الهاون الياباني type-89

LiGHt

منتدى التحالف
محللي المنتدى
إنضم
15/5/20
المشاركات
567
التفاعلات
2,658
الهاون الياباني type-89

ab13a5a1aae9b2c0aea35765c7bdb72e.jpg


صورته الأفلام الامريكية كسلاح يطلق باسناد قاعدة الهاون على الركبة.

و في الواقع تمت تسمية سلاح المشاة الياباني هذا بالخطأ هاون الركبه بدل اسمه الحقيقي type 89 من قبل الجنود الأمريكيين الذين واجهوه
وذلك بسبب شكل القاعدة المختلف عما كان يعرفه الأمريكيين.

كان الجندي الياباني يضغط برجله فوق القاعدة الاسطوانية ويحدد اتجاه الرمي
اعتقد الجنود الامريكين انه يسند على رجل الجندي عند الاطلاق.


ezhednevnij-sopernik-avtomata-kalashnikova-8.jpg


تم تجربة الهاون حسب فهم الامريكين و سبب لهم الكثير من الاصابات وصلت الى كسر في عظم الفخذ

هو سلاحً بسيطً صمم ليتم اسناده مقابل جذع شجرة أو اسناده الى الارض حسب كتيب التعليم
وكانت قوات المشاة تفتقر إلى الكثير من الأسلحة الثقيلة الحديثة التي تتمتع بها الجيوش الأخرى
و كانت قدراتها المضادة للدبابات محدودة للغاية وشملت قواتها المدرعة دبابات قديمة كانت أدنى بكثير من دروع خصومهم.

للمساعدة في التعويض عن نقص الأسلحة الثقيلة ، عمل الجيش الإمبراطوري الياباني بجد لتطوير أعداد كبيرة مما كان على الأرجح أفضل وانسب حل لجنود المشاة.


ezhednevnij-sopernik-avtomata-kalashnikova-9.jpg


لتعويض افتقارهم المتكرر للمدفعية
عزز اليابانيون قوتهم النارية من خلال الاستخدام المكثف لقذائف الهاون الخفيف وهو البديل الأفضل والأكثر فعالية من حيث التكلفة للمدفعية الثقيلة


من الناحية الفنية قام هاون الركبة في البداية بسد الفجوة بين القنابل اليدوية وقذائف الهاون الحقيقية الأكبر


ezhednevnij-sopernik-avtomata-kalashnikova.jpg


عندما تم اعتماد مدفع الهاون في عام 1929 ، أصبح اسمه type 89 "هاون الركبة" حيث كان عام 1929 هو الذكرى 2589 لتأسيس الإمبراطورية اليابانية .

كان الطراز 89 إلى حد بعيد الأكثر غزارة في تفريغ القنابل اليدوية والأسلحة الأكثر شيوعًا التي واجهتها قوات المارينز والجنود في مختلف مسارح حرب المحيط الهادئ

كما تم توفير مقذوفات دخانية و حارقة و شعلات انارة ليلية و ذخيرة تدريبية بمدى أقصى يبلغ 770 ياردة.

تتكون القذيفة من فيوز تفجير وجسم قنبلة الرئيسي مملوء بنحو ثلث رطل من المواد شديدة الانفجار ، ومجموعة دافعة مثبتة ببراغي في الجزء السفلي من جسم القنبلة قبل إطلاقها

و كانت الأسلحة تُطلق تقريبًا على بزاوية 45 درجة و يمكن تدريب الجندي بسرعة وسهولة على إطلاق هاون الركبة من بدقة مذهلة
بينما يمكن أن يطلقها رجل واحد
يمكن لقذيفة هاون الركبة بطاقم مكون من ثلاثة أفراد أن تحافظ على معدل إطلاق نار فعال يبلغ 25 طلقة في الدقيقة.

ezhednevnij-sopernik-avtomata-kalashnikova-14.jpg



لقد أعجب جنود الحلفاء الذين واجهوا مدفع الهاون وتساءلوا
ألا يمكننا الحصول على واحدة؟

اليوم ما زالت نماذج هاون الركبة حية بشكل و تطوير جديد وهو "هاون الكوماندوز" التي يتم تصنيع نماذج مختلفة منها في كثير من دول العالم.

صُممت قذائف الهاون الجديدة خفيفة الوزن بعيار 60 ملم لنفس الغرض تمامًا مثل مدافع الهاون اليابانية و يتم إطلاقها يدويًا بدون حاجة لمثبت ارضى.

وهي مصممة خصيصًا لمنح مجموعات صغيرة من المشاة الخفيفة أو القوات الخاصة على الفور نيران غير مباشرة خاصة بهم


قد يكون هاون الركبة نفسه قد اختفى ، لكن المفاهيم التي كانت رائدة فيها تعيش إلى اليوم

0.gif



 

الملاك القاتل

التحالف يجمعنا
صقور التحالف
إنضم
29/6/19
المشاركات
2,053
التفاعلات
10,719
هذا الهاون إبتكار ياباني فريد من نوعه لعب دور كبير في حروب الفلبين و سنغافورة و كمبوديا .
Soldiers_Zhejiang_Campaign_1942.jpg


يمكن لثلاث جنود فقط التعامل مع مشاة راجلة او عربة نصف مدرعة .

