحة تتلخص في هذه الكلمة { نَعْبُدُ }!
الآية رقمها 5 وجاء بين { إِيَّاكَ } الأولى و { إِيَّاكَ } الثانية 5 أحرف!
5 هو عدد أركان الإسلام!
الآن هل أجبت عن سؤالك: لماذا تجلّى العدد 5000 من خلال تكرار أحرف { إِيَّاكَ }؟!

تأمّل..
أحرف كلمة { إِيَّاكَ } تكرّرت في سورة الفاتحة 43 مرّة.
أحرف كلمة { إِيَّاكَ } تكرّرت في سورة البقرة 7143 مرّة.
أحرف كلمة { إِيَّاكَ } تكرّرت في سورة يوسف 2143 مرّة.
أحرف كلمة { إِيَّاكَ } تكرّرت في سورة الرحمن 543 مرّة.
أحرف كلمة { إِيَّاكَ } تكرّرت في سورة المزمّل 243 مرّة.
أحرف كلمة { إِيَّاكَ } تكرّرت في سورة عبس 143 مرّة.
تأمّل كيف يتجلّى العدد 43 في جميع هذه الحالات!
وهذه الحالات حصرية حيث لا يوجد حالة أخرى يتجلّى من خلالها العدد 43
الآن تأمّل تكرار أحرف كلمة { إِيَّاكَ } في آخر سور المجموعة 143 مرّة.
143 هو عدد حروف سورة الفاتحة.. أولى سور المجموعة!

تأمّل..
أحرف كلمة { إِيَّاكَ } تكرّرت في هذه السور الست 10258 مرّة، وهذا العدد = 223 × 23 × 2
لاحظ كيف يشبه العدد 223 النمط 23 × 2
223 هو مجموع تراتيب سور هذه المجموعة في المصحف!

تأمّل العدد 10258 مرّة أخرى، فهو يساوي 6555 + 23 × 23 × 7
6555 هو مجموع ترتيب سور القرآن!
23 هو عدد أعوام نزول القرآن!
7 يشير إلى السبع المثاني أولى سور القرآن!

تأمّل العدد 10258 مرّة أخرى فهو يساوي 6555 + 2704 + 999
6555 هو مجموع ترتيب سور القرآن!
2704 هو مجموع تكرار اسم اللَّه في القرآن!

تأمل مجاميع الجدول التالي لسور هذه المجموعة:

السورةترتيب السورةعدد الآياتعدد الكلماتاسم اللَّه
الفاتحة17292
البقرة22866141282
يوسف12111179544
الرحمن55783520
المزمل73202007
عبس80421330
المجموع2235448650335

مجموع تكرار اسم { اللَّه } في هذه السور الست 335، وهذا العدد = 5 × 67
5 هو عدد الصلوات المفروضة، و 67 هو تكرار لفظ { الصَّلَاة } في القرآن!
مجموع آيات هذه السور الست 544، وهذا العدد = 17 × 32
مجموع آيات هذه السور الست 544، وهذا العدد = 34 × 16
17 هو عدد ركعات الصلوات المفروضة، و34 هو عدد سجداتها!
والعدد 16 هو العدد 4 مضروبًا في نفسه.
العدد 32 هو الرقم 2 مضروبًا في نفسه 5 مرّات.
2 هو أقلّ عدد لركعات الصلاة المفروضة و4 هو أكثرها!

مجموع كلمات السور الست 8650، وهذا العدد = 5 × 5 × 346
وأنت تعلم أن 5 هو عدد الصلوات المفروضة في اليوم واللّيلة!
تأمّل كيف قادنا العدد 43 إلى الصلاة بأركانها!
هذه أوّل ثلاث آيات رقمها 43 في المصحف:

