لادئاني

طاقم الإدارة
مشرف
إنضم
16/12/18
المشاركات
26,521
مستوى التفاعل
70,236
"المراهنات".. إدمان جديد لشباب سورية عموما واللاذقية وطرطوس خصوصا!



مقهى علي عمار في اللاذقية كواجهة لشركة المراهنات الرياضية


ناي صالح


بدأت المراهنات، أو "البكجات" باسمها المتداول، تغزو مدينة اللاذقية منذ 6 سنوات، وانتشارها الأوسع، بين أوساط الشباب. في بادئ الأمر، كان خوف الشباب من أن مكتب المراهنات، غير مرخص، لكن المخاوف غابت!


عند اوتستراد الزراعة( منطقة سكن الشبيحة وكبار قادة الشبيحة من ال الاسد وشاليش ومخلوف وزينة في اللاذقية ) ، ثمة مقهى "عمار"، يحتوي شبابيك المراهنات، وعند سؤال المسؤول عنه، إن كان يخاف من مخالفة حكومة النظام أو إلقاء القبض عليه جراء هذا العمل غير القانوني! يجيب: "ننكمش! ونحنا نص الدولة السورية بتضرب عنا وأصدقاء مكتبنا؟".



حاجة مالية!



بسبب الحاجة للمال،وندرة العمل والوظيفة والانهيار المتتالي لليرة السورية وإغراءات الربح السريع الذي توفره المراهنات، تجاوز الشباب في اللاذقية حاجز الخوف من التعرض للمساءلة، ومخالفة القانون، وما يغذي عدم الخوف، كون صاحب مكتب المراهنات الوحيد بالمدينة، من عائلة لها شأنها في النظام والقيادات الأمنية، فالمكان آمن!


يقول مجد، أحد الشباب المراهنين في اللاذقية "تخرجت من الجامعة منذ ست سنوات، لم أتوظف بعد، أكملت الثلاثين وفي كل مرة أطلب مصروفاً من والدتي أشعر بالخجل، وجدت المراهنات فرصة لإيجاد مصدر رزق، والاستقلال مادياً".


أشرف ابن الخمسة والعشرين عاماً، وجد بالمراهنات حلاً أيضاً، كمجد، "أنا متزوج ولدي طفلة، راتبي وراتب زوجتي يكفي لأجار المنزل واحتياجات الطفلة، أكسب من المراهنات شهرياً ما يقارب الأربعين ألفاً، المبلغ الذي يؤمن لي الحياة الجيدة طوال الشهر"، يؤكد أشرف.




حكم المراهنات في القانون السوري



يُحرّم القانون السوري المراهنات والمقامرة، متكئاً على الشريعة الإسلامية، وعادات اجتماعية وتقاليد، رفضت هذا الأمر.

يقول المحامي أحمد: "حرم التشريع السوري المقامرة والرهان وقرر بطلان هذين العقدين بطلاناً مطلقاً، ومظهر مخالفتهما الآداب أن المقامر والمتراهن يقوى في نفسه الإثراء، لاعن طريق العمل والكد، بل عن طريق المصادفة، ومظهر مخالفتهما النظام العام، أن الأموال التي يتداولها المقامرون أو المتراهنون كثيراً ما ينتج من تداولها خراب بيوت عامرة وأسر آمنة".


لكن المشرع السوري أباح استثناء المقامرة في الألعاب الرياضية،
والسبب بحسب المحامي أنها "
نافعة للصحة وتقتضي حذقاً ومهارة، فأجاز القانون لمن كسب في المباراة أن يجبر من خسر، على أداء مقدار ما التزم به وراهن عليه، على أن يكون للقاضي سلطة تخفيض هذا الالتزام".

وأيضاً، من أنواع المقامرات والمراهنات التي أباحها القانون في سوريا، هي أوراق "اليانصيب" التي ما زالت مرخّصة ويتم العمل بها في سوريا.



