متجدد بدء اجراءات عزل ترامب trump impeachment

خالد

طاقم الإدارة
مشرف عام
إنضم
21/5/19
المشاركات
14,773
مستوى التفاعل
41,920
‏•تايلور:
التحقيق الذي كان يسعى خلفه جولياني "محامي ترمب" هدفه الحصول على معلومات عن جو بايدن
▫ملاحظة:
بايدن ينافس ترمب في الانتخابات الأمريكية.
•جورج كينت:
البيت الأبيض أبلغ أوكرانيا أن عقد إجتماع في البيت الأبيض مع رئيسها مرهون بالإعلان عن بدء تحقيق ضد بايدن.

المصدر

@Ahmad_Alyehri
 

خالد

طاقم الإدارة
مشرف عام
إنضم
21/5/19
المشاركات
14,773
مستوى التفاعل
41,920
‏عاجل |
ويليام تايلور: المحامي الخاص لـ ‎#ترمب رودي جولياني كان يدير قناة دبلوماسية غير قانونية مع ‎#أوكرانيا لخدمة مصالح سياسية للرئيس.
‎#الولايات_المتحدة
 

فادي الشام

طاقم الإدارة
رئيس مجلس الإدارة
إنضم
16/1/19
المشاركات
12,566
مستوى التفاعل
52,651
رئيس اللجنة القضائية في مجلس النواب الأمريكي جيري نادلر:
خدمة للدستور نعلن تقديم تهمتين لمحاكمة ترمب برلمانيا
ترامب خان الأمانة وعرض أمننا القومي للخطر
 

فادي الشام

طاقم الإدارة
رئيس مجلس الإدارة
إنضم
16/1/19
المشاركات
12,566
مستوى التفاعل
52,651
مجلس النواب الأميركي يوجه تهمة سوء استخدام السلطة للرئيس دونالد ترامب
التهمة الثانية لترامب هي عرقلة عمل الكونغرس
 

خالد

طاقم الإدارة
مشرف عام
إنضم
21/5/19
المشاركات
14,773
مستوى التفاعل
41,920

BIG BOSS V

التحالف يجمعنا
عضو قيادي
إنضم
1/4/19
المشاركات
3,824
مستوى التفاعل
15,642
هاؤلاء الناس يعبرون عن أرائهم بحرية تامة و لكن حين الجد الحزب الجمهوري نفسه لن يسمح بذلك
أمريكا بلد مؤسسات و شركات عالمية و عابرة للمحيطات و لن يسمحوا لأناس جهلة مثل هاؤلاء بشن حرب اهلية فترامب ليس إله بل هو رئيس أتى و سوف يذهب اذ لم يكن في هذه الإنتخابات فبالتي تليها
نشر هذه الأراء على قناة فوكس نيوز الهدف منه تخويف الشارع الأمريكي و كذلك المؤيدين للحزب الديمقراطي ليس الا
 

ابن تاشفين

مهتم بالشؤون العسكرية
كتاب المنتدى
إنضم
15/1/19
المشاركات
21,051
مستوى التفاعل
64,970
eb107695cbc7a859c012f34056d86cfa.jpg


أصبح دونالد ترامب ثالث رئيس أمريكي تتم مساءلته بعدما اتهمه مجلس النواب رسميا بإساءة استخدام سلطات منصبه وعرقلة عمل الكونغرس، في خطوة تاريخية من شأنها تأجيج التوترات الحزبية في بلد يعيش انقسامات عميقة.
أحال مجلس النواب الأميركي الرئيس دونالد ترامب إلى المحاكمة أمام مجلس الشيوخ بتهمتي استغلال السلطة وعرقلة عمل الكونغرس، ليصبح بذلك ثالث رئيس في تاريخ الولايات المتحدة يواجه إجراءً رسمياً لعزله. وسارع الرئيس الجمهوري (73 عاماً) إلى التنديد بالتصويت التاريخي الذي جرى ضدّه في مجلس النواب، متهّماً خصومه الديموقراطيين الذين يسيطرون على المجلس بأنّهم مدفوعون بـ"الحسد والحقد والغضب" و"يحاولون إبطال تصويت عشرات ملايين الأميركيين" الذين انتخبوه رئيساً في 2016.