{ وَأَقِيْمُوا الصَّلَاةَ وَآتُوا الزَّكَاةَ وَارْكَعُوا مَعَ الرَّاكِعِيْنَ (43)} [البقرة]
{ يَا مَرْيَمُ اقْنُتِي لِرَبِّكِ وَاسْجُدِي وَارْكَعِي مَعَ الرَّاكِعِيْنَ (43)} [آل عمران]
{ يَا أَيُّهَا الَّذِيْنَ آمَنُوا لَا تَقْرَبُوا الصَّلَاةَ وَأَنْتُمْ سُكَارَى حَتَّى تَعْلَمُوا مَا تَقُوْلُوْنَ وَلَا جُنُبًا إِلَّا عَابِرِي سَبِيْلٍ حَتَّى تَغْتَسِلُوا وَإِنْ كُنْتُمْ مَرْضَى أَوْ عَلَى سَفَرٍ أَوْ جَاءَ أَحَدٌ مِنْكُمْ مِنَ الْغَائِطِ أَوْ لَامَسْتُمُ النِّسَاءَ فَلَمْ تَجِدُوا مَاءً فَتَيَمَّمُوا صَعِيْدًا طَيِّبًا فَامْسَحُوا بِوُجُوْهِكُمْ وَأَيْدِيْكُمْ إِنَّ اللَّهَ كَانَ عَفُوًّا غَفُوْرًا (43)} [النساء]

تأمّل موضوع أوّل ثلاث آيات تحمل الرقم 43 في المصحف! إنه الصلاة وركوعها وسجودها!

وتأمّل هذه الآية من سورة المدثّر:

{ قَالُوا لَمْ نَكُ مِنَ الْمُصَلِّيْنَ (43)} [المدثّر]

انتبه إلى موضوع الآية، ولا تنسَ أن عدد كلماتها 5 بعدد الصلوات المفروضة!

وتأمّل موضوع هذه الآية:

{ فَأَقِمْ وَجْهَكَ لِلدِّينِ الْقَيِّمِ مِنْ قَبْلِ أَنْ يَأْتِيَ يَوْمٌ لَا مَرَدَّ لَهُ مِنَ اللَّهِ يَوْمَئِذٍ يَصَّدَّعُوْنَ (43)} [الروم]

ولا شك في أن الدين القيّم الذي تشير إليه هذه الآية هو دين الإسلام بأركانه الخمسة!

انتقل الآن إلى السور رقم 43 في المصحف وهي سورة الزخرف، وتأمّل هذه الآية:

{ فَاسْتَمْسِكْ بِالَّذِي أُوحِيَ إِلَيْكَ إِنَّكَ عَلَى صِرَاطٍ مُسْتَقِيْمٍ (43)} [الزخرف]

قارن بين آيتي الفاتحة:

{ إِيَّاكَ نَعْبُدُ وَإِيَّاكَ نَسْتَعِيْنُ (5) اِهْدِنَا الصِّرَاطَ الْمُسْتَقِيْمَ (6)} [الفاتحة]

تأمّل كيف تجلّى لنا معنى جديد لكلمة { نَعْبُدُ }:

{ إِيَّاكَ نَعْبُدُ وَإِيَّاكَ نَسْتَعِيْنُ (5)}

الرقم 5 هو عدد أركان الإسلام!
الرقم 5 هو عدد الصلوات المفروضة!
الرقم 5 هو عدد أولي العزم من الرسل!
الرقم 5 هو عدد أوّل ما نزل به الوحي من آيات!
الرقم 5 هو عدد تكرار اسم النبي -صلى الله عليه وسلّم- باسمه في القرآن!

ولذلك تأمّل كيف تكرّرت أحرف كلمة { نَعْبُدُ } في سورة الفاتحة:

الحرفنعبدالمجموع
تكراره في الفاتحة1164425

مجموع تكرار أحرف كلمة { نَعْبُدُ } في سورة الفاتحة هو 25، وهذا العدد = 5 × 5
وهكذا اقتضت حكمة اللَّه سبحانه وتعالى في الرقم 5
سبحانك ربي.. ما عبدناك حق عبادتك، وما أوفينا شكر أي نعمة من نعمك.
سبحانك ربي.. ما خشيناك كما أمرتنا، وما قدرناك حق قدرك.
سبحانك ربي.. ما وقّرناك حق توقيرك، وما أحببناك كما ينبغي.
سبحانك ربي.. ما أجودك، وما أكرمك، وما أحلمك، وما أرحمك.