كيف دخلت المراهنات إلى اللاذقية؟



بدأت المراهنات في اللاذقية، عن طريق بعض الشباب الأرمن النازحين من حلب، هم أول من افتتح مكتباً للمراهنات، قبل أن يقرر الشبيح المتنفذ "علي عمار"، مدعوماً من آل الأسد، الدخول في هذا المجال، وإغلاق مكتب الشباب الحلبيين بالقوة، ليفتتح مكتباً للمراهنة، في المقهى المتواجد، بأوتستراد الزارعة، وتحت اسم "قهوة عمار".


ويعتمد مكتب علي عمار للمراهنات الرياضية ، على الموقع الاسكتلندي الشهير "ويليام هيل"، الذي يتيح عدداً كبيراً جداً من الخيارات، الممكن الرهان عليها، كنتيجة المباراة، أو اسم اللاعب الذي تتوقع أن يسجل هدفاً، أو أن يحصل على بطاقة صفراء أو حمراء، مروراً بعدد الركنيات وغيرها من الخيارات.

وكل خيار، له ريت أي "تقييم"، خاص فيه، يحدد المبلغ الذي ستربحه عند المراهنة عليه.

وبعد ذلك، يقوم المراهن بتحديد الخيارات التي يريدها، بتصوير الشاشة وإرسالها عبر الواتس آب للوسيط العامل ضمن كوادر "مكتب عمار"، والذي يتعامل معه بمبلغ يبدأ من ألف ليرة سورية، وعمولة للمكتب تقدر بعشرة في المئة، من قيمة مبلغ الضرب.

( ا دولار يعادل 500 ليرة سورية عند اعداد التقرير )




ملك المراهنات في اللاذقية



محمد طالب في كلية الطب البشري بجامعة تشرين ( اللاذقية ) ، يُعرّف عن نفسه بأنه ملك المراهنات، "بدأت المراهنات منذ سنة ونصف عندما احتجت مبلغاً من المال، وكنت على خلاف مع أهلي، يومها لم أربح وخسرت الألف ليرة الوحيدة التي كانت لدي، لكني لم أتوقف عن الرهان"، يبدأ الشاب بسرد قصته.

ويتابع: "ربحت مبالغ مالية كبيرة منذ سنة ونصف، وخسرت مبالغ أخرى أيضاً، لكن لا أحس أني أستطيع التوقف".

يستيقظ الشاب صباحاً، أول ما يفعله هو فتح المواقع الرياضية، يتفحص المباريات التي ستُلعب، ثم يفتح موقع "ويليام هيل"، ويبدأ ترتيب الخيارات والفرق التي يتوقع فوزها أو خسارتها.

"يومياً أضرب بما يقارب الخمسين ألف ليرة سورية ( 100 دولار ) ، في أيام كثيرة أخسر المبلغ كله، وأحياناً أنهي اليوم بربح يتجاوز الـ400000 ليرة سورية ( 800 دولار ) "، يقول محمد.



"خسرتُ جامعتي بسبب المراهنات"



المراهنات ضربة حظ، احتمال الربح فيها يساوي احتمال الخسارة، وكون أغلب المراهنين من طلاب الجامعة والشباب في اللاذقية، تكون خسائرهم، فوق قدراتهم بكثير!

ماهر طالب في كلية الهندسة المدنية، وصل به الأمر لاحتمالية الاستنفاذ في كليته، وحول ذلك يوضح: "أعطاني والدي مئة وعشرة آلاف ليرة سورية قسط التعليم الموازي في الجامعة، الرغبة في امتلاك مال أكثر دفعتني للمراهنة من هذا المبلغ، وأنا أقنع نفسي في كل رهان أخسره، أن الرهان القادم سيربح".

ويضيف: "الأمر انتهى بي اليوم بخسارة المئة والعشرة آلاف، ودين لمكتب المراهنات بقيمة 65 ألف ليرة سورية، لم أستطع التسجيل في الجامعة هذه السنة".




