stouf

نجم المنتدى
إنضم
19/12/18
المشاركات
1,430
التفاعلات
1,418


قضت المحكمة الجنائية الدولية، اليوم، ببراءة رئيس ساحل العاج السابق لوران غباغبو من كل اتهامات جرائم الحرب الموجهة إليه، وأمرت بإخلاء سبيله فورا.


وقال رئيس القضاة كونو تارفوسر، في بيان، إن الادعاء أخفق في إثبات الاتهامات، وإنه يتعين إخلاء سبيل غباغبو وحليفه المقرب شارل بليه غوديه الذي كان متهما معه في ذات القضية.

وأضاف أن المحكمة وافقت على طلب التبرئة الذي قدمه غباغبو وشارل بليه غوديه (الرئيس السابق لحركة الشباب الوطنيين، الموالية لغباغبو ) من كل التهم" الموجهة إليهما، "وأمرت بالإفراج الفوري عنهما.


يذكر أن رئيس ساحل العاج السابق لوران غباغبو واجه اتهامات بارتكاب جرائم من بينها القتل والاغتصاب والاضطهاد وغير ذلك من الممارسات غير الإنسانية التي تفيد تقارير بأنها وقعت بعد انتخابات عام 2010 عندما رفض هو وأنصاره قبول هزيمته في الانتخابات أمام منافسه الحسن واتارا.

ووجهت المحكمة الجنائية الدولية لغباغبو تهما بارتكابه جرائم حرب، وجرائم ضد الإنسانية في بلاده، عام 2011 بعد اندلاع حرب أهلية، خلفت حوالي ثلاثة آلاف قتيل، كما وجهت تهمة الابادة الجماعية لحليفة الرئيسي شارل غوديه الذي كان حينها يشغل منصب رئيس لحركة الشباب الوطنيين.
 
أعلى