الدعوة والداعية / د. عثمان قدري مكانسي

Nabil

التحالف يجمعنا
طاقم الإدارة
مشرف
إنضم
4/5/19
المشاركات
5,324
مستوى التفاعل
10,031
الدعوة والداعية

الدكتور عثمان قدري مكانسي



بِسْمِ اللَّهِ الرَّحْمَـٰنِ الرَّحِيمِ

الدعوة إلى الله تعالى وسامُ نورٍ وعلمٍ وأخلاقٍ يتشح به الداعيةُ المعلمُ الناسَ الخيرَ هكذا قال الداعية الأول صلى الله عليه وسلم
إن الله وملائكته وأهل السموات والأرضين ،حتى النملةُ في جحرها ،وحتى الحوتُ ليصلون على معلم الناس الخير


والدعوة مهنة الأنبياء ومن تبعهم من أهل العلم والتربية، فمن سلك طريقهم كان معهم ، وكلٌ منا يرجو ذلك، ويعمل له

وقد حثنا القرآن على دعوة الناس إلى الحق وإلى طريق مستقيم، فقال تعالى
[وَمَنْ أَحْسَنُ قَوْلًا مِّمَّن دَعَا إِلَى اللَّهِ وَعَمِلَ صَالِحًا وَقَالَ إِنَّنِي مِنَ الْمُسْلِمِينَ (33) [فُصِلَتْ }


ولن يتقبل الناس منك إلا إذا كنتَ مثالَ ما تدعوهم إليه من التزام واعٍ وعمل صالحٍ،فأنت مسلم،والمسلم إيجابيٌ صادقٌ قولأً وعملاً
وتتجلّى إيجابيتنا في الدعوة بالتحلّي بالصبر والتميّزِ بالحكمة قال سبحانه
ادْعُ إِلَىٰ سَبِيلِ رَبِّكَ بِالْحِكْمَةِ وَالْمَوْعِظَةِ الْحَسَنَةِ وَجَادِلْهُم بِالَّتِي هِيَ أَحْسَنُ إِنَّ رَبَّكَ هُوَ أَعْلَمُ بِمَن ضَلَّ عَن سَبِيلِهِ وَهُوَ أَعْلَمُ بِالْمُهْتَدِينَ (125)} / النحل


وهذا ما كان عليه المربّي الأول صلوات الله وسلامُه عليه ،يدعوهم فيرون منه الاخلاقَ الرائعة التي تأسرهم، واللطفَ في عرض الفكرة، والأناة في تحمُّلِ بَدَواتِهم ، فيُلقون إليه قيادَهم

الدعوة فنُ لا يُحسنُه إلّا صاحب السريرةِ الطيبة والنفسِ الطاهرة والقلب النقي والفكر الواعي والهدفِ الصحيح ، المتجلي بالصبر والحكمة

رزقنا الله مرتبة الدعاة ،وأعاننا على القيام بالدعوة خير قيام
اللهم آمين ، وصلى الله على سيد الدعاة وسلم تسليماً كثيراً
 
أعلى