الوسيط.. منشار!



في بداية دخول المراهنات إلى اللاذقية، كان يقتصر الرهان، على الدوريات الأوروبية الأقوى والمشهورة، كالاسباني، الانكليزي والإيطالي، أما اليوم، فتطور الأمر، ليشمل المراهنة على دوريات التشيك، النمسا وهولندا، بمختلف درجاتها، إضافة إلى رياضات التنس وكرة الطائرة، حيث فرص الربح وفيرة للمراهن، أما المكتب والوسطاء لديه، فهم رابحون بكل الأحوال!


أبو حسن أحد وسطاء المكتب المعروفين في مدينة اللاذقية، مهمته، أن يكون صلة الوصل بين الدفع الكترونياً لموقع المراهنات، وبين الدفع والاستلام من المراهنين.

يؤكد أنه أسبوعياً، يربح ما يقارب المليوني ليرة ( 4000 دولار ) ، وهي نسبته من كمية المراهنين عنده، فأغلبهم، يراهنون بمبالغ عالية جداً، تتجاوز الخمسين ألف ليرة سورية ( 100 دولار ).

ويوضح الرجل: "في البطولات الكبرى ومباريات كالكلاسيكو الاسباني، يتضاعف الربح، وأستعين بأكثر من ثلاثة شبان لمساعدتي في استقبال الرهانات، نحن في المكتب نعتمد على مبدأ تدوير الأموال، الرابح لدينا نعطيه ربحه من المراهنين الخاسرين، وأغلب الرهانات بالمبالغ الكبيرة تكون خاسرة".

"المراهنة تتحول إلى إدمان، الخاسر يريد تعويض خسارته، والرابح يريد زيادة ربحه، وفي كلتا الحالتين، المكتب هو الرابح الأكبر"، يختم أبو حسن حديثه.

https://www.rozana.fm/ar/الرئيسية/تحقيقات/21/محتوى/18056/"المراهنات"..-إدمان-جديد-لشباب-اللاذقية!​
 

لادئاني

طاقم الإدارة
مشرف
إنضم
16/12/18
المشاركات
26,521
مستوى التفاعل
70,236


أحدث صرعة سورية… مكاتب مراهنات لكرة القدم… ومراهق ينتحر بعد خسارته



| طرطوس- الوطن


قد لا يوجد مراهق لا تشغل باله كرة القدم لدرجة أن المقاهي تبدو عاجزة عن استقبال أولادها خلال مباريات الريال أو برشلونة.. وحتى فرق أخرى أوروبية.. وليت الأمر يقف عند هذا الحدّ فهذه اللوثة الرياضية تعدتها في تقليد الغرب إلى المراهنات والمضاربات على نتائج المباريات ولكن للأسف في بلدنا فإن شريحة المراهقين هي المستهدفة وهي الضحية أيضاً.


وفي التفاصيل التي توصل إليها فرع الأمن الجنائي بطرطوس أن الحدث ( رودي سعيد فياض ) أقدم على الانتحار بتاريخ 20/7/2016 وبالتحقيق حول الأسباب تبين أنه كان بسبب خسارته مبلغاً مالياً بالمراهنات على نتائج المباريات بكرة القدم ومطالبته بدفع المبلغ من أشخاص وتهديده بقوة السلاح في حال عدم دفع المبلغ.. ما أدى إلى إقدامه على الانتحار خوفاً من المذكورين.


ومن خلال المتابعات وتقصي المعلومات تبين أن موضوع المراهنات أصبح من المشكلات التي تهم الرأي العام لأنها أصبحت مصدر قلق لكثير من العائلات خوفاً على أولادهم.


