مقتل قيادي من الحرس الثوري مع عنصرين اخرين شمال سوريا

ابن تاشفين

مهتم بالشؤون العسكرية
كتاب المنتدى
إنضم
15/1/19
المشاركات
30,478
التفاعلات
90,697
الحرس الثوري الايراني


الحرس الثوري الايراني

طائرة مسيرة مجهولة استهدفت المركبة التي استقلها القيادي الايراني لدى دخوله سوريا قادما من العراق
افادت تقارير سورية ان قياديا في الحرس الثوري الايراني قتل بهجوم شنته طائرة مسيرة بالقرب من المعبر الحدودي القائم الواقع على الحدود السورية العراقيى شمال شرق سوريا.

ووفقا للتقارير فان العسكري الايراني على ما يبدو قيادي في ادارة الموارد البشرية بالحرس الثوري ويدعى "الحاج مسلم .

، قتل بعد استهدافه من طائرة مسيرة استهدفته وهو في المركبة التي كان يستقلها بعد دخوله من الاراضي العراقية تجاه مدينة البوكمال السورية، وقتل معه عنصرين اخرين تواجدوا معه في المركبة.

ولا اي تقرير، تطرق الى الجهة التي تتبع لها الطائرة المسيرة، وعلى ما يبدو فانه تابع لقوات التحالف التي تقودها الولايات المتحدة، والتي نفذت في الماضي ضربات جوية استهدفت مسلحين موالين لايران في المنطقة الحدودية بين سوريا والعراق.

ووفقا لوكالة الانباء السورية الرسمية، فان طائرات تابعة على ما يبدو للتحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة نفذت هجمات ضد عشرة اهداف في منطقة مدينة البوكمال ادت الى اصابة عدد من المسلحين ومخازن اسلحة ومعدات تابعة لهم.

في منطقة معبر القائم الحدودي يوجد قاعدة عسكرية كبيرة " قاعدة الامام علي" والتي قامت بانشائها خلال العامين الماضيين قوات الحرس الثوري وتستخدم كمحطة امامية لتزويد المجموعات المسلحة الموالية لايران.
 

BIG BOSS V

التحالف يجمعنا
طاقم الإدارة
مشرف
إنضم
1/4/19
المشاركات
5,460
التفاعلات
21,668
ما شاء الله كلهم حجاج

بالمناسبة المنطقة الحدودية التي تم فيها الإستهداف تسما القائم
 

ابن تاشفين

مهتم بالشؤون العسكرية
كتاب المنتدى
إنضم
15/1/19
المشاركات
30,478
التفاعلات
90,697

العراق: مقتل القائد بالحرس الثوري مسلم شهدان على الحدود مع سوريا​

بعد اغتيال فخري زاده، ضربة مؤلمة أخرى لإيران بمقتل القيادي في الحرس الثوري الإيراني مسلم شهدان

أوردت وسائل اعلام عربية فجر اليوم نقلاً عن مصادر عراقية نبأ مقتل القائد بالحرس الثوري الايراني مسلم شهدان على الحدود مع سوريا بواسطة طائرة مسيرة بعد عبوره منفذ القائم.

وجاء انّ القائد بالحرس الثوري قتل بطائرة مسيرة بعد عبوره منفذ القائم مع سوريا، وأن الاستهداف حصل في وقت متأخر أمس.

وبحسب المعلومات فإنّ القيادي قتل مع 3 مرافقين. وتحدثت معلومات عن نقل جثمانه مع مرافقيه إلى بغداد من الحدود مع سوريا.
يأتي ذلك بعد أيام على مقتل العالم النووي محسن فخري زادة في طهران، والتي شكلت ضربة كبيرة لإيران لأهمية ومكانة زاده
 
أعلى