مزيد من التأكيد.. تأمّل هذه الآيات الأربع..

{ وَاتْلُ عَلَيْهِمْ نَبَأَ نُوحٍ إِذْ قَالَ لِقَوْمِهِ يَا قَوْمِ إِنْ كَانَ كَبُرَ عَلَيْكُمْ مَقَامِي وَتَذْكِيرِي بِآيَاتِ اللَّهِ فَعَلَى اللَّهِ تَوَكَّلْتُ فَأَجْمِعُوا أَمْرَكُمْ وَشُرَكَاءَكُمْ ثُمَّ لَا يَكُنْ أَمْرُكُمْ عَلَيْكُمْ غُمَّةً ثُمَّ اقْضُوا إِلَيَّ وَلَا تُنْظِرُونِ (71)} [يونس]
{ وَقَدْ نَزَّلَ عَلَيْكُمْ فِي الْكِتَابِ أَنْ إِذَا سَمِعْتُمْ آيَاتِ اللَّهِ يُكْفَرُ بِهَا وَيُسْتَهْزَأُ بِهَا فَلَا تَقْعُدُوا مَعَهُمْ حَتَّى يَخُوضُوا فِي حَدِيثٍ غَيْرِهِ إِنَّكُمْ إِذًا مِثْلُهُمْ إِنَّ اللَّهَ جَامِعُ الْمُنَافِقِينَ وَالْكَافِرِينَ فِي جَهَنَّمَ جَمِيعًا (140)} [النساء]
{ فَأَوْحَيْنَا إِلَيْهِ أَنِ اصْنَعِ الْفُلْكَ بِأَعْيُنِنَا وَوَحْيِنَا فَإِذَا جَاءَ أَمْرُنَا وَفَارَ التَّنُّورُ فَاسْلُكْ فِيهَا مِنْ كُلٍّ زَوْجَيْنِ اثْنَيْنِ وَأَهْلَكَ إِلَّا مَنْ سَبَقَ عَلَيْهِ الْقَوْلُ مِنْهُمْ وَلَا تُخَاطِبْنِي فِي الَّذِينَ ظَلَمُوا إِنَّهُمْ مُغْرَقُونَ (27)} [المؤمنون]
{ فَلَمَّا اسْتَيْأَسُوا مِنْهُ خَلَصُوا نَجِيًّا قَالَ كَبِيرُهُمْ أَلَمْ تَعْلَمُوا أَنَّ أَبَاكُمْ قَدْ أَخَذَ عَلَيْكُمْ مَوْثِقًا مِنَ اللَّهِ وَمِنْ قَبْلُ مَا فَرَّطتُمْ فِي يُوسُفَ فَلَنْ أَبْرَحَ الْأَرْضَ حَتَّى يَأْذَنَ لِي أَبِي أَوْ يَحْكُمَ اللَّهُ لِي وَهُوَ خَيْرُ الْحَاكِمِينَ (80)} [يوسف]

ما العجيب في شأن هذه الآيات الأربع؟
الآية الأولى عدد حروفها 136 حرفًا، وأحرف كلمة { إِيَّاكَ } تكرّرت في هذه الآية 43 مرّة.
الآية الثانية عدد حروفها 137 حرفًا، وأحرف كلمة { إِيَّاكَ } تكرّرت في هذه الآية 43 مرّة.
الآية الثالثة عدد حروفها 138 حرفًا، وأحرف كلمة { إِيَّاكَ } تكرّرت في هذه الآية 43 مرّة.
الآية الرابعة عدد حروفها 139 حرفًا، وأحرف كلمة { إِيَّاكَ } تكرّرت في هذه الآية 43 مرّة.
تأمّل هذا المنطق الرياضي العجيب: 136 – 137 - 138 – 139
متتالية حسابية حدّها الأوّل 136
مجموع كلمات هذه الآيات الأربع = 136 كلمة!
مجموع حروف هذه الآيات الأربع 550، وهذا العدد = 25 × 22
مجموع أرقام هذه الآيات الأربع 318، وهذا العدد = 53 × 6
تأمّل العددين 25 و53 جيِّدًا
وتأمل تكرار حروف { نَعْبُدُ } في سورة الفاتحة وترتيبها الهجائي:

الحرفنعبدالمجموع
تكراره في الفاتحة1164425
ترتيبه الهجائي25182853

هذه هي أحرف { نَعْبُدُ }..
مجموع تكرارها في سورة الفاتحة = 25
ومجموع ترتيبها في قائمة الحروف الهجائية = 53

مزيد من التأكيد.. تأمّل مجموع أرقام الآيات الأربع من جديد.. 318
الآن سوف أنتقل بك إلى الآية رقم 318 من بداية المصحف..

{ فَكَيْفَ إِذَا جَمَعْنَاهُمْ لِيَوْمٍ لَا رَيْبَ فِيهِ وَوُفِّيَتْ كُلُّ نَفْسٍ مَا كَسَبَتْ وَهُمْ لَا يُظْلَمُونَ (25)} [آل عمران]

الآية رقمها 25 وعدد حروفها 53 حرفًا!!

تأمّل هاتين الآيتين ...

{ قُلْ يَا أَهْلَ الْكِتَابِ لَسْتُمْ عَلَى شَيْءٍ حَتَّى تُقِيمُوا التَّوْرَاةَ وَالْإِنْجِيلَ وَمَا أُنْزِلَ إِلَيْكُمْ مِنْ رَبِّكُمْ وَلَيَزِيدَنَّ كَثِيرًا مِنْهُمْ مَا أُنْزِلَ إِلَيْكَ مِنْ رَبِّكَ طُغْيَانًا وَكُفْرًا فَلَا تَأْسَ عَلَى الْقَوْمِ الْكَافِرِينَ (68)} [المائدة]
{ وَاتْلُ عَلَيْهِمْ نَبَأَ نُوحٍ إِذْ قَالَ لِقَوْمِهِ يَا قَوْمِ إِنْ كَانَ كَبُرَ عَلَيْكُمْ مَقَامِي وَتَذْكِيرِي بِآيَاتِ اللَّهِ فَعَلَى اللَّهِ تَوَكَّلْتُ فَأَجْمِعُوا أَمْرَكُمْ وَشُرَكَاءَكُمْ ثُمَّ لَا يَكُنْ أَمْرُكُمْ عَلَيْكُمْ غُمَّةً ثُمَّ اقْضُوا إِلَيَّ وَلَا تُنْظِرُونِ (71)} [يونس]

الآية الأولى رقمها 68 وعدد النقاط على حروفها 68 أيضًا..
الآية الثانية رقمها 71 وعدد النقاط على حروفها 71 أيضًا..
أحرف كلمة { إِيَّاكَ } تكرّرت في كل من الآيتين 43 مرّة.
عدد الحروف المنقوطة في كل من الآيتين 43 حرفًا..
مجموع حروف الآيتين 265 حرفًا، وهذا العدد = 53 × 5
مجموع أرقام الآيتين 139، وهذا العدد = 114 + 5 × 5
114 هو عدد سور القرآن الكريم
الآية الثانية تتحدّث عن نبي الله (نوح) عليه السلام..
أحرف كلمة { إِيَّاكَ } تكرّرت في هذه الآية 43 مرّة.
الحروف المنقوطة في هذه الآية عددها 43 حرفًا..
اسم { نُوح } تكرّر في القرآن 43 مرّة!
وبعد سورة نوح حتى نهاية المصحف 43 سورة!
ترتيب سورة نوح في المصحف رقم 71
71 هو رقم هذه الآية نفسها!
71 هو عدد النقاط على حروف هذه الآية نفسها!
حقائق رقمية دامغة! وهل بعد هذه الحقائق عاقل يكذب بهذا القرآن؟!!
------------------------------------------------------
المصدر:
مصحف المدينة المنَّورة برواية حفص عن عاصم (وكلماته بحسب قواعد الإملاء الحديثة).

بتصرف بسيط عن موقع طريق القرآن
 
عودة
أعلى