وبالمتابعة تبين قيام عدد من الأشخاص المتنفذين المعروفين بإدارة لعبة المراهنات في مدينة طرطوس واللاذقية وحمص وتخصيص أشخاص يعملون لديهم لإغراء الشبان وطلاب المدارس بالمشاركة في تلك اللعبة لما تجنيه من مبالغ مالية كبيرة وقيام الكثير من الشبان والطلاب وحتى أصحاب الشهادات العليا بدفع مبالغ مالية لدى هؤلاء الأشخاص ومراهنتهم على نتائج المباريات تعرض معظمهم للخسارة المالية


وقيام الأشخاص المتنفذين المشرفين على إدارة اللعبة بتشكيل عصابات أشرار مسلحة مهمتها الضغط على هؤلاء الشبان في حال تعرضهم للخسارة وعدم دفعهم المبالغ المستحقة بذمتهم وإجبارهم على التنازل عن أملاكهم أو وضع إشارات رهن عليها أو خطفهم حتى يتم تسديد المبالغ المترتبة بذمتهم.


كما تبين قيام بعض الشبان في مدينة طرطوس بإدارة هذه اللعبة ووضع مبالغ مالية لديهم مقابل المراهنة على نتائج المباريات التي ستقام لاحقاً وأن هذه المكاتب مرتبطة بمكاتب في مدينة اللاذقية وتبين أن مبدأ اللعبة هي الدخول على موقع (التايم سكور) للمراهنات العالمية حيث يتم تسجيل رقم حساب ويتجه الزبون إلى المكتب في طرطوس ويدفع المبلغ المراد المراهنة به ويتم تحويله إلى حسابه الشخصي بكلمة (Coin1 أو Coin2) أو حسب المبلغ المدفوع ويقوم المراهن بالدخول على الموقع واختيار المباراة وتوقع نتيجتها أو الأحداث الجارية فيها ويقوم بتثبيت المراهنة بكلمة (Plecebet) وبعد انتهاء المباراة يقوم الموقع بإصدار نسبة الربح (Rate) وهي أرقام تضرب بالمبلغ المراد المراهنة به وفي حال كان المراهن فائزاً يزداد رصيده من (الكوينات) وإذا أراد سحب المبلغ يقوم بالضغط على اختيار أمر السحب عندها يقوم الموقع بطرح المبلغ المسحوب من رصيد المراهن.. ويظهر ذلك على برنامج (ألكشير) لدى أصحاب المكتب عندها يقوم المراهن بمراجعة المكتب ويقبض المبلغ.

وخلال التحقيقات تبين وجود موقع آخر يدعى (وليم هيل) وهذا الموقع لا يتيح للمتصفح استخدام الحسابات مثل الموقع السابق حيث يقوم المراهن باختيار صور لبرنامج المباريات ويرسل تلك الصور المتضمنة توقعات المباريات مع نسبة الربح (Rate) ويرسلها إلى الشخص الذي يراهن عن طريقه ويطلق عليه اسم (ديلر) ويقوم الأخير بإرسال حرف (D) وتعني تثبيت الضربة عبر برنامج الواتس آب.


وتختلف هذه الطريقة عن سابقها بعدم دفع المراهنين للمبلغ المراد المراهنة به مسبقاً ويتواصل (Deler) بشخص آخر يسمى (Bigdeler) وهذه الطريقة هي خطرة وذلك بسبب تشكيل مجموعة مسلحة تقوم بتحصيل المبالغ التي خسرها المراهنون بالقوة.


تم توقيف عدد غير قليل من الأشخاص بهذا الموضوع وتم إحالتهم على القضاء.. كما تم اقتراح عدة إجراءات للحدّ من هذه الظاهرة الخطرة منها إغلاق المكاتب التي تقوم وتمارس هذه اللعبة في المحافظات كافة..

وكذلك متابعة الأبحاث اللازمة من فرع مكافحة جرائم المعلوماتية بإدارة الأمن الجنائي لمعرفة الجهات الداخلية والخارجية التي تشرف عليها وتديرها والمحطات والقنوات المرتبطة بها وإيقاف الاتصالات الخاصة بها كافة.

