مدرعة الاستطلاع الكيميائية و البيولوجية و الإشعاعية

إنضم
7/8/20
المشاركات
6
التفاعلات
30
Army2016-495.jpg



خصائص المدرعة( ار خاء إم):
١. تقلل من خطر الإصابة بأسلحة الدمار الشامل( أسلحة كيميائيةو بيولوجية و نووية ) بنسبة ٥٠-٧٠%.
٢. تقلل من مقدار قوة الإشعاع النووي الى ٢_٣ مرات.
٤.تمسح مسافة ٢٠كم في الساعة اثناء الاستطلاع البيولوجي .
٥.تمسح مسافة ٥٠ كم في الساعة اثناء الاستطلاع الكيميائي.
٦. ترسل معلومات الاستطلاع الى مراكز التحكم و السيطرة بشكل تلقائي.
٧.المدرعة لها القدره على العمل في ظرف جوي وحتى اثناء السباحه.

1507487171_6bos28ptzns.jpg



 
إنضم
7/8/20
المشاركات
6
التفاعلات
30
خصائص المدرعة( ار خاء إم):
١. تقلل من خطر الإصابة بأسلحة الدمار الشامل( أسلحة كيميائيةو بيولوجية و نووية ) بنسبة ٥٠-٧٠%.
٢. تقلل من مقدار قوة الإشعاع النووي الى ٢_٣ مرات.
٤.تمسح مسافة ٢٠كم في الساعة اثناء الاستطلاع البيولوجي .
٥.تمسح مسافة ٥٠ كم في الساعة اثناء الاستطلاع الكيميائي.
٦. ترسل معلومات الاستطلاع الى مراكز التحكم و السيطرة بشكل تلقائي.
٧.المدرعة لها القدره على العمل في ظرف جوي وحتى اثناء السباحه.
 
إنضم
7/8/20
المشاركات
6
التفاعلات
30
شكراً لك على الموضوع

لكن من المصنع البلد و الدول المستخدمة و المصدر
المصنع دوله روسيا الاتحادية.
الدول المستخدمة: روسيا، روسيا البيضاء، كزاخستان، اوكرانيا (ار خاء ام ٤) ، وبعض دول الإتحاد السوفيتي السابق.
 
إنضم
7/8/20
المشاركات
6
التفاعلات
30
مكونات المدرعة.

Army2016-495.jpg


تتكون المدرعة من قسمين رئيسيين:
١.القسم الحربي.
٢.القسم المتخصص.
يدخل في مكونات القسم الحربي رشاشات ثقيلة و خفيفه بعدد واحد لكل نوع، جهاز الاتصال الداخلي والخارجي، جهاز تحديد الموقع و الإتجاه، جهاز إدخال و إخراج الهواء النفي والملوث من المدرعة اثناء الاستطلاع الكيميائي الخ.
القسم المتخصص و يدخل فيه عده أجهزه إلكترونيه و يدويه وهي:
١. أجهزه الاستطلاع الكيميائي.
٢. أجهزه الاستطلاع البيولوجي.
٣. أجهزه الاستطلاع البيولوجي.
سنتناول كل نوع بمنشور خاص بها .
 

anwaralsharrad

باحث عسكري
مستشار المنتدى
إنضم
12/12/18
المشاركات
2,570
التفاعلات
17,310
المصنع دوله روسيا الاتحادية.
الدول المستخدمة: روسيا، روسيا البيضاء، كزاخستان، اوكرانيا (ار خاء ام ٤) ، وبعض دول الإتحاد السوفيتي السابق.

بعد انتهاء الحرب العالمية الثانية بسنوات، تضاعف استشعار المصممين السوفييت لأخطار أسلحة الدمار الشامل، حتى بات مألوفاً تزويد دباباتهم بأدوات وإجراءات خاصة لمواجهة هذه الظروف. منها على سبيل المثال وكتجهيز قياسي، آلية تكييف الضغط automatic pressurize التي تعمل على زيادة الضغط وتصفية الهواء الداخل لمقصورة القتال ومقصورة السائق. كما اشتملت أنظمتهم غالباً على وحدة إنذار صوتية وضوئية تنذر الطاقم بوجود تلوث إشعاعي أو كيميائي أو بيولوجي في الخارج. لاحقاً، مثل هذه التجهيزات أمكن مشاهدتها جيداً على الدبابات الروسية الأحدث من السلسلة T-72 وT-90 التي حوت نظم متقدمة للحماية من أسلحة الدمار الشامل، كما هو الحال مع النظام 3ETS13-1.

هذا النظام الذي يمكن تشغيله آلياً أو يدوياً بعد سماع منبه التحذير، مصمم خصيصاً لتأمين سلامة الطاقم بالإضافة إلى المكونات والتجهيزات الداخلية في الدبابة من موجات الاهتزاز shock waves ونفاذ إشعاع الانفجار النووي nuclear explosion. هو أيضاً مصمم لحماية كافة أفراد الطاقم من المواد الكيميائية والأسلحة البيولوجية السامة. الحماية من موجات اهتزاز الانفجار النووي مضمونة ومؤكدة من خلال درع الدبابة والغلق المحكم. أما حماية الطاقم من الإشعاع الثاقب لانفجار نووي فإن ذلك أيضاً مؤمن من الدرع وتراكيبه الخاصة التي تحوي صفائح مواد عازلة داخل الدبابة.
 

anwaralsharrad

باحث عسكري
مستشار المنتدى
إنضم
12/12/18
المشاركات
2,570
التفاعلات
17,310
عفوا أجهزه الاستطلاع الإشعاعي

أهم أجزاء النظام 3ETS13-1 بالإضافة إلى مجسات التحسس ووحدة ترشيح الهواء وتنقيته ووحدة السيطرة والتحكم، هي وحدة رصد الإشعاع والاستطلاع الكيميائي التي تحمل التعيين GO-27. هذه الوحدة مسئولة عن الكشف، المراقبة الدائمة، والسيطرة المباشرة على تشغيل نظام تكييف الضغط pressurization في مقصورة الطاقم عند ورود تحذيرات استخدام الأسلحة النووية والكيميائية (إشعاع غاما gamma radiation والملوثات الناتجة عن الانفجار النووي، أو تحسس المركبات والأبخرة الكيميائية الخطرة في الهواء). مجموعة مكونات الوحدة GO-27 تشمل تجهيزات الوحدة الكهربائية B-3، مجس التحسس والرصد B-2، لوحة القراءة والقياس B-1، وأخيراً المفرق أو المشتت الإعصاري Cyclonic separation، وهو مرشح يعمل بتقنية الطرد المركزي لفصل ذرات الغبار والشوائب من مجرى الهواء (قوة الطرد المركزية المحدثة بالتدفق الدائري تقوم برمي جزيئات الغبار نحو جدار المشتت الإعصاري، ليتم بعد ذلك ضرب الجدار وسقوط هذه الجزيئات إلى وعاء سفلي أو مكان محدد).
 
أعلى