اقتصاد زامبيا أول بلد أفريقي يتجه نحو "التخلف عن السداد" بسبب الوباء

last-one

طاقم الإدارة
عضو مجلس الادارة
إنضم
11/12/18
المشاركات
5,650
مستوى التفاعل
16,920


قد تصبح زامبيا أول دولة أفريقية تتخلف عن السداد خلال وباء الفيروس كورونا إذا رفض المستثمرون في سنداتها بالدولار الأمريكي طلبها بتعليق المدفوعات مؤقتًا.

سيصوت حاملو سندات اليوروبوند الزامبية ، التي صدرت بقيمة 3 مليارات دولار ، الأسبوع المقبل على طلب الدولة الإفريقية تعليق مدفوعات الفائدة لمدة ستة أشهر. وقد رفضت مجموعة أساسية من الدائنين بالفعل الاقتراح ، مما دفع زامبيا إلى التحذير يوم الثلاثاء من أنها لن تكون قادرة على الدفع ما لم تحصل على إعفاء.

إذا لم تتمكن زامبيا من التوصل إلى اتفاق مع دائنيها التجاريين ، بما في ذلك حاملي سندات اليوروبوند ، بشأن شروط الوقف الاختياري المقابل ، "لن تتمكن الجمهورية ذات المساحة المالية المحدودة من سداد المدفوعات وبالتالي لن تكون قادرة على تجنب وقال وزير الخزانة فريدسون يامبا في بيان "تراكم المتأخرات".

وأضاف البيان أن الدين الوحيد المقوم بالعملة الأجنبية الذي ستواصل زامبيا سداده هو ديون المنظمات متعددة الأطراف ، بالإضافة إلى ديون بعض المشاريع ذات الأولوية.

"مصدر قلق كبير"

يعود إحجام الدائنين عن قبول تعليق المدفوعات جزئيًا إلى مخاوف من عدم معاملة جميع الدائنين بنفس المعاملة. اشتكى حاملو سندات الدولار الأمريكي من أن زامبيا لم تكشف عن معلومات كافية حول الاقتراض الصيني ، وكذلك خططها الأوسع للسيطرة على المالية العامة.

أوضح كيفن دالي ، مدير قسم "ما يقلقنا من عدم وضوح بشأن تخفيف عبء الديون الذي يحصلون عليه من الدائنين الآخرين ، وعدم وجود إطار مالي متوسط الأجل لإعادة الدين إلى مسار مستدام". استثمارات أبردين ستاندرد للاستثمارات وحامل السندات الزامبية. وأضاف المستثمر "أعتقد أن إجراء حوار سيكون أكثر إيجابية من إصدار بيانات صحفية" ، مشيرًا إلى أنهم لم يتلقوا بعد تفاصيل كافية من السلطات الزامبية للتصويت على الموافقة.


 

ذياب

طاقم الإدارة
مشرف
إنضم
15/12/18
المشاركات
8,259
مستوى التفاعل
31,883

الله يكون بعون العالم سنة صعبة على البشرية
 
أعلى