إضافة إلى إعداد كتاب إلى رئاسة مجلس الوزراء لفرض غرامات عالية على القائمين عليها وبذلك يتم جني مبالغ كبيرة لمصلحة الخزينة.

http://alwatan.sy/archives/88483
 

لادئاني

طاقم الإدارة
مشرف
إنضم
16/12/18
المشاركات
26,521
مستوى التفاعل
70,236

عند سؤال المسؤول عن مكتب علي عمار للمراهنات في اللاذقية إن كان يخاف من مخالفة حكومة النظام أو إلقاء القبض عليه جراء هذا العمل غير القانوني! يجيب المسؤول :

"ننكمش هههههه ! لك نحنا نص الدولة السورية بتضرب ( بتراهن ) عنا وأصدقاء مكتبنا؟".
 

لادئاني

طاقم الإدارة
مشرف
إنضم
16/12/18
المشاركات
26,521
مستوى التفاعل
70,236

مقهى جبلة بسوريا.. قمار ورهانات ومتاجرة بأحلام الفقراء
====================




دمشق - أليمار لاذقاني

تحقيق صحفي يعود لمطلع 2016



مقهى جبلة للقمار ورهانات ومتاجرة بأحلام الفقراء - تعبيرية


في قلب مدينة جبلة على الساحل السوري، يقع مقهى "ع.ش"، الذي يعرض مبارايات الدوري الأوروبي لكرة القدم على شاشة كبيرة، يحضر المشجعون بكثافة إلى المقهى ويصرخون بقوة فرحا بهدف يحققه الفريق الذي يشجعونه، ومنهم من يصاب بكآبة شديدة في حال خسارة فريقه، وهو أمر غير معتاد بالنسبة لرواد المقاهي، من مشجعي كرة القدم في هذه المدينة الهادئة.

شركة وليام هيل

قال "ع.ش" في حديث لـ"عربي 21" إن: "معظم مرتادي المقهى يقومون بالرهانات على هذه المباريات، وإنّ المسألة أصبحت شبه عامّة ليس فقط في مدينة جبلة بل في الساحل السوري، فالرهان يتم عن طريق شركة وليام هيل، التي لم تفتتح أي مكتب لها في الساحل، بل تعمل عن طريق وسيط من عائلة الأسد في القرداحة، الذي يقوم بنقل الرهانات والأموال وكل شيء للشركة، مقابل أرباح خياليّة يحصل عليها، ولا أحد يعلم اسم الوسيط بالضبط، فقط أنّه من آل الأسد ويقوم بذلك بشكل علني".


وحول آلية الرهان، بين أن "كل ما عليك فعله أن تضبط رهانك، عن طريق موقع الشركة نفسه، ومن ثم تقوم بتصويره وإرساله لمكتب الوسيط في القرداحة، الذي يقوم بكل الإجراءات، مقابل أن يحصل على 10% من قيمة الرهان".



أوهام الربح السريع​



وأضاف "ع.ش" أن "الرهانات بدأت منذ بضعة أشهر، ولم تكن معلنةً بهذا الشكل، وكان جميع ممن يراهنون يتسترون على رهاناتهم، لكن الآن أصبح الأمر علنيا وأصبح الجميع يراهن على الأهداف وضربات الجزاء، والنقاط وكل شيء".


من ناحيته، لم يعارض النظام السوري في الساحل موضوع الرهانات، بل غضّ الطرف أيضا عن طاولات القمار، التي أصبحت تقليداً يوميّاً في كل مدن الساحل، وبشكل معلن أيضاً.


وأوضح أن "معظم المراهنين في "وليام هيل" هم من الفقراء والعاطلين عن العمل، ويتطلعون لربح النقود بشكل سهل، لكنهم غالباً يفشلون وهذه الظاهرة قد تتقلص بشكل ملحوظ نتيجة الخسارة التي يمنى بها الكثيرون الذين أصيبوا بوهم الربح السريع".

