إسبانيا تحذر مواطنيها من زيارة مخيمات البوليساريو في الجزائر

الشبح

جندي
إنضم
12/4/19
المشاركات
43
التفاعلات
221
149741_873b92a888e5b7caf23d595bb7ff6ad920240515183406_thumb_565.png


حذرت الحكومة الإسبانية مواطنيها الراغبين في زيارة مخيمات تندوف، مشيرة إلى أنها "منطقة تعتبر خطرة ويجب تجنبها".
وبحسب وزارة الخارجية الإسبانية "على العاملين في مجال التنمية أن يستجيبوا لتوصيات الوكالة الإسبانية للتعاون الدولي والتنمية، مشددة على ضرورة إبلاغ القنصلية العامة الإسبانية في وهران ومكتب الوكالة الإسبانية للتعاون والتنمية الدولية في الجزائر العاصمة قبل القيام أي رحلات إلى مخيمات تندوف".
كما دعت وزارة خوسيه مانويل ألباريس، الإسبان الذين يخططون للسفر إلى مخيمات تندوف، رغم هذه التحذيرات، على تجنب اصطحاب أي تبرعات من أي نوع كانت إلى الصحراويين. ووفقًا للدبلوماسية الإسبانية، فإن هذا العمل السخي "يتطلب تصريحًا إلزاميًا من السلطات الجزائرية".
تحرص الجزائر والبوليساريو على التحكم في عملية المساعدات الإنسانية بأكملها. حيث فرضت الجبهة في عام 2020 التزامًا على الجمعيات الإسبانية باستخدام وسائل النقل التابعة لها لإيصال المساعدات إلى سكان مخيمات تندوف. بل إن الجبهة الانفصالية هددت بأن أي "عصيان" سيؤدي إلى مصادرة السلطات الجزائرية للمنتجات، سواء كانت أغذية أو أدوية.

وسبق لإسبانيا أن أوصت في فبراير الماضي بعدم زيارة رعاياها لمخيمات تندوف، الواقعة على الأراضي الجزائرية، مما أثار حفيظة البوليساريو.


المزيد... : https://ar.yabiladi.com/articles/details/149741/إسبانيا-تحذر-مواطنيها-من-زيارة.html?_gl=1*ou034t*_ga*MTU4NTQ4MjUxOS4xNjkwNjIxMDQz*_ga_03H215L3M0*MTcxNTc5Mjg2NC40LjAuMTcxNTc5Mjg2NC4wLjAuMA..
 

مقتطفات من وزارة الخارجية الإسبانية لتوصيات :

ملاحظات هامة​

تهديد إرهابي ضد مواطنين إسبان في منطقة المخيمات الصحراوية: نظرا لاحتمال وقوع عمليات اختطاف وهجمات ضد الإسبان في المخيمات الصحراوية بتندوف، يوصى بعدم السفر إلى المنطقة وأن يغادرها جميع المسافرين الإسبان الذين ليس وجودهم ضروريا بأكبر قدر ممكن



وتعتبر منطقة تندوف، حيث تقع مخيمات اللاجئين، محفوفة بالمخاطر ويجب تجنبها. ويجب على المتعاونين أيضًا أن يأخذوا في الاعتبار توصيات الوكالة الإسبانية للتعاون الدولي للتنمية الدولية (AECID). ونحثهم بشدة على إبلاغ القنصلية العامة لإسبانيا في وهران ومكتب التعاون الإسباني التابع للوكالة الإسبانية للتعاون الدولي في الجزائر العاصمة بتحركاتهم إلى المخيمات مسبقًا. يُذكر أيضًا أن نقل البضائع مهما كان نوعها إلى المخيمات من أحد الموانئ الجزائرية يتطلب الحصول على تراخيص إلزامية من هذه السلطات.


وفي هذه الحالات ينصح بمراعاة كافة الإجراءات الأمنية والامتناع عن القيام بأي أنشطة خارج الدوائر السياحية.

نظرًا لخطر النشاط الإرهابي في بعض مناطق البلاد (انظر النقطة السابقة المتعلقة بالأمن)، فمن المستحسن اتخاذ تدابير الحماية الذاتية القصوى وقراءة توصيات السفر هذه بعناية


المصدر وزارة الخارجية والإتحاد الأوروبي والتعاون
إسبانيا


موقع تندوف على الخرائط
 
عودة
أعلى