Japanese_Type_89_grenade_discharger.gif


يستطيع الجندي حمل حتى 20 قذيفة في حقيبة قماشية على ظهر .
Japan_Type_89_grenade.jpg


القذيفة وزنها 800 غرام يمكن ان تصل لمسافة 700 م مع خطأ 10 امتار عن الهدف و هناك قذيفة معدلة تصل الى 800 م .

المتميز بهذا الهاون هو أنه يمكن لجندي واحد إطلاق النار منه دون مساعدة احد .


 

anwaralsharrad

باحث عسكري
مستشار المنتدى
إنضم
12/12/18
المشاركات
2,372
التفاعلات
15,805
ظهر سلاح الهاون mortar كما نعرفه اليوم خلال الحرب العالمية الأولى وهو اختراع بريطاني من إنجاز السيد Wilfred Stokes المالك للمداخن والمواقد في العام 1915، وقد خطرت له فكرة استخدام أنبوب من عيار 81 ملم، مزود بصفيحة معدنية وله قائمة مزدوجة biped مع ذخيرة تعبئ من الفوهة muzzle-loading. دخل هذا السلاح الخدمة في الجيش البريطاني العام 1917، واستطاع إطلاق قذيفة زنتها 3 كلغم لمدى أقصى بلغ 1200 م. وتبين أنه سلاح فعال بشكل جيد، رغم افتقاره للدقة والاعتمادية.

الألمان أيضاً من جانبهم طوروا سلسلة هاونات الخنادق trench mortars من العيار 7.58 سم وحتى العيار 25 سم. هكذا تطور هذا السلاح حتى أصبح أحد أكثر الأسلحة المخيفة والمحترمة لدعم جندي المشاة وأصبح العديد من القادة يعتمدون عليه كنوع من بطارية مدفعية الجيب، حيث أن هذا السلاح خفيف بما فيه الكفاية لكي يحمل مع وحدات المشاة عبر التضاريس الوعرة (حيث لا تستطيع العربات فعل ذلك) مع قابليات لمشاغلة الأهداف في الممرات الضيقة والخنادق مع النيران القوسية غير المباشرة.
 

الملاك القاتل

التحالف يجمعنا
صقور التحالف
إنضم
29/6/19
المشاركات
2,053
التفاعلات
10,719
تشكر على الموضوع الجميل لو توافر لدي الخيار لجعلت الهاون من عيار 60 ملم متوافر لدي كل مجموعة قتالية
يوجد بديل عصري عنه وهو قاذف رمانات بعيار 40 ملم
800px-M-32_Grenade_Launcher.jpg
mk19-automatic-grenade-launcher.jpg
 

ذياب

التحالف يجمعنا
خبراء المنتدى
إنضم
15/12/18
المشاركات
10,409
التفاعلات
41,481
يوجد بديل عصري عنه وهو قاذف رمانات بعيار 40 ملم
مشاهدة المرفق 58914مشاهدة المرفق 58915
السلاحين مختلفين
فالهاون متخصص بالرمي " القوسي " و إن كان يمكن إستخدام قواذف الاربعين ملم بشكل محدود للرماية القوسية

لاحظ لو كانت قواذف الــ 40 ملم تغني عن الهاون 60 ملم لإستغنت عنه الجيوش
هذا الفيديو عن هاون 60 ملم تستخدمه القوات الخاصة البولندية يمتاز بخفة وزنه " 5 كلغ " و إمكانية الرمي خلال الحركة و حمل المدفع !
هذا الهاون يستحق موضوع لوحده




 

BIG BOSS V

التحالف يجمعنا
كتاب المنتدى
إنضم
1/4/19
المشاركات
7,849
التفاعلات
30,287
ظهر سلاح الهاون mortar كما نعرفه اليوم خلال الحرب العالمية الأولى وهو اختراع بريطاني من إنجاز السيد Wilfred Stokes المالك للمداخن والمواقد في العام 1915، وقد خطرت له فكرة استخدام أنبوب من عيار 81 ملم، مزود بصفيحة معدنية وله قائمة مزدوجة biped مع ذخيرة تعبئ من الفوهة muzzle-loading. دخل هذا السلاح الخدمة في الجيش البريطاني العام 1917، واستطاع إطلاق قذيفة زنتها 3 كلغم لمدى أقصى بلغ 1200 م. وتبين أنه سلاح فعال بشكل جيد، رغم افتقاره للدقة والاعتمادية.

الألمان أيضاً من جانبهم طوروا سلسلة هاونات الخنادق trench mortars من العيار 7.58 سم وحتى العيار 25 سم. هكذا تطور هذا السلاح حتى أصبح أحد أكثر الأسلحة المخيفة والمحترمة لدعم جندي المشاة وأصبح العديد من القادة يعتمدون عليه كنوع من بطارية مدفعية الجيب، حيث أن هذا السلاح خفيف بما فيه الكفاية لكي يحمل مع وحدات المشاة عبر التضاريس الوعرة (حيث لا تستطيع العربات فعل ذلك) مع قابليات لمشاغلة الأهداف في الممرات الضيقة والخنادق مع النيران القوسية غير المباشرة.

عودة حميدة أخي أنور
 
أعلى