وفيما يخص طاولات القمار، أشار "ع.ش" إلى أنه "يرتادها الفاسدون، وأصحاب رؤوس الأموال التي تضخمت كثيراً في الحرب، وهم شريحة ظهرت حديثاً منها من كان متنفّذاً سابقا، ومنهم من هو حديث نعمة".


جولة في مقهى "ع.ش"​



قام مراسل "عربي 21" بجولة في مقهى "ع.ش" لرصد آلية المراهنات، حيث يتجمع قرابة المئة شخص ينتظرون الوكيل، الذي تبين أنه طبيب الأسنان "أ.ك"، حيث ترجل من سيارته الفاخرة واتجه باختيال إلى المقهى، في الوقت الذي يقوم به "ع.ش" بتنظيم الدور فوراً، ويرسل له المراهنين الواحد تلو الآخر نحو الوكيل، الذي إما يأخذ النقود أو يدفع للرهانات الرابحة.


وبعد ربع ساعة فقط تنتهي العملية، ويعرف الحضور بالمقهى مالهم وما عليهم، وبسرعة البرق يجمع "أ.ك" أغراضه ويهمّ بالرحيل، كما أنه لم يقبل بدعوة صاحب المقهى لفنجان قهوة، لأن الكثيرين ينتظرونه فقد أصبح هذا الرجل هو المطلوب الأول في جبلة من أجل الرهانات، والجميع يريد أن يربح المال بشكل سريع.


فيما بدأت شركة "سيرياتل" التي يملكها رامي مخلوف ابن خال بشّار الأسد، منذ أكثر من شهر حملة مراهناتها على مباريات الدوري الأوربي، والربح هو دقائق مجانيّة لزيادة الترويج لمثل هذه الرهانات، أو لمزيد من تضليل الفقراء وزيادة إفقارهم وبيعهم الأوهام وهماً إثر وهم.

https://arabi21.com/story/809835/مقهى-جبلة-بسوريا-قمار-ورهانات-ومتاجرة-بأحلام-الفقراء
 

لادئاني

طاقم الإدارة
مشرف
إنضم
16/12/18
المشاركات
26,521
مستوى التفاعل
70,236


«الداخلية السورية» تتقاوى على المراهنين في دمشق.. وتنأى عن اللاذقية وطرطوس!
============




5 أغسطس، 2018
0 284 دقيقة واحدة


Canadian Football Match Fixed by European Crime Syndicate


في خبر أثار ضحك القراء والمتابعين قالت وزارة الداخلية السورية إنها ألقت القبض أخيرا على شبكة تقوم باستغلال بعض المواطنين في ريف دمشق، من خلال المراهنات على مباريات كرة القدم بمبالغ مالية كبيرة تصل إلى 500 ألف ليرة سورية ( 1000 دولار ) ، وأنها ألقت القبض على متزعم هذه الشبكة المدعو (ي – ر)، وبالتحقيق معه اعترف بإقدامه على ممارسة المراهنات من خلال أحد مواقع الإنترنت العالمية للمراهنات على ألعاب كرة القدم بحسب ما جاء في بيان الوزارة.


ولكي نوضح للوزارة لماذا ضحك من قرأ الخبر؟! نكشف لأجهزة الوزارة أن هناك 3 مكاتب علنية تعمل في المراهنات في اللاذقية وحدها، إضافة إلى مكتب رابع افتتح مؤخرا، غير المكاتب التي تعمل في دمشق وحمص و»على عينك يا تاجر»، وبمعرفة من يجب أن يعرف إضافة إلى شركة اتصالات خلوية في سورية تشجع المشتركين على المراهنة على المباريات من خلال مسابقة عبر خدمة الـ sms.