وبأغلبية 230 صوتاً مقابل 197 وامتناع نائب واحد عن التصويت، وافق مجلس النواب الذي يهيمن عليه الديموقراطيون على توجيه تهمة استغلال السلطة إلى الرئيس الخامس والأربعين للولايات المتحدة. وبعدها بدقائق وجّه المجلس إلى ترامب تهمة ثانية هي عرقلة عمل الكونغرس والتي أقرّت بأغلبية 229 صوتاً مقابل 198 وامتناع نائب واحد عن التصويت.

الحسم في مجلس الشيوخ
وبموافقة مجلس النواب على هذا القرار الاتّهامي انتقلت القضية إلى مجلس الشيوخ الذي سيباشر محاكمة ترامب في كانون الثاني / يناير على الأرجح. غير أنّه خلافاً لمجلس النواب فإنّ مجلس الشيوخ يهيمن عليه الجمهوريون بأغلبية 53 سناتوراً مقابل 47 وقد سبق لهؤلاء أن أكّدوا أنّهم يعتزمون تبرئة ترامب من هاتين التهمتين.
لكن مع ذلك يبقى التصويت الذي حصل في مجلس النواب الأربعاء تاريخياً، إذ إنّه في تاريخ الولايات المتحدة بأسره لم يُحلْ إلاّ رئيسين للمحاكمة أمام مجلس الشيوخ، هما آندرو جونسون في 1868 وبيل كلينتون في 1998، وقد برّئ كلاهما في مجلس الشيوخ. أما ريتشارد نيكسون، فاستقال في 1974 قبل أن يصوّت مجلس النواب على إحالته إلى المحاكمة على خلفية فضيحة ووترغيت.

وللمفارقة فإنّه في الوقت الذي كان مجلس النواب يصوّت فيه على اتهام ترامب كان الملياردير الجمهوري يلقي على بعد ألف كيلومتر من واشنطن خطاباً أمام حشد من أنصاره في تجمّع انتخابي في مدينة باتل كريك بولاية ميشيغان. وسارع ترامب إلى التنديد بقرار مجلس النواب قائلاً "بينما نحن نخلق الوظائف ونقاتل من أجل ميشيغان، فإنّ اليسار الراديكالي في الكونغرس ينهشه الحسد والحقد والغضب، وأنتم ترون ما يجري الآن". وأضاف أنّ "الديموقراطيين يحاولون إبطال تصويت عشرات ملايين الأميركيين" الذين انتخبوه رئيساً في 2016، متّهماً خصومه بأنّهم أقدموا لتوّهم على عملية "انتحار سياسي".

تلاسن بين الديموقراطيين والجمهوريين
وأتى القرار التاريخي لمجلس النواب قبل أقلّ من عام من الانتخابات الرئاسية المقررة في تشرين الثاني/نوفمبر 2020 والتي يعتزم ترامب خوضها للفوز بولاية ثانية. وباستثناء عدد ضئيل للغاية فقد صوّت معظم النواب الديموقراطيين لصالح القرار الاتهامي ومعظم النواب الجمهوريين ضدّه، في حين شهدت الجلسة التي جرى في نهايتها التصويت واستمرت ساعات طويلة تبادل اتهامات بين الحزبين.

وقالت رئيسة مجلس النواب الديموقراطية نانسي بيلوسي عند بدء الجلسة إنّه "من المأسويّ أن تصرفات الرئيس الطائشة جعلت من الضروري البدء بإجراءات العزل"، مضيفة "ما نناقشه اليوم هو الحقيقة الراسخة بأنّ الرئيس انتهك الدستور. ومن المؤكد كحقيقة أنّ الرئيس يمثل تهديدا مستمراً لأمننا القومي ونزاهة انتخاباتنا".
 
أعلى