📝 حصري الغواصة التي تعول عليها امريكا في مواجهة الصين | Columbia-Class

The Lion of ATLAS

التحالف بيتنا 🥉
كتاب المنتدى
إنضم
5/10/20
المشاركات
10,313
التفاعلات
30,297
BAEDAD65-7D2F-42CF-8EE7-79BE8464291A.jpeg


غواصة من فئة كولومبيا:
قبل عدة أشهر، شدد وزير البحرية الأمريكية على أن إبقاء تكاليف البرنامج من فئة كولومبيا على الهدف سيكون حاسما لمواجهة الطموحات الصينية في جميع أنحاء العالم.

أكبر أولوية تحديث لبحرية الولايات المتحدة في الوقت الحالي هي غواصات الصواريخ الباليستية التي تعمل بالطاقة النووية من فئة كولومبيا.

وسوف تحل هذه الفئة محل الغواصات النووية من طراز اوهايو وستتولى دور الغواصات القديمة كرادع استراتيجى تحت الماء للولايات المتحدة . ومن المقرر أن تدخل أول غواصة من طراز كولومبيا الخدمة في عام 2027.

وعلى غرار الفئة السابقة من ولاية أوهايو، سيحمل الكولومبيون صواريخ باليستية نووية عابرة للقارات من طراز ترايدنت 2.
ومع ذلك ، فإن فئة كولومبيا ميزة العديد من التحسينات على سابقتها.
واحدة من أهم الهبات فئة سيكون مفاعلها النووي. وخلافا لمعظم الغواصات التي تعمل بالطاقة النووية، يمكن لفئة كولومبيا أن تتخلى عن عملية تبادل الوقود النووي الطويلة والمعقدة في منتصف عمر خدمتها. وبدلا من ذلك، ستعمل الفئة بنفس الوقود النووي الذي شحنته معه إلى أن تتقاعد، مما يقلل من وقت الصيانة ونفقاتها ويسمح للغواصات بقضاء وقت أقل خارج الماء.

إن فئة كولومبيا مكلفة - وحسب بعض التقديرات، سيكون البرنامج أغلى مشروع اضطلعت به بحرية الولايات المتحدة على الإطلاق. ولكن التكاليف ليست سوى تحد واحد ، وهناك أيضا ما يمكن بسهولة أن ينظر إليها على أنها متطلبات زحف

التكاليف والمنافسين

وفي تعليقات أدلى بها خلال حدث استضافه تحالف صناعة الدفاع في جنوب شرق نيو إنغلاند، ذكر وزير البحرية الأمريكي، كارلوس ديل تورو، بعبارات لا لبس فيها أن البحرية الأميركية يجب أن تصمد أمام "زحف المتطلبات" عند وضع اللمسات الأخيرة على التصميم من فئة كولومبيا.

وقد ثبت أن الحفاظ على انخفاض تكاليف البرنامج يشكل تحديا في السنوات الأخيرة. على سبيل المثال، وصلت السفن القتالية الساحلية التابعة للبحرية، وهي مجموعة من سفينتين من فئتين من السفن المعيارية المتقدمة، إلى نهاية صاخبة بعد أن أدت تكاليف البرنامج المضخمة بشكل لا يصدق إلى توقف المشروع بتفويض من الكونغرس.

وبالإضافة إلى إبقاء التكاليف منخفضة، شدد وزير البحرية ديل تورو على أن البحرية يجب أن "لا تغفل عن الصين" وأن نجاح إطلاق القوات من فئة كولومبيا من شأنه أن "يمنعها [الصين] من الاستيلاء" على المجال البحري. وأوضح ديل تورو أن الصين "ملتزمة بأن تكون منافسا واسع النطاق" للولايات المتحدة في جميع أنحاء العالم، مؤكدا أن هذا هو "السبب في أننا يجب أن نسرع جهودنا في مجال التكنولوجيا".

بوستسكريبت

حققت البحرية التابعة لجيش التحرير الشعبي تقدما كبيرا من الناحيتين الكمية والنوعية.
فبالإضافة إلى الإبحار بأكبر بحرية في العالم من حيث أعداد هياكل السفن، أصبحت الغواصات الصينية المصنوعة محليا متطورة على نحو متزايد، الأمر الذي يشكل تهديدا للتفوق الأميركي الذي لم يسبق له مثيل في البحر.
وعلاوة على ذلك، فإن توسع الصين وتحديث قواتها النووية والتقدم الأخير في تكنولوجيا الصواريخ فوق الصوتية يشكلان تحديا أيضا.
إن الإبقاء على قبضة قوية على نطاق الهدف من فئة كولومبيا سيكون أمرا بالغ الأهمية لتكاليف المشروع - وضروريا إذا أرادت البحرية الأمريكية مواجهة بحرية جيش التحرير الشعبي التي تزداد قدرة بشكل أكثر فعالية.

 
أعلى