ولمساعدة أجهزة الوزارة في كشف أصحاب هذه الجرائم والتي من المعروف أن القانون السوري يعاقب أصحابها بالسجن حتى 3 سنوات، نؤكد للوزارة في حال لم تكن تعرف أن لمكاتب المراهنات صفحات على موقع «فيسبوك»، حيث يمكن لفرع الجرائم الإلكترونية ملاحظته ومتابعته بشكل سهل وممتع، وتقوم الصفحات ومنها syrianbetting يومياً بعرض خيارات الرهانات، وشرح كيفية المشاركة و«الباكيج» أو أسعار الرهان وأسماء الفائزين، كما أن لهم مندوبون «ديلرز»، يتوزعون في معظم مقاهي اللاذقية التي تنقل مباريات كرة القدم العالمية، «في حال أحبت الوزارة أن تتأكد» ما عليها إلا أن ترسل موظفا إلى أي مقهى في اللاذقية خلال توقيت عرض المباريات، ويذهب إلى طاولة «الديلر» ليطلب منه المراهنة على نتيجة المباراة ويمثل كل «ديلر»، مكتب مراهنات مستقل، ويتقاضى نسبة على كل رهان وقد يتواجد أكثر من «ديلر» في كل مقهى.


ولكي نزيد الوزارة في الشعر بيتا يتوقع خبير في المراهنات رفض الكشف عن اسمه، أن متوسط دخل المكاتب الثلاثة في اللاذقية وحدها يتجاوز 100 مليون ليرة سورية شهريا، وأن السيد (ع.خ.ب) صاحب المكتب الأول، والسيد (ع.ع) صاحب المكتب الثاني، والسيد (ع.س) صاحب المكتب الثالث، هم أشخاص متنفذون ومطلوبون للعدالة بقضايا مختلفة، لكنهم يعملون بكل حرية ومن دون حسيب أو رقيب، بعكس صاحب الشبكة الذي ألقي القبض عليه في دمشق، ويبدو أن «الدرويش» لم يكن مطلوبا للعدالة، لذلك تم كشفه بسهولة والقبض عليه بحسب ما أكد الخبير بالمراهنات لصفحة «بالمرصادي».

كيان جمعة

http://alayam.sy/2018/08/05/الداخلية-تتقاوى-في-دمشق-وتنأى-عن-الل/



 

لادئاني

طاقم الإدارة
مشرف
إنضم
16/12/18
المشاركات
26,521
مستوى التفاعل
70,236

الموضوع : المراهنة على نتائج المباريات قمار محرم



رقم الفتوى : 3233
التاريخ : 12-10-2016
التصنيف : المعاملات المالية
نوع الفتوى : بحثية
المفتي : لجنة الإفتاء


السؤال :

حكم المراهنات على المباريات؟





الجواب :

الحمد لله، والصلاة والسلام على سيدنا رسول الله

الرهان: هو أن يُخرج كل واحد من المتسابقين شيئاً، وغالباً ما يكون مبلغاً من المال؛ ليفوز السابق بالرهانات إذا تمّت له الغلبة.

ومن معانيه: أن يتراهن شخصان أو مجموعتان على شيء يمكن حصوله ويمكن عدم حصوله، كأن يقولا مثلاً: "إن لم تمطر السماء غداً فلك عليَّ كذا من المال، وإلا فلي عليك مثله من المال".


وهذه الصورة الأخيرة صورة السؤال المطروح، فالرهان بهذا المعنى حرام باتفاق الفقهاء؛ لأن كلاًّ من المتسابقين متردّد بين أن يغنم أو يغرم، وهو صورة من صور الميسر المحرم.



قال في [حاشية البجيرمي 4/313]: "
وهو صورة القمار المحرَّم –بكسر القاف- وهو المسمّى عندهم بالمراهنة، كما قاله البرماوي، وهو كل شيءٍ ترتّب عليه غُنمٌ أو غُرمٌ".


