لادئاني

مستشار المنتدى
إنضم
16/12/18
المشاركات
35,406
التفاعلات
93,604

حركة فتح تحيي ذكراها على أنقاض مخيم اليرموك.. هل طعنت المنظمة فلسطينيي سوريا في الظهر؟




انتقادات واسعة وجّهها فلسطينيون لزيارة وفد منظمة فتح إلى دمشق. أكثر ما أثار الاستياء في الأوساط الفلسطينية السورية هو تنظيم الحفل على أنقاض مخيم اليرموك الذي دمّرته قوات النظام وهجّرت غالبية سكانه من اللاجئين. اعتبروا ذلك تغطية على جريمة بحق المخيم، الذي يمثّل عاصمة الشتات الفلسطيني. تلك الجريمة التي بدأت أولى فصولها في آب 2013، عندما قطع النظام المياه والكهرباء عن أهالي المخيم ليكمل فصولها في 8 أيلول 2014، عندما منع إدخال المواد الغذائية والطبية وغيرها. دخل المخيم يومها في مجاعة قضى على إثرها 204 فلسطينيين جوعاً.

الضيوف: ماجد عزام – باحث ومحلل سياسي
أيمن أبو هاشم – المنسق العام لتجمّع مصير

أحمد مظهر سعدو – كاتب صحفي
 

لادئاني

مستشار المنتدى
إنضم
16/12/18
المشاركات
35,406
التفاعلات
93,604

بعد تلف المحصول.. حكومة أسد تهرول لتسويق حمضيات الساحل السوري وتحديدا للعلويين


 

لادئاني

مستشار المنتدى
إنضم
16/12/18
المشاركات
35,406
التفاعلات
93,604

مستغلين الأجواء الضبابية..

تنظيم “الدولة الإسلامية” يقتل 3 ويصيب نحو 5 عناصر من قوات النظام بهجوم شرقي دير الزور

===================


في يناير 12, 2022

محافظة دير الزور: وثّق المرصد السوري لحقوق الإنسان، مقتل 3 عناصر من قوات النظام وإصابة 5 آخرين جراء هجوم نفذه عناصر من تنظيم “الدولة الإسلامية”، استهدف نقاط تتمركز بها عناصر قوات النظام على أطراف بلدة الكشمة في ريف دير الزور الشرقي، وبحسب مصادر المرصد السوري، فإن عناصر التنظيم استغلوا الأجواء الضبابية لتنفيذ الهجوم الذي أسفر عن مقتل 3 عناصر من قوات النظام.

وبذلك بلغت حصيلة قتلى قوات النظام منذُ مطلع العام 2022 على يد مسلحي تنظيم “الدولة الإسلامية” في البادية السورية 15 قتيلًا وفقًا لتوثيقات المرصد السوري لحقوق الإنسان.

ففي 6 يناير/كانون الثاني، قتل 3 عناصر من قوات النظام، جراء استهداف سيارة كانت تقلهم من قِبل خلايا تنظيم “الدولة الإسلامية” بالرصاص وقذائف الـ”آر بي جي” في بادية الرصافة شمالي شرق الرقة.

وفي 3 يناير/كانون الثاني، رصد المرصد السوري لحقوق الإنسان، كميناً جديداً لعناصر تنظيم “الدولة الإسلامية” بعناصر قوات النظام والميليشيات الموالية لها في البادية السورية، حيث استهدف الكمين رتل عسكري مؤلف من عدة آليات وذلك ضمن قرب الحدود الإدارية بين بادية حمص الشرقية وبادية دير الزور الشرقية، في مناطق محطات ضخ النفط “T2،T3″، الأمر الذي أدى إلى سقوط خسائر بشرية، حيث تسبب الكمين الذي جرى بالأسلحة الرشاشة بمقتل 9 عناصر في قوات النظام والفيلق الخامس وميليشيات أخرى، وإصابة 15 آخرين بجراح متفاوتة.

وبذلك بلغت حصيلة الخسائر البشرية خلال الفترة الممتدة من 24 مارس/آذار 2019 وحتى يومنا هذا وفقاً لإحصائيات وتوثيقات المرصد السوري، 1631 قتيلا من قوات النظام والمسلحين الموالين لها من جنسيات سورية وغير سورية، من بينهم 3 من الروس على الأقل، بالإضافة لـ165 من المليشيات الموالية لإيران من جنسيات غير سورية، قتلوا جميعاً خلال هجمات وتفجيرات وكمائن لتنظيم “الدولة الإسلامية” في غرب الفرات وبادية دير الزور والرقة وحمص والسويداء وحماة وحلب. كما وثّق المرصد السوري استشهاد 4 مدنيين عاملين في حقول الغاز والعشرات من الرعاة والمدنيين الآخرين بينهم أطفال ونساء في هجمات التنظيم، فيما وثق “المرصد” كذلك مقتل 1117 من تنظيم “الدولة الإسلامية”، خلال الفترة ذاتها خلال الهجمات والقصف والاستهدافات.
 

لادئاني

مستشار المنتدى
إنضم
16/12/18
المشاركات
35,406
التفاعلات
93,604

في تطور لافت.. محاولة اغتيال متطوع بـ “الأمن السياسي” في الغوطة الشرقية

رابع عملية استهداف يشهدها الريف الدمشقي منذ مطلع العام 2022

===================


في يناير 12, 2022

محافظة ريف دمشق: أفاد نشطاء المرصد السوري لحقوق الإنسان، بأن مدينة مسرابا في الغوطة الشرقية، تشهد استنفاراً أمنياً لقوات النظام منذُ أمس الأول، من خلال تسيير دوريات أمنية في المدينة ونشر حواجز مؤقتة، على خلفية محاولة اغتيال تعرض لها متطوع في فرع “الأمن السياسي” ينحدر من محافظة دير الزور، حيث تعرض لإطلاق نار من قِبل مسلحين مجهولين في المدينة، أثناء تواجده في سيارته، قبل أن يفروا دون أن يصاب المتطوع بأي جروح.

وبحسب مصادر أهلية قالت للمرصد السوري، أن المتطوع سيئ السمعة، لقيامه بتقديم دراسات عن عدد كبير من أبناء المنطقة لصالح فرع “الأمن السياسي” والتي أفضت إلى اعتقال عشرات الشبان في وقت سابق، وعند كل عملية دهم واعتقال تنفذها قوات النظام في المدينة ومحيطها يكون على رأس الدوريات.

وفي 10 يناير/كانون الثاني، أشار المرصد السوري لحقوق الإنسان، إلى انفجار عبوة ناسفة بعد منتصف ليل الأحد-الاثنين، أمام منزل “أمين الفرقة الحزبية” في بلدة بيت تيما الواقعة بريف دمشق الغربي، ما أدى لأضرار مادية، دون معلومات عن خسائر بشرية.

وكان المرصد السوري أفاد في الخامس من الشهر الجاري، بقيام مسلحين مجهولين باستهداف قائد ميليشيا محلية تابعة لـ “الفرقة الرابعة” في بلدة زاكية بالغوطة الغربية بريف دمشق، دون ورود معلومات عن إصابته، في سياق متصل، علم المرصد السوري لحقوق الإنسان، بأن مسلحين مجهولين أيضا، عمدوا في الثالث من الشهر إلى استهداف قائد مجموعة مسلحة محلية تابعة لـ “الأمن العسكري” في مزرعة بيت جن بريف دمشق الغربي، الأمر الذي أدى إلى مقتل أحد مرافقيه وإصابته مع مرافق آخر.
 
أعلى