فالكسب المادي من رهان الجمهور على نتائج المباريات حرام؛ قال الله تعالى: (يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آَمَنُوا إِنَّمَا الْخَمْرُ وَالْمَيْسِرُ وَالأَنْصَابُ وَالأَزْلَامُ رِجْسٌ مِنْ عَمَلِ الشَّيْطَانِ فَاجْتَنِبُوهُ لَعَلَّكُمْ تُفْلِحُونَ) المائدة /90.


والميسر: القمار الذي كانوا يتقامرون به في الجاهلية. والله تعالى أعلم.






فتاوى أخرى
• حكم اليانصيب الخيري الأردني

• حكم تأجير صالة للعبة "البلياردو"

• حكم الجوائز التي توزع على بطاقات حضور المباريات

• لا بأس بمحلات الألعاب التي لا تشتمل على منكر

• حكم الجوائز التي نحصل عليها من مسابقات عن طريق رسائل الهاتف

• حكم عقود الصيانة

• حكم لعب القمار عن طريق الإنترنت

• حكم الاشتراك في المسابقات عبر رسائل الجوال

• حكم تعاقد طبيب أسنان مع شركات التأمين التجارية

 

لادئاني

طاقم الإدارة
مشرف
إنضم
16/12/18
المشاركات
26,521
مستوى التفاعل
70,236


الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:

فالمسابقة والمراهنة في الخيل في الأصل جائزة، لقوله صلى الله عليه وسلم: لا سبق إلا في نصل أو خف أو حافر.

أخرجه الخمسة،

والسبق هو ما يعطى جائزة للسابق،

والخف هو البعير،

والحافر هو الخيل،

والنصل هو السهم،


فقد نفى النبي صلى الله عليه وسلم السبق ولم يرخص فيه إلا في هؤلاء الثلاثة، فهذه الأمور تجوز المسابقة فيها، لأنها آلات الجهاد، وأسباب القوة،

إلا أنه يشترط لجوازها:

1- أن تكون الجائزة من شخص آخر غير المتسابقين، كأن يقول للمتسابقين: من سبق منكم فله هذا القدر من المال.

2- أو يخرج أحد المتسابقين مالاً فيقول لصاحبه: إن سبقتني فهو لك، وإن سبقتك فلا شيء لك علي، ولا شيء لي عليك.

3- أو يكون المال من متسابقين أو من جماعة متسابقين ومعهم آخر يأخذ هذا المال إن سبق ولا يغرم إن سبق.



فأي مراهنة على سباق الخيل توفرت فيها هذه الضوابط فإنها تكون جائزة ويكون العمل في مجالها جائزا،


لكن من المعلوم أن هذه الضوابط لا تتوفر في غالب المسابقات التي تجري في عصرنا هذا، ولا سيما إذا كانت في تلك البلاد، ويتأكد المنع ويزداد الإثم إذا كانت مؤسسة الرهان المذكورة من النوع الذي يكون رهانه على التنبؤ عمن سيفوز من الخيول، فإنه في هذه الحالة يكون القمار أكثر والمخاطرة أعظم، فالاشتراك في هذا النوع من المقامرة محرم، والسبق الذي يجري على أساسه أو يدار بالأموال المكتسبة عن طريقه محرم.

وعليه؛ فإذا كان السباق الذي تقوم عليه المؤسسة التي تشتغل فيها لم تتوفر فيه الضوابط التي ذكرناها أو كان المشتركون فيه يراهنون بأثمان التذاكر على من سيفوز فإنه لا يجوز لك العمل فيها، ولا تسوغه لك الرغبة في الترقي في العمل أو قصد اكتساب الخبرة، وللمزيد من الفائدة راجع الفتوى رقم: 8904، والفتوى رقم: 36390.

https://www.islamweb.net/fatwa/index.php?page=showfatwa&Option=FatwaId&lang=A&Id=76